مصائد ذكية برائحة الإنسان في أبوظبي ضد البعوض

الجهاز يستند في عمله إلى جذب البعوض عبر انبعاث غاز الكربون CO2 ورائحة جلد الإنسان، ويعمل على الطاقة الشمسية
 مصائد ذكية برائحة الإنسان في أبوظبي ضد البعوض
الشركة صممت نموذجاً مجهزاً يصلح للاستخدام في المنازل بشكل شخصي
بواسطة أريبيان بزنس
الأربعاء, 10 أبريل , 2019

يعتزم مركز أبوظبي لإدارة النفايات (تدوير) في يوليو المقبل تركيب نحو 460 مصيدة بعوض ذكية تجذب الحشرات عبر انبعاث رائحة تشبه جلد الإنسان، وتعمل بآلية الاستشعار عن بعد لتغطي مناطق الإمارة كافة لتكون خط الدفاع الأول للسيطرة على مشاكل ناقلات الأمراض.

وتبلغ دقة المصائد التي تعتبر الأكثر تطوراً في العالم 98.5 في المئة، وتصل تكلفتها التشغيلية إلى 6.9 مليون درهم، فيما تساهم في توفير ضعف ثمنها حين مكافحتها للآفات التي يسببها البعوض.

وأفاد مدير إدارة مشاريع مكافحة آفات الصحة العامة في المركز المهندس محمد المرزوقي، بتجريب المصيدة على مدى شهرين للتأكد من فعاليتها ودقة المعلومات التي توفرها، بحسب موقع صحيفة الرؤية.

وأوضح أن تركيب المصائد سيمثل خطوة استباقية تساهم في رصد دخول «بعوضة الزاعجة المصرية» الناقلة للأمراض التي تعاني منها بعض الدول، مشيراً إلى وجود نحو 430 مصيدة بعوض سابقاً موزعة في مختلف المناطق.

كما أشار إلى أن لجاناً مشتركة من وزارتي الصحة والتغير المناخي والبيئة والإدارات المحلية في الدولة تعمل على وضع خطة وطنية لتوحيد جهود السيطرة على آفات الصحة العامة.

جاء ذلك ضمن مؤتمر آفات الصحة العامة الذي يستضيفه فندق سانت ريجيس الكورنيش في أبوظبي، بحضور نحو 350 مشاركاً في جلسات الأعمال المستمرة ليومين، بتنظيم مركز أبوظبي لإدارة النفايات.

ويستعرض المؤتمر أحدث التقنيات في مجال مكافحة الحشرات واكتشاف بؤر التلوث بمشاركة نخبة من الخبراء في المجال من داخل الدولة وخارجها لتبادل المعلومات وإتاحة فرص التدريب لرفع الكفاءة في مجال مكافحة آفات الصحة العامة.

من جهته، قال مدير عام تدوير بالإنابة الدكتور سالم خلفان الكعبي، إن المحاور الرئيسة للمؤتمر تركز على التحديات التي يواجهها قطاع مكافحة آفات الصحة العامة وكيفية الاستفادة من البدائل والخيارات الأكثر أماناً وفاعلية وملائمة للبيئة، فضلاً عن استعراض التجارب العالمية في تنفيذ خطط المكافحة المتكاملة لآفات الصحة العامة.

بدوره، أوضح مدير التبادل التجاري لمجموعة «بويكر» الوكيل الرسمي لمصائد البعوض الذكية، أن الجهاز يستند في عمله إلى جذب البعوض عبر انبعاث غاز الكربون CO2 ورائحة جلد الإنسان، ويعمل على الطاقة الشمسية، ويرسل بيانات متكاملة إلى المركز عبر الأقمار الصناعية منها عدد البعوض ونوعه.

وأضاف أن الشركة صممت نموذجاً مجهزاً يصلح للاستخدام في المنازل بشكل شخصي، يبلغ ثمنه 250 يورو، موفراً للطاقة وسهل الاستخدام وآمناً صحياً وبيئياً.

وقال المرزوقي، إن المنظمة الدولية لإدارة مكافحة الآفات صنفت إمارة أبوظبي ضمن الفئة (أ) لتحقيقها أعلى مستويات الصحة العامة والأمن الصحي. وأشار إلى تخصيص الحكومة لميزانية سنوية تتجاوز الـ71 مليون درهم لمكافحة آفات الصحة العامة وحماية السكان من أمراض وأضرار الحشرات.

وأصدرت وزارة التغير المناخي والبيئة 33 مواصفة دقيقة تحدد نوع وتركيب المبيدات المتاح استيرادها وتداولها محلياً.الفئة (أ) عالمياً


اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة