لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Tue 10 Sep 2013 05:37 AM

حجم الخط

- Aa +

البورصة المصرية تنتعش مدعومة بمشتريات الأجانب

انتعش أداء سوق الأسهم المصرية أمس متجاهلة حالة الترقب لقرار الكونغرس الأميركي بشأن توجيه ضربة عسكرية لسوريا، فيما شهدت السوق عمليات شراء مكثفة من مؤسسات أجنبية على أسهم كبرى وقيادية.

البورصة المصرية تنتعش مدعومة بمشتريات الأجانب
تجاهلت البورصة المخاوف من قرار الكونغرس الأميركي بشأن سوريا (الصورة من المصدر).

انتعش أداء سوق الأسهم المصرية أمس متجاهلة حالة الترقب لقرار الكونغرس الأميركي بشأن توجيه ضربة عسكرية لسوريا، فيما شهدت السوق عمليات شراء مكثفة من مؤسسات أجنبية على أسهم كبرى وقيادية.

 

ووفقا لصحيفة "البيان الاقتصادي" فقد حقق رأس المال السوقي لأسهم الشركات المقيدة بالسوق مكاسب قدرها 4.05 مليارات جنيه (حوالي 583 مليون دولار أميركي) ليصل إلى 356.9 مليار جنيه، كما نشطت التداولات مسجلة نصف مليار جنيه. وقفز مؤشر السوق الرئيسي إيجي إكس 30 بنسبة 1.14 % إلى 5245.13 نقطة، كما زاد مؤشر الأسهم الصغيرة والمتوسطة إيجي إكس 70 بنسبة 1.48 % إلى 450.09 نقطة.

 

وبحسب قول سماسرة بالسوق لـصحيفة "البيان الاقتصادي" إن الترقب خيم على أداء السوق خلال النصف الأول من الجلسة واستحوذ سهم أوراسكوم للإنشاء والصناعة على أكثر من نصف تعاملات السوق بدعم من إعلان هيئة الرقابة المالية موافقتها لشركة أو سي أي إن في على استكمال الشركة شراء الأسهم التي لم تستجب في عرض الشراء الذي قدمته الشركة في مايو الماضي.  وقفز سهم الشركة إلى بنسبة 3.2 % إلى 259.02 جنيها، وسجل خلال الجلسة مستوى 265 جنيها وهو أعلى من سعر الصفقة بنحو 10 جنيهات.

 

وقال المحلل المالي الدكتور معتصم الشهيدي: كانت أوراسكوم للإنشاء مسيطرة على غالبية التداولات حتى بدء تحرك سهم العربية لحليج الأقطان الذي قاد بقية أسهم السوق وراءه نحو نشاط قوي. 

وأضاف: مع ظهور عمليات شراء قوية على سهم العربية لحليج الأقطان، انتعشت أسهم بالم هيلز للتعمير والبنك التجاري الدولي والمصرية للاتصالات والعديد من أسهم القطاع المصرفي.  وأعلنت الشركة المصرية للاتصالات عن نيتها شراء اسهم خزينة حال تدني السهم دون مستوى 12.5 جنيهاً، مما جعل السهم يرتفع خلال التعاملات إلى 12.75 جنيهاً. 

وقال الشهيدي: السوق كان يتوقع إعلان البنك التجاري الدولي عن توزيع مجاني على المساهمين بواقع سهم مجاني لكل سهم أصلي، ليقفز السهم امس بنسبة 1.7 % إلى 35.70 جنيهاً.

 

وواصل سهم الشركة العربية لحليج الأقطان صعوده للجلسة الخامسة على التوالي ليصل إلى 4.65 جنيهات مرتفعا من 3.2 جنيهات في مستهل الأسبوع. 

وحصلت الشركة على موافقة السلطات المصرية لإضافة نشاط العقارات وبيع الأراضي إلى نشاطها الأصلي في حلج الأقطان بهدف الاستفادة من مخزون الأراضي لديها. ونفت الشركة في بيان لها أمس بلوغ قيمة مخزون الأراضي لديها 600 مليون جنيه مؤكدة أنها لم تبدأ إجراءات تقييم الأراضي حتى الآن.

 

قال المحلل المالي يوسف عبد العزيز: على مدار الجلسات الماضية لم تبد السوق استعدادا للهبوط رغم المخاوف ألإقليمية والأحداث الداخلية، مما جعل الأسهم تصعد بقوة مع ظهور عمليات شراء مكثفة أمس. وقد لاحظنا عمليات شراء مكثفة من مؤسسات محلية وأجنبية على أسهم كبرى وقيادية مما شكل رسالة طمأنه للسوق والمستثمرين الأفراد. 

وأشار إلى ان المستثمرين بالسوق تجاهلوا حالة الترقب لتصويت الكونغرس الأميركي بشأن سوريا، نظرا لان البورصة تأثرت بالفعل بقرار ضرب سوريا قبل أن يحدث. 

وقال: مستوى 5150 نقطة شكل نقطة دعم قوية لمؤشر البورصة الرئيسي، وتجاوزها نحو الهبوط كان سيزيد الخطورة على أداء السوق فى الجلسات المقبلة، لكن الشراء المكثف أمس جعله الان يستهدف مستوى 5500 نقطة.