لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Sun 25 Jan 2015 10:35 AM

حجم الخط

- Aa +

مركز دبي التجاري العالمي يزيد مساحة العرض بأكثر من 27%

مركز دبي التجاري العالمي وسع مساحة عرضه المغطاة بأكثر من 27% من مساحته البالغة ألف متراً مربعاً لاستيعاب الزيادة الكبيرة في كل من معرضي الصحة العربي والخليج للأغذية.

مركز دبي التجاري العالمي يزيد مساحة العرض بأكثر من 27%

وسّع مركز دبي التجاري العالمي من مساحة عرضه المغطاة بأكثر من 27 بالمائة من مساحته الحالية البالغة 100 ألف متراً مربعاً لاستيعاب الزيادة الكبيرة في كل من معرض الصحة العربي ومعرض الخليج للأغذية - جلفود.

 

وقال بيان تلقى أريبيان بزنس نسخة منه إن كلا المعرضين سيشغلان كامل مساحة القاعات المؤقتة التي تم بنائها على هيئة خيمتين عملاقتين تبلغ مساحة الكبرى أكثر من 23 ألف متراً مربعاً، وتعد الأكبر حتى الآن على مستوى المنطقة، بينما تبلغ مساحة الصغرى نحو 4.150 متراً مربعاً، وتقع في منطقة البلازا مقابل بوابة المعارض.

 

وستمكن هذه التوسعة الجديدة معرض ومؤتمر الصحة العربي، أكبر معرض في قطاع الرعاية الصحية في منطقة الشرق الأوسط والثاني على مستوى العالم، من تلبية الطلب المتزايد على المشاركة به من كبريات الشركات العالمية والدول الراغبة في توسيع أعمالها التجارية في المنطقة عبر بوابة دبي، كما  ستسمح الزيادة الجديدة لمعرض جلفود، أكبر معرض تجاري سنوي في قطاع الأغذية والضيافة على مستوى العالم، من زيادة مساحته بنسبة 12 بالمائة عن دورة العام الماضي، وستُمكّنه من تلبية النمو المتزايد عليه من المشاركين الجدد، والذي بلغ هذا العام نحو 37 بالمائة.

 

وقال أحمد الخاجه النائب الأول للرئيس في مركز دبي التجاري العالمي "سوف يكون لهذا التوسع تأثيراً كبيراً على جميع القطاعات بما في ذلك سياحة الأعمال وتجارة التجزئة والفعاليات، كما سيكون له مردوداً كبيراً على الاقتصاد المحلي والإقليمي، إذ سيفتح مجالاً أكبر أمام عقد الصفقات التجارية التي تُدر دخلاً على الدولة ودول المنطقة".

 

وأضاف "كان هناك حاجة ملحة لتلبية طلبات التوسع الكبيرة على المشاركة في هذين المعرضين الذين يمثلان أثنين من أكبر الفعاليات التجارية العالمية في هذين القطاعين الحيويين، وقد جاءت هذه الحلول التوسعية المبتكرة كمبادرة من مركز دبي التجاري العالمي تتسق مع رؤيتنا الهادفة إلى تعزيز مكانة دبي كوجهة عالمية لاستضافة المعارض والمؤتمرات والفعاليات، عبر تلبية رغبات وطموحات منظمو الفعاليات العالميون وشركاؤنا وعملائنا الراغبون في اتخاذ معارض دبي التجارية كمنصة عالمية لعرض منتجاتهم وخدماتهم أمام العالم".

 

ويبلغ ارتفاع سقف القاعة المؤقتة الكبرى (23 ألف متر مربع) نحو 12.4 متراً، ما يعادل ارتفاع مبنى مكوّن من أربعة طوابق، وهي مقسمة إلى قسمين يبلغ طول القسم الواحد 230 متراً وعرضه 50 متراً، ويربط بينها وبين قاعة زعبيل ممرين طول أحدهما 35 متراً وعرضه 20 متراً بينما يبلغ طول الثاني 25 متراً وعرضه 20 متراً، ما يرفع من مساحة العرض المغطاة بنحو 1.200 متراً إضافية، وقد استغرق بناء نحو 31 يوماً، وتحتاج لإزالتها إلى 11 يوماً، بينما استغرق بناء قاعة البلازا المؤقتة (4.150 متراً) 10 أيام، وتحتاج إلى 5 أيام لإزالتها من موقعها، وقد تم تجهيز القاعتين بكافة التجهيزات التي تُماثل تجهيزات قاعات المركز السبعة عشر التي تضاهي أرقي مستويات التجهيزات العالمية المستخدمة في قاعات الفعاليات.

 

وتأتي هذه التوسعة لتلبي احتياجات التوسع المستمر الذي يشهده أكبر معرضين في قطاعي الصحة والأغذية على مستوى العالم، ما يُعزّز من مكانة دبي في استضافة أكبر وأهم الفعاليات التجارية العالمية في جميع القطاعات الحيوية، وتُعد القاعات المؤقتة التي تحتل موقعاً متميزاً مُطلاً على دوار المركز التجاري وشارع الشيخ زايد أحدث توسعات مركز دبي التجاري العالمي الذي يشهد تحديثاً مستمراً في خدماته، وقد شملت الخدمات والتسهيلات التي تمت خلال الفترة الماضية لخدمة زوار المركز، بناء موقف سيارات متعدد الطوابق يتسع لنحو ألف سيارة العام الماضي، ورصف وتخطيط موقف السيارات (P1) المقابل لفندق نوفوتيل- المركز التجاري، الذي أصبح يتسع حالياً لصف نحو 3 آلاف سيارة.

 

كما قامت هيئة الطرق والمواصلات العام الماضي، بإنشاء جسر للمشاة مجهّز بمصاعد كهربائية لخدمة الزوار، يصل بين موقف السيارات (P1) وبوابة المؤتمرات، وأتمت بناء جسر للسيارات ينقل الحركة من أمام المركز إلى شارع الشيخ راشد، وكان لذلك أثره الواضح على انسيابية حركة سير  السيارات خاصة مع استخدام  الزوار لجسر المشاة في العبور إلى المركز.