مخاوف من فيضانات في ولاية لويزيانا جراء عاصفة باري

ولاية لويزيانا الأمريكية تستعين بالجيش لمواجهة خطر تحول العاصفة باري إلى إعصار يهدد سكان مدينة نيو أورليانز.
11.jpg
1 من 11
الرياح القوية انتزعت المظلة من يد هذا الشاب الذي يكافح لاستعادتها حتى تحمية من المطر الغزير الناتج عن العاصفة الإستوائية باري، التي ستصل قريبا إلى اليابسة في نيو أورليانز في ولاية لويزيانا الأمريكية.
10.jpg
2 من 11
طفلان يلهوان على شاطئ بحيرة بونتشارترين في نيوأورليانز، التي ارتفع منسوب مياهها بشدة بسبب الفيضانات وسرعة الرياح مع اقتراب العاصفة الإستوائية باري، وتحذيرات من تحولها إلى إعصار.
9.jpg
3 من 11
سيدة تقود عربة تجرها الخيول، وسط تساقط للأمطار الغزيرة في منطقة فرنش كوارتر بمدينة نيوأورليانز. وتسببت الأمطار في حدوث فيضانات صغيرة نسبيا لكن يتوقع أن تزداد قوتها.
8.jpg
4 من 11
السلطات الأمريكية طالبت السكان بتخزين المواد الغذائية والاستعداد لإنقطاع الكهرباء ونقص المياه، نظرا لخطورة العاصفة واحتمال تحولها لإعصار، وسارع بعض السكان لشراء مولدات كهرباء.
7.jpg
5 من 11
السلطات بدأت في إقامة سواتر ترابية بالقرب من مجاري الأنهار والبحيرات وحول محطات توليد الكهرباء في نيو أورليانز تحسبا لفيضانات مع استمرار سقوط الأمطار الغزيرة.
6.jpg
6 من 11
وضع المواطنون أكياسا مملؤة بالرمال أمام المنازل والمحال التجارية تحسبا للفيضانات المقبلة، وسارع الكثيرون لشراء احتياجاتهم والاستعداد لما هو أسوأ.
5.jpg
7 من 11
الكثير من الأمريكيين غادر نيوأورليانز هربا من العاصفة الإستوائية، ووفرت لهم السلطات ملاجئ آمنة بعيدا عن الفيضانات والإعصار المحتمل.
4.jpg
8 من 11
نيوأورليانز تحولت إلى مدينة أشباح بعد فرار آلاف السكان خوفا من الإعصار المحتمل.
3.jpg
9 من 11
ولاية لويزيانا استدعت قوات الحرس الوطني العسكرية للمساعدة في حماية المدن المعرضة للفيضانات، وبدأ القوات في الانتشار بمدينة نيوأورليانز.
2.jpg
10 من 11
استعانت السلطات أيضا بالسجناء لمواجهة الخطر المحتمل واستخدمتهم في نقل وحمل أكياس الرمال وعمل المتاريس والحواجز لمنع المياه من إغراق المنشآت الهامة في نيو أورليانز.
1.jpg
11 من 11
استخدم المواطنون ألواحا خشبية لتغطية واجهات المباني والمنازل لتقويتها حتى تتحمل الرياح العاتية في ظل مخاوف من تحول العاصفة باري إلى إعصار بعد وصولها إلى اليابسة.