تعرف على السيارة IMx الخالية من الانبعاثات

كشفت شركة نيسان عن السيارة الاختبارية الخالية من الانبعاثات IMx ذاتية القيادة والتي تعمل بالكهرباء بشكل كامل ويصل مداها إلى 600 كيلومتر، وذلك في معرض طوكيو للسيارات 2017. فتحمل السيارة الاختبارية المبتكرة لمحات من مستقبل استراتيجية التنقل الذكي من نيسان، وهو النهج الذي تتبعه نيسان لتغيير أسلوب تشغيل وقيادة السيارات واندماجها مع المجتمع. وتم تصميم النموذج الجديد بأسلوب من شأنه تقوية الصلة بين السيارة والسائق لتصبح شريكاً موثوقاً يقدم تجربة قيادة أكثر أماناً وراحة ومتعة. وتهدف نيسان IMx إلى تغيير الحياة اليومية للسائقين من خلال تقديم متعة غير مسبوقة في الحركة والقدرة على التحكم في وضع القيادة اليدوية.
$.jpg
1 من 7
يأتي في قلب الميزات التكنولوجية الموجودة في IMx، الإصدار المستقبلي من النظام ProPILOT والقادر على القيادة الذاتية بشكل كامل
TMS-Nissan-IMx-Concept---Photo-01.jpg
2 من 7
كما يأتي النموذج بمحركين كهربائيين مرتفعي القدرة أحدها في الأمام والآخر في الخلف ليمنح السيارة القدرة على الدفع الرباعي مستمدين طاقتهم من بطارية عالية السعة قادرة على الصمود دون شحن حتى 600 كم
5.jpg
3 من 7
استلهم مصمموا النموذج الجديد من المفهومين اليابانيين (Ma)، وتعني الشعور بالمكان والوقت، و(Wa)، ويعني الانسجام، ليأتي التصميم معبراً عن اندماج مفهومين يبدوان متناقضين وهما "السكون" و"الحركة".
TMS-Nissan-IMx-Concept---Photo-2.jpg
4 من 7
كما سعى المصممون في نيسان إلى إعادة تصميم المساحة الداخلية في السيارة IMx بهدف خلق شعور بالانفتاح لدى السائق، وفي الوقت نفسه الحفاظ على الشعور بالخصوصية
$-(5).jpg
5 من 7
و كان الالهام خلف التصميم الداخلي للسيارة الاختبارية IMx هو المفهوم الأساسي للمساحة في المنزل الياباني التقليدي، ما يمنح المسافرين شعور المساحة المفتوحة داخل المركبة
$-(4).jpg
6 من 7
عمل المصممون أيضاً على نقل الخصائص الرئيسية للسيارات الكهربائية من حيث الهدوء والسلاسة والإضاءة والحفاظ على القوة والديناميكية في الوقت نفسه
$-(7).jpg
7 من 7
ويمكن الذكاء الاصطناعي السائق من التحكم في لوحة العدادات باستخدام حركات وإشارات العين واليد. وتعمل واجهة التشغيل التفاعلية على تقليل عدد الأزار وأدوات التحكم المادية، وهو ما يجعل مقصورة IMx بسيطة ومريحة
الأربعاء, 25 أكتوبر , 2017