لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الثلاثاء 30 Jun 2020 03:35 م

حجم الخط

- Aa +

شاهد استبدال صورة المسيح بوجه أسمر البشرة تضامنا مع حركة ضد العنصرية

شاهد استبدال صورة المسيح بوجه أسمر البشرة تضامنا مع حركة ضد العنصرية
قامت كاتدرائية سانت ألبانز في بريطانيا بوضع لوحة العشاء الأخير ليظهر فيها المسيح ببشرة سوداء فوق المذبح تضامنا مع حركة حياة السود مهمة بعد مطالبة الكنيسة بأعادة النظر بتصوير المسيح ببشرة بيضاء وعيون زرقاء
شاهد استبدال صورة المسيح بوجه أسمر البشرة تضامنا مع حركة ضد العنصرية
يأتي ذلك بعد أن طالب كبير أساقفة كانتربري جوستين ويلبي، العالم الغربي على إعادة النظر في عقليته السائدة بأن يسوع كان أبيض، وذلك خلال مراجعة له في أوضاع التماثيل الدينية.
شاهد استبدال صورة المسيح بوجه أسمر البشرة تضامنا مع حركة ضد العنصرية
تعود عمارتها إلى عصر النورمان، وقد أصبحت كاتدرائية عام 1877، وهي ثاني كاتدرائية في المملكة المتحدة من حيث الطول
شاهد استبدال صورة المسيح بوجه أسمر البشرة تضامنا مع حركة ضد العنصرية
تستند اللوحة الجديدة للوحة دافنشي الشهيرة في روما واسمها العشاء الأخير
شاهد استبدال صورة المسيح بوجه أسمر البشرة تضامنا مع حركة ضد العنصرية
قال مسؤول الآثار في كاتدرائية كانتربري إنه سيتم النظر في اللوحات والآثار "بعناية فائقة" لمعرفة ما إذا كانت جميعها "يجب أن تكون هناك". لوحة جدارية "العشاء الأخير" للفنان ليوناردو دافنشي موجودة في ميلانو لكن الكاتدرائية تعلق لوحة مشابهة مستوحاة منها لتصوير العشاء الأخير- يمثل العشاء الأخير طبقًا للعهد الجديد، حدثا دينيا مهما فى الديانة المسيحية، فهو آخر ما احتفل به يسوع مع تلاميذه، قبل أن يتم اعتقاله ومحاكمته وصلبه. تم تجسيد العشاء الأخير فى عدد كبير من اللوحات، لعل أشهرها على الإطلاق لوحة فنان عصر النهضة ليوناردو دافنشى، لكن ذلك الحدث المسيحى العظيم، جُسد فى العديد من الأعمال الفنية الأخرى.
شاهد استبدال صورة المسيح بوجه أسمر البشرة تضامنا مع حركة ضد العنصرية
وتطالب الكنيسة بانكلترا بالأخذ بوجهات النظر العالمية حول لون بشرة المسيح وهو من مدينة الناصرة، مع النظر إلى هيئته التي تستخدم في أفريقيا والصين والشرق الأوسط وهو بهيئة سوداء
شاهد استبدال صورة المسيح بوجه أسمر البشرة تضامنا مع حركة ضد العنصرية
رسم متخيل للمسيح توصل إلى الدكتور ريتشارد ريف قبل سنوات وهو خبير بالعلوم التشريحية إلى هيئة يرجح أنها أقرب إلى وجه المسيح بالنظر إلى شكل الجمجمة لدى الساميين وبتحليل أشعة أكس لجماجم من بداية الألفية الأولى في فلسطين Richard Neave
شاهد استبدال صورة المسيح بوجه أسمر البشرة تضامنا مع حركة ضد العنصرية
اعتمدت الرسامة لورنا ماي في هيئة لوحتها على تفاري هندس وهو عارض ازياء جاميكي لتستوحي منه هيئة المسيح