لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 5 Jun 2017 04:59 AM

حجم الخط

- Aa +

بالصور : 1400 جريح بتدافع في نهائي دوري أبطال أوروبا

نقلت وسائل إعلام إيطالية الأحد، عن خدمات الطوارئ أن ما يصل إلى 1400 شخص أصيبوا بجروح بمدينة تورينو الإيطالية جراء تدافع في ساحة عامة كانت تعرض المباراة النهائية في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم السبت على شاشة ضخمة، بحسب ما ورد في جريدة "الاتحاد" .  

بالصور : 1400 جريح بتدافع في نهائي دوري أبطال أوروبا
أصيب أكثر من 1400 شخص بجروح خلال تدافع نجم عن حالة هلع بين الحشد الذي تجمع مساء السبت لمتابعة المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا، وفق ما أعلنت عنه تقارير إعلامية محلية استنادا على مصادر طبية، فيما أكدت الشرطة الإيطالية صباح اليوم الأحد إصابة نحو ألف شخص تلقوا الإسعافات الأولية في مستشفيات تورين.
بالصور : 1400 جريح بتدافع في نهائي دوري أبطال أوروبا
وكان نحو 30 ألف شخص يتابعون المباراة النهائية لدوري أبطال أوروبا بين فريقي يوفنتوس الإيطالي وريال مدريد الإسباني، والتي أقيمت في مدينة كارديف عاصمة ويلز، عندما تدافعت الجماهير في حالة ذعر.
بالصور : 1400 جريح بتدافع في نهائي دوري أبطال أوروبا
وقال قائد شرطة تورينو إن التدافع قد يكون نجم عن إشعال شخص لألعاب نارية. وذكرت صحيفة «لا ستامبا» المحلية إن الذعر الذي سبب التدافع قد يكون ناجماً عن انهيار أحد الحواجز.
بالصور : 1400 جريح بتدافع في نهائي دوري أبطال أوروبا
وأشار الإعلام الإيطالي إلى أن ثمانية أشخاص على الأقل أصيبوا بجروح خطيرة، من بينهم طفل عمره 7 أعوام وامرأة حالتهما حرجة. ويعتقد أن معظم الإصابات الأخرى طفيفة.
بالصور : 1400 جريح بتدافع في نهائي دوري أبطال أوروبا
وتوج ريال مدريد باللقب للموسم الثاني على التوالي بفوزه على يوفنتوس الإيطالي 1/4 في المباراة النهائية للبطولة على استاد «ميلينيوم» في كارديف.
بالصور : 1400 جريح بتدافع في نهائي دوري أبطال أوروبا
وأفادت تقارير إعلامية بأن الجماهير بدأت تفر من الساحة عندما تم سماع صوت مدوي عقب تسجيل الهدف الثالث لريال مدريد في الدقيقة 64 من المباراة.
بالصور : 1400 جريح بتدافع في نهائي دوري أبطال أوروبا
وقال رئيس نادي يوفنتوس أندريا أجنيلي:"لقد تم إبلاغي بالحادث، وأتعاطف مع هؤلاء الذين أصيبوا خلال ليلة كان من المفترض أن تشهد أجواء احتفالية".