حجم الخط

- Aa +

الخميس 23 مايو 2019 04:15 م

حجم الخط

- Aa +

محفظة فرانكفورت السياحة المتنوعة تستقطب عشاق الاصطياف من دول مجلس التعاون الخليجي

تقع مدينة فرانكفورت في قلب ألمانيا وتعد ثاني أكثر المدن التي يرتادها السائحون من دول مجلس التعاون الخليجي، وتعتبر من أشهر مناطق الجذب السياحي لذا فهي تعد خياراً مثالياً للسياح والزوار القادمين إلى ألمانيا من دول الخليج والباحثين عن الاستمتاع بعطلة عيد الفطر وقضاء أجمل الأوقات على مدار أشهر الصيف.

محفظة فرانكفورت السياحة المتنوعة تستقطب عشاق الاصطياف من دول مجلس التعاون الخليجي
وفي هذا الإطار، شهدت فرانكفورت عام 2018 زيادة ملحوظة في عدد الليالي الفندقية "ليالي المبيت" التي سجلها الزوار القادمون من دول الخليج بواقع 4% مقارنةً مع عام 2017.
محفظة فرانكفورت السياحة المتنوعة تستقطب عشاق الاصطياف من دول مجلس التعاون الخليجي
رجع هذا التحول إلى نمو محفظة فرانكفورت السياحية التي باتت تضم العديد من المعالم السياحية الجديدة لتضاف إلى الموقع الجغرافي المثالي الذي يتيح للسياح وعشاق الاصطياف القيام برحلات يومية إلى مناطق الجذب القريبة.
محفظة فرانكفورت السياحة المتنوعة تستقطب عشاق الاصطياف من دول مجلس التعاون الخليجي
تشمل هذه المناطق "وادي الراين" المذهل ومدينة هايدلبرغ التاريخية التي تبعد عن فرانكفورت ساعة واحدة فقط بالسيارة كما يمكن للسائحين زيارة مدينة المنتجعات الصحية "فيسبادن" التي لا يستغرق الوصول إليها بالسيارة أكثر من 30 دقيقة.
محفظة فرانكفورت السياحة المتنوعة تستقطب عشاق الاصطياف من دول مجلس التعاون الخليجي
بالإضافة إلى ذلك، تتميز فرانكفورت بوجود بنية تحتية متطورة تضم مراكز تسوق عصرية في وسط المدينة التي يمكن التجول فيها مشياً على الأقدام في الهواء الطلق.
محفظة فرانكفورت السياحة المتنوعة تستقطب عشاق الاصطياف من دول مجلس التعاون الخليجي
وفي سياقٍ آخر، تشتهر المدينة بكونها مركزاً مالياً هاماً ووجهة بارزة في قطاع الأعمال.
محفظة فرانكفورت السياحة المتنوعة تستقطب عشاق الاصطياف من دول مجلس التعاون الخليجي
ويعد أفق فرانكفورت من أبرز معالمها والذي عزز من محفظتها السياحية بشكل كبير على مدار العقد الماضي لتكون المدينة أكثر من مجرد بوابة عبور إلى ألمانيا.
محفظة فرانكفورت السياحة المتنوعة تستقطب عشاق الاصطياف من دول مجلس التعاون الخليجي
وعلى الرغم من امتلاكها لأكبر مطار في ألمانيا والذي لا يبعد عن المدينة أكثر من 15 دقيقة فقط، إلا أن جاذبية فرانكفورت تكمن في مزيجها الفريد بين الطرازين القديم والمعاصر بلمسة تحمل الطابع الدولي.
محفظة فرانكفورت السياحة المتنوعة تستقطب عشاق الاصطياف من دول مجلس التعاون الخليجي
و يعد مركز المدينة التاريخي الذي أعيد تجديده وافتتاحه رسمياً العام الماضي والذي يضم ميدان "رومر" Römer)) الشهير من بين أشهر المعالم السياحية الرئيسية في فرانكفورت.