لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Thu 29 Aug 2013 06:09 AM

حجم الخط

- Aa +

طيران الإمارات تبيع صكوكاً بـ 16.5 ملياراً في 2014

نقلت وكالة بلومبيرغ عن مسؤول تنفيذي قوله إن طيران الإمارات، كبرى شركات الطيران من حيث حركة الركاب الدوليين، تدرس إمكانية طرح صكوك، في إطار سعيها لجمع 4.5 مليارات دولار أي 165 مليار درهم في السنة المالية التي تبدأ من أبريل 2014، بغرض شراء طائرات.

طيران الإمارات تبيع صكوكاً بـ 16.5 ملياراً في 2014

نقلت وكالة بلومبيرغ عن مسؤول تنفيذي قوله إن طيران الإمارات، كبرى شركات الطيران من حيث حركة الركاب الدوليين، تدرس إمكانية طرح صكوك، في إطار سعيها لجمع 4.5 مليارات دولار أي 165 مليار درهم في السنة المالية التي تبدأ من أبريل 2014، بغرض شراء طائرات، بحسب ما ورد في صحيفة "البيان".

 

وقال بريان جيفري، نائب رئيس أول المالية في طيران الإمارات في مقابلة مع الوكالة الإخبارية في مقر الشركة بدبي: إن الناقلة ستحتاج إلى نحو 5.34 مليارات دولار سنوياً على مدى خمس سنوات بما فيها 2013، لتمويل شراء 119 طائرة، مضيفاً أن من بين خيارات التمويل المطروحة أمام الشركة طرق أبواب الصكوك أو السندات التقليدية مطلع العام المقبل.

 

وكانت طيران الإمارات باعت في مارس صكوكاً بقيمة مليار دولار. وأشارت بلومبيرغ إلى ان طيران الإمارات تمر بمرحلة نمو سريع، في ظل الأداء المتميز لقاعدتها دبي، حيث قفزت حركة المسافرين عبر مطارها الدولي 17% في النصف الأول من العام إلى 32.6 مليوناً، ووصلت نسبة الإشغال الفندقي إلى 84.6%. 

 

وقال جيفري: إن سوق السندات تشهد تقلباً في الوقت الحالي "وهذا غير مثالي بالنسبة للشركة" غير أن التقلب لم يحل في السابق دون إصدار سندات، معرباً عن يقينه بوفرة التمويل الكافي، في ضوء قوة علامة طيران الإمارات التجارية، وتاريخ مصداقيتها المتميز.

 

ومضى قائلاً: إن قرار إمكانية بيع السندات يتوقف "على التسعيرة، والهيكل التمويلي المقبول"، مؤكداً أن من بين الخيارات الأخرى المطروحة للتمويل إصدار أوراق دين تجاري، أو عقود استئجار تشغيلية أو اعتمادات الصادرات. وأضاف أن السيولة التي سيتم جمعها للعام المقبل ستخصص لتمويل تسلم 21 طائرة بما فيه 10 طائرات إيرباص إيه 380، و 9 طائرات بوينغ 777-300 إي آر، وطائرتا شحن بوينغ 777.

 

يذكر أن طيران الإمارات أضحت شركة راسخة تأصلت جذورها كناقلة عالمية كبرى، تخدم 134 وجهة في 76 بلداً. وقد حول أسطولها الذي يضم عددا كبيرا من طائرات ايه 380 ذات الطابقين، دبي إلى مفترق طرق طيران عالمية، متفوقة في عملياتها على شركات عريقة مثل ابر فرانس كيه ال ام، ولوفتهانزا الألمانية.

 

وأشار جيفري إلى أن طيران الإمارات، التي تبدأ سنتها المالية في الأول من ابريل، احتاجت إلى 5.5 مليارات دولار هذا العام لتمويل تسلم 25 طائرة، جمعت منها 2.9 مليار دولار عن طريق شهادات اعتماد صدرت في يونيو، وأصدرت سندات بقيمة 750 مليون دولار في يناير.

 

قال بريان جيفري، نائب رئيس أول المالية في طيران الإمارات: إن قدرة الناقلة على جمع التمويلات يثبت عدم حاجتها إلى تصنيف ائتماني. فهي تتفاخر بامتلاك أسطول من 201 طائرة، ولديها طلبية لشراء 192 طائرة بقيمة 71 مليار دولار في السعر الرائج، مؤكداً في الوقت نفسه "عدم قلقه" من احتمال تأثير الإصلاحات في مطار دبي الدولي المقرر بدؤها في مايو 2014، " على المستويين التجاري والعملياتي". وأكد على عدم وجود خطط لأي طرح عام للأسهم على حد علمه، مشيراً إلى أن القرار في ذلك يرجع إلى حكومة دبي.