لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الجمعة 6 مارس 2020 10:52 ص

حجم الخط

- Aa +

بالصور : حاكم الشارقة يتفقد نزل الفاية وواحة البداير

تفقد صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى حاكم الشارقة، صباح أمس، الوجهتين السياحيتين، نزل الفاية، الذي يتوسط صحراء مليحة، وواحة البداير في صحراء البداير، ضمن مشروعات «مجموعة الشارقة للضيافة».

بالصور : حاكم الشارقة يتفقد نزل الفاية وواحة البداير
واطلع صاحب السمو حاكم الشارقة على أبرز الخدمات والمرافق التي توفرهما هاتان الوجهتان المصنفتان كونهما إحدى أهم الوجهات السياحية البيئية والتراثية على مستوى الدولة.
بالصور : حاكم الشارقة يتفقد نزل الفاية وواحة البداير
واستهل صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي، زيارته بتفقد نزل الفاية، واستمع سموه إلى شرح حول ما يوفره النزل من تجربة فريدة لزوارها تجمع بين التراث والحداثة.
بالصور : حاكم الشارقة يتفقد نزل الفاية وواحة البداير
ويعود تاريخ بناء النزل إلى مبنيين يرجع بناؤهما إلى حقبة الستينيات من القرن الماضي، أحدهما عيادة طبية كانت تقدم العلاج لجميع أهالي منطقة الفاية ومليحة، والآخر كان متجراً يقع بالقرب من إحدى أقدم محطات الوقود في الدولة.
بالصور : حاكم الشارقة يتفقد نزل الفاية وواحة البداير
وجرى ترميم النزل باستخدام مواد تتماهى مع البيئة الصحراوية، حيث تضم الغرف أسقفاً مزودة بنوافذ زجاجية تتيح للزوار إمكانية مشاهدة النجوم ليلاً.
بالصور : حاكم الشارقة يتفقد نزل الفاية وواحة البداير
ويقدم النزل خدمات ضيافة راقية، تتيح للسياح والزوار الراغبين فرصة التعرف على الثقافة المحلية وعاداتها وتقاليد الضيافة الأصيلة.
بالصور : حاكم الشارقة يتفقد نزل الفاية وواحة البداير
ويقع النزل بالقرب من صخرة الأحفور، ويبعد 10 دقائق من مشروع مليحة للسياحة البيئية والأثرية، التي توفر الفرصة أمام الزوار والسياح الاستمتاع بالجولات والمغامرات الترفيهية، والأنشطة والفعاليات العائلية.
بالصور : حاكم الشارقة يتفقد نزل الفاية وواحة البداير
كما توجه صاحب السمو حاكم الشارقة، إلى واحة البداير، وجال سموه في أجنحة ومرافق الواحة، مستمعاً إلى شرح حول الخدمات التي توفرها الواحة لزوارها وتصميمها، الذي يجمع بين الغرف والخيام، ويطل على مساحات مفتوحة من الكثبان الرملية.