لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الأحد 23 سبتمبر 2018 09:30 ص

حجم الخط

- Aa +

ربع السعوديين يعانون من مشاكل الأسنان والفم

26.3 بالمئة من المواطنين السعوديين يعانون من مشاكل تتعلق بصحة الفم والأسنان وترتبط هذه الأمراض بحدوث أمراض أخرى مثل أمراض القلب والسكري

ربع السعوديين يعانون من مشاكل الأسنان والفم
أكثر من ربع السعوديين يعانون من مشاكل الفم والأسنان

كشفت إحصائية حكومية أن 26.3 بالمئة من المواطنين السعوديين يعانون من مشاكل تتعلق بصحة الفم والأسنان وترتبط هذه الأمراض بحدوث أمراض أخرى مثل أمراض القلب والسكري.

وأظهر المسح -الذي أجرته الهيئة العامة للإحصاء في العام 2017- أن نسبة السكان السعوديين (15 عاماً وأكثر) الذين لديهم مشاكل في صحة الفم والأسنان بشكل عام، تبلغ 26.3 بالمئة في حين أن النتائج بينت عدم وجود أي فوارق في النسب الخاصة بالذكور والإناث، إذ تبلغ نسبة الذكور نحو 29.5 بالمئة فيما تبلغ نسبة الإناث نحو 30.4 بالمئة. أما على مستوى الإجمالي، فقد بلغت نسبة الذكور 25.5 بالمئة مقابل 27.6 بالمئة للإناث.

وقالت نتائج المسح، بحسب صحيفة "الوطن" السعودية، أيضاً إن أكثر المصابين بمشاكل صحة الفم والأسنان هم المسنون، إذ بلغت نسبتهم 48.7 بالمئة وذلك عند فئة 60 عاماً فأكثر، فيما بلغت النسبة 19 بالمئة عند الفئة العمرية التي تتراوح ما بين 15 و19 عاماً. وعلى مستوى المناطق، فإن أعلاها في مشاكل صحة الفم والأسنان منطقة تبوك بنحو 51.3 بالمئة، وأدناها في منطقة جازان بنسبة 13.4 بالمئة.

وأوضحت وزارة الصحة السعودية أنه توجد البكتيريا في الفم ومعظمها غير مؤذٍ، وعادة ما تكون دفاعات الجسم الطبيعية والعناية الصحية الجيدة بالفم، مثل تنظيف الأسنان بالفرشاة والخيط يومياً تجعل هذه البكتيريا تحت السيطرة، ومع ذلك يمكن أن تنمو البكتيريا الضارة في بعض الأحيان وتخرج عن نطاق السيطرة وتسبب العدوى عن طريق الفم مثل تسوس الأسنان وأمراض اللثة، وبالإضافة إلى استخدام بعض الأدوية التي تقلل تدفق اللعاب، والتي تخل بالتوازن الطبيعي للبكتيريا في الفم، وتجعل من السهل على البكتيريا دخول مجرى الدم.

وأكدت الوزارة أن التهاب اللثة وتسوس الأسنان يعدان السببين الرئيسيين لفقدان الأسنان، ويحدث تسوس الأسنان نتيجة تحّلل السكر الموجود في الأطعمة المختلفة التي نتناولها، والذي ينتج عنها نوع من الأحماض يعمل على تآكل الطبقة الخارجية للأسنان (المينا) مسبباً تسوس الأسنان.

وحسب تقرير منظمة الصحة العالمية في 2003، فإن مشكلات الفم والأسنان رابع الأمراض المكلفة علاجياً في الدول الصناعية، وتزيد المشكلة لدى كبار السن، بسبب جفاف الفم الناتج عن تناول بعض الأدوية.

كما أن هناك عوامل مشتركة بين أمراض الفم والأمراض المزمنة الرئيسة الأربعة كالإصابة بأمراض القلب الوعائية، والسرطان، والأمراض التنفسية المزمنة، والسكري. ومن تلك العوامل إتباع نظام غذائي غير صحي وتعاطي التبغ أو الكحول، فضلاً عن تدني نظافة الفم والأسنان.

طرق العناية بالأسنان بحسب الصحيفة اليومية:

تنظيف الأسنان مرتين على الأقل يومياً خصوصاً قبل النوم وبعد تناول الطعام

الحفاظ على أدوات تنظيف الأسنان نظيفة، خاصة فرشاة الأسنان

استبدال فرشاة الأسنان كل أربعة أشهر

استخدم الخيط يومياً لتنظيف المنطقة التي بين السن واللثة

تجنب تعاطي التبغ بكافة أشكاله

قم بزيارة منتظمة لطبيب الأسنان كل ستة أشهر

يجب أن يثقف الوالدان ويعتنيا بطبيعية طعام أطفالهما

استخدم معدات الحماية اللازمة لدى ممارسي الرياضة وقائدي المركبات، للحد من مخاطر إصابة الوجه