لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 4 May 2014 08:45 AM

حجم الخط

- Aa +

دراسة: نسب العلاوات مخيبة لأمال العاملين في القطاع المالي بالشرق الأوسط

بينت أحدث دراسة للحوافز العالمية أن نصف المتخصصين العاملين في القطاع المالي في الشرق الأوسط يعتقدون أن نسب العلاوات السنوية المقدمة لهم هذا العام كانت أعلى من العام الماضي،

دراسة: نسب العلاوات مخيبة لأمال العاملين في القطاع المالي بالشرق الأوسط
تطرقت الدراسة إلى سؤال العاملين عن هيكلية حوافزهم

بينت أحدث دراسة للحوافز العالمية أجريت من قبل الموقع العالمي الرائد المتخصص بالخدمات المهنية للقطاع المالي   eFinancialCareers ، أن نصف المتخصصين العاملين في القطاع المالي ( 50 ٪ ) ، في  الشرق الأوسط ، يعتقدون أن نسب العلاوات السنوية المقدمة لهم هذا العام كانت أعلى من العام الماضي، بحسب بيان صحفي وصل أريبيان بزنس.

بالمقارنة مع غيرها من المراكز المالية حول العالم، تعتبر منطقة الشرق الأوسط   من أعلى المناطق في العالم من حيث نسبة الأشخاص الذين يحصلون على  العلاوات  المقدمة ومع ذلك ، فإن العاملين في القطاع المالي في المنطقة هم من أكثر الناس خيبة بالنسب المقدمة لهم حيث قال ( 45 ٪ ) من المستطلعين انهم يعانون من خيبة الامل تجاه العلاوات المقدمة لهم والتي لا ترتقي الى توقعاتهم.

كما تطرقت الدراسة إلى سؤال العاملين عن هيكلية حوافزهم، حيث قال ( 70 ٪ ) من الذين أجريت عليهم الدراسة أن حوافزهم لم  تخضع ل clawback  وهو الفقرة التي تتيح للشركات المالية الحد من العلاوات في حال نتائج سلبية للشركة ، وأكثر من النصف ( 56 ٪) قالوا بأن حوافزهم  لم تستحق بعد أو تم تأجيلها . وقال نصف المستطلعين ( 50 ٪ ) أن العلاوات لن تؤثر على قرارهم في اليجث عن عمل آخر اذا ماكانت حوافزهم قليلة و غير موزعة بالعدل من قبل رب العمل.

فيما يتعلق الراتب الأساسي، انقسمت آراء العاملين في القطاع المالي إلى النصف ، حيث  52 ٪ قالوا أنهم يتوقعون زيادة في الراتب بينما  47٪ منهم قالوا بأنهم لا يتوقعون أي تغيير . و تبين بأن أكثر من ( 44 ٪ ) راضون نوعا ما  عن راتبهم الأساسي  وعندما سئلوا إذا كانوا يرغبون في تغيير وظائفهم في عام 2014 ، كانت النتيجة بإن ( 58 ٪ ) قاموا بالتفكير .

وقام جيمس بينيت، المدير التنفيذي العالمي للeFinancialCareers، بتوضيح النتائج وما تعنيه بالنسبة لأصحاب العمل قائلا: " تشكل العلاوات عاملا مهما جدا ومشجعا للعاملين في مجال قطاع الخدمات المالية. هذا يضع المسؤولية على عاتق أصحاب العمل لإدارة توقعات الموظفين وأن يكونوا صريحين مع الموظفين حول مستوى الأداء المطلوب و ما يقابله من حوافز. وقد بينت نتائج الاستطلاع الأخير فشل العلاوات والمكافآت بتلبية توقعات نسبة كبيرة من الموظفين، ونسبة الراغبين بالبحث وظيفة جديدة هي نسبة مثيرة للقلق فإذا لم يستطع أًصحاب العمل أن يلبي توقعات العلاوات لموظفيهم، فسوف يحتاجون إلى إيجاد طرق جديدة لتعزيز ولائهم و تمسكهم بموظفيهم  ".