الصحة الإماراتية تدعو لإجراء فحوصات مبكرة للوقاية من أمراض القلب

أضاء شركاء الحملة الطبية برج خليفة بفيديو تفاعلي توعوي حول أهمية الفحص المبكر للوقاية من أمراض القلب والأوعية الدموية، والعلاقة الوثيقة بينها وبين ارتفاع الكولسترول
الصحة الإماراتية تدعو لإجراء فحوصات مبكرة للوقاية من أمراض القلب
بواسطة أريبيان بزنس
السبت, 08 ديسمبر , 2018

ناقشت هيئة الصحة بدبي، وجمعية القلب الإماراتية، والاتحاد الدولي للقلب، أهمية إجراء فحوصات طبية منتظمة للوقاية من أمراض القلب والأوعية الدموية.

ويُعد مرض القلب والأوعية الدموية المُسبب الأول للوفاة في العالم، حيث يحصد أرواحاً تفوق مثيلاتها من أمراض السرطان والأمراض المزمنة بالجهاز التنفسي السفلي، إذ يصل عدد السكتات والنوبات القلبية إلى ما يزيد عن 30 مليون سنوياً.

كما يتعرض واحد من كل ثلاثة لسكتة أو نوبة قلبية ثانية بعد تعرضهم إليها للمرة الأولى، وفق بيان تنشره أريبيان بزنس.

كما ناقش الخبراء العالميون المتخصصون في المجال، المشاركون بالمؤتمر العالمي لأمراض القلب والأوعية الدموية لعام 2018 الذي عُقد مؤخرا" بمركز دبي التجاري العالمي، طرق الوقاية من أمراض القلب المتزايدة وكيفية الحد منها.

وقال الدكتور فهد بالصليب، استشاري أمراض القلب والرئيس التنفيذي لمستشفى راشد: "إن منطقة الشرق الأوسط تختلف عن المناطق الأخرى في العالم فيما يتعلق بأمراض القلب، حيث ترتفع نسبة الإصابة بمرض السكري، كما يُقدر متوسط سن الإصابة بالنوبات القلبية من 50-55 عاماً بالمنطقة مقابل 65 عاماً في الدول الغربية، مما يستدعي ضرورة تعديل نمط الحياة بشكل عاجل."

وأوضح الدكتور بالصليب أنه يُمكن منع عدداً كبيراً من النوبات القلبية من خلال ضبط وتقليل عوامل الخطر التي قد تؤدي إليها، مشيراً إلى أن بعض العوامل كتاريخ العائلة لا يُمكن تعديلها، ولكن يُمكن ذلك بالعلاج مع العوامل الخطرة الأخرى مثل ارتفاع ضغط الدم.

ولرفع التوعية حول ارتفاع نسبة "الكولسترول السيئ"، إحدى العوامل الخطرة والتي يُمكن تعديلها لمعالجة أمراض القلب، تم إجراء فحوصات الكولسترول للجمهور مجانا" يوم الخميس الموافق 6 ديسمبر/كانون الأول من الساعة 5 إلى 9 مساءا عند منطقة النافورة بجانب سوق البحار، استفاد منها أكثر من 1500 مشارك.

كما أضاء شركاء الحملة برج خليفة ، أطول برج في العالم ، بفيديو تفاعلي توعوي حول أهمية الفحص المبكر للوقاية من أمراض القلب والأوعية الدموية، والعلاقة الوثيقة بينها وبين ارتفاع الكولسترول، و قد تم بثه لمدة ثلاث دقائق باللغتين الإنجليزية والعربية، فيما شهد مئات الأفراد الحدث عند منطقة النافورة.

من جانبه، قال دكتور محمد ناصر، المدير العام لشركة "أمجن الخليج"، إن الشركة ملتزمة على المدى الطويل بتطوير صحة القلب والأوعية الدموية، بينما تسعى "إلى رفع الوعي ضد التصور الخاطئ بأن ارتفاع نسبة الكولسترول هو جزء طبيعي نسبياً وغير ضار من الشيخوخة."

ويرى دكتور ناصر أن حملة التوعية تُشجع المرضى المعرضين للخطر ، مثل أولئك الذين عانوا بالفعل من النوبة القلبية أو السكتات، للتحدث مع أطبائهم لمساعدتهم على تقليل نسبة "الكولسترول السيئ"، فيما يسُاعد الرصد والتقييم المستمر لمستويات "الكولسترول السيئ" على تحديد المرضى الذين قد يحتاجون إلى علاجات إضافية لخفض نسبتها.

أما الأستاذ الدكتور عبد الله شهاب ، استشاري وأستاذ طب القلب ورئيس جمعية الإمارات للقلب، فلقد قال "إن الحملة تُثّقف المرضى ومقدمي الرعاية، وخاصة أولئك الذين سبق لهم التعرض إلى نوبة قلبية أو أمراض أوعية دموية، ويخافون من التعرض لها مرة أخرى. وتسعى هذه الحملة إلى تشجيعهم على اتباع نظام غذائي صحي، وممارسة الرياضة، والعلاج، وتحديداً المرضى الذين لا يزالون عُرضة لخطر الإصابة بأمراض القلب والأوعية الدموية بسبب ارتفاع مستوى الكولسترول."

بدوره، أثنى الأستاذ الدكتور ديفيد وود، المتخصص في طب القلب بـ"غارفيلد ويستن"، ورئيس الاتحاد الدولي للقلب، على دعم هذه المبادرة التوعوية، بالتعاون مع المؤتمر العالمي لأمراض القلب والأوعية الدموية لعام 2018 في دبي، الذي يجمع أطباء القلب سوياً من أجل مناقشة الخبرات والتحديات والحلول التي تُساعد على تقليل مخاطر أمراض القلب وفي النهاية إنقاذ الأرواح.

كما ستعمل مبادرة التوعية العامة على تمكين المزيد من المرضى من لعب دور أكثر فاعلية والحد من خطر الإصابة بنوبة قلبية أو سكتة دماغية أخرى."

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج