مقاضاة شركتي فيليب موريس وجول بسبب إعلان مضلل حول مخاطر التدخين

دعوى قضائية رفعها شاب تزعم إخفاء شركة السيجارة الألكترونية لمخاطر الإدمان ولاستهداف الصغار ولإخفائهما مخاطر التدخين
مقاضاة شركتي فيليب موريس وجول بسبب إعلان مضلل حول مخاطر التدخين
الثلاثاء, 20 أغسطس , 2019

بلومبرغ: تواجه شركتي فيليب موريس وجول دعوى قضائية لتسويق أجهزة لاستهلاك النيكوتين للصغار والاحتيال حول مضار التدخين بالتسخين اي ما يعرف بـ الفيب vap-ing.


ورفعت الدعوى في محكمة فيدرالية في شيكاغو نيابة عن الشاب كريستيان فوس-19 عاما- و الذي يقول إنه أصبح مدمنا على النيكوتين ويعاني من أعراض ربو تستفحل مع الوقت بعد استخدامه لجهاز شركة جول عندما كان في السادسة عشر من العمر، وينوي تمثيل كل القاصرين في  ولاية الينوي ممن استخدموا الجهاز.

تزعم الدعوى أن كل من فيليب موريس وجول انتهكتا قانون الاحتيال الأمريكي المعروف باسم ريكو و Corrupt Corre Act (RICO) الذي أصبح سابقة قضائية سنة 2006 ضد شركات التدخين التي تتحايل بذكر مخاطر التدخين. حيث تتهم الشركتين حاليا في هذه الدعوى باستعادة ممارسات شركات التدخين السابقة لجهة استهداف الأطفال.

تفيد الدعوى أن "الشركات المتهمة تقلد ممارسات شركات التبغ الكبرى في التسويق باستهداف الشباب لتحقيق مكاسب وأرباح".

يذكر أن شركة فيليب موريس هي وحدة ضمن مجموعة ألتريا التي أدرجت في الدعوى، وكانت قد اشترت مؤخرا حصة 35% في شركة جول لقاء 12.8 مليار دولار.

 

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج