لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الأحد 19 Jul 2020 02:02 م

حجم الخط

- Aa +

بالصور، فرسان القرون الوسطى في السويد للمساعدة في التباعد الاجتماعي بين السياح

بعد اقتراب أعداد الوفيات من 6 آلاف ووصول عدد الإصابات بفيروس كورونا المستجد في البلاد إلى 77 ألفاً و281 حالة، تسعى الحكومة السويدية لاستعادة زمام المبادرة بأساليب غير صارمة

بالصور، فرسان القرون الوسطى في السويد للمساعدة في التباعد الاجتماعي بين السياح
جزيرة غوتلاند السويدية بالاستعانة بفرسان يرتدون زي القرون الوسطى لفرض التباعد الاجتماعي لوقف عدوى فيروس كورونا المستجد في مناطق التجمعات التي تجذب الزوار والسياح في الجزيرة.
بالصور، فرسان القرون الوسطى في السويد للمساعدة في التباعد الاجتماعي بين السياح
واستعانت السلطات المحلية بفرقة فرسان مؤخرا لأن الجزيرة تتوقع في الصيف ازدحام مناطق عديدة في الجزيرة بالزوار من جميع أنحاء البلاد و العالم.
بالصور، فرسان القرون الوسطى في السويد للمساعدة في التباعد الاجتماعي بين السياح
ومن الطبيعي أن هذا سبب بعض القلق هذا العام بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد - لذا اتبعت الجزيرة سياسة لينة بأسلوب ودية من قبل أفراد فرسان العصور الوسطى الذين يتأبطون رماحهم للقيام بدوريات في النقاط الشعبية لنشر التوعية وتشجيع المصطافين على تحمل المسؤولية للتأكد من أنهم يتقيدون فواعد الوقاية من خطر انتشار الفيروس.
بالصور، فرسان القرون الوسطى في السويد للمساعدة في التباعد الاجتماعي بين السياح
بالصور، فرسان القرون الوسطى في السويد للمساعدة في التباعد الاجتماعي بين السياح
استأجرت الحزيرة فرقة فرسان تقوم عادة بعروض تقليدية للصيد والقتال بالرماح والسيوف لكن الهدف هو طريقة ودية للتعامل مع الزوار والسياح وفرض التباعد الاجتماعي دون صرامة
بالصور، فرسان القرون الوسطى في السويد للمساعدة في التباعد الاجتماعي بين السياح
تسجل السويد التي لفتت أنظار العالم باستراتيجيتها الأقل صرامة في ما يتعلق بمكافحة فيروس كورونا المستجد، واحدا من أعلى معدلات الإصابات الجديدة في الاتحاد الأوروبي، لكن السلطات تقول إن انتشار الوباء يتباطأ.