لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 14 May 2012 08:39 PM

حجم الخط

- Aa +

المؤشر السعودي يسجل أدنى مستوى في 12 أسبوعاً وهبوط بورصات الخليج

تراجعت البورصة السعودية لأدنى مستوى في 12 أسبوعاً وهبطت سائر أسواق الخليج في ظل عدم التيقن بشأن الأزمة اليونانية ما دفع المستثمرين لتقليص تعرضهم للمخاطر عبر المنطقة.  

المؤشر السعودي يسجل أدنى مستوى في 12 أسبوعاً وهبوط بورصات الخليج

تراجعت البورصة السعودية لأدنى مستوى في 12 أسبوعاً اليوم الإثنين وهبطت سائر أسواق الخليج في ظل عدم التيقن بشأن مستقبل عضوية اليونان بمنطقة اليورو ما نال من المعنويات ودفع المستثمرين لتقليص تعرضهم للمخاطر عبر المنطقة.

 

وانخفض المؤشر الرئيسي للسوق السعودية 1.6 بالمئة إلى 7067 نقطة مسجلاً أدنى إغلاق منذ 22 فبراير/شباط. ويعد مستوى 7000 نقطة دعماً نفسياً قوياً.

 

وقال محمد فيصل بوترك محلل البحوث لدى الرياض المالية "عادت ضغوط البيع بشكل عام مع اقتداء السعودية بالأسواق العالمية".

 

وتراجع برنت 1.69 دولار إلى 110.57 دولار للبرميل بحلول الساعة 1117 بتوقيت غرينتش مواصلاً خسائره الثقيلة التي مني بها في الآونة الأخيرة.

 

وأضاف بوترك "ارتفعت أسعار النفط بعض الشئ لكن هوامش أرباح شركات البتروكيماويات لا تزال جيدة. لن نرى انخفاضات كبيرة في أسهمها الآن".

 

وهبطت معظم القطاعات مع تقليص المستثمرين للمخاطرة. وتراجع سهماً الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) ومصرف الراجحي القياديان 1.8 و1.3 بالمئة على التوالي بينما هبط سهم اتحاد اتصالات (موبايلي) 2.3 بالمئة.

 

وأقبل المستثمرون على الملاذات الآمنة اليوم الإثنين بسبب الغموض بشأن تداعيات خروج محتمل لليونان من منطقة اليورو ما دفع الأسهم الأوروبية واليورو للهبوط إلى أدنى المستويات في نحو أربعة أشهر.

 

وفي الإمارات العربية المتحدة هبط مؤشر دبي 0.4 بالمئة مسجلاً أدنى إغلاق منذ السابع من فبراير/شباط.

 

وقال مروان شراب نائب الرئيس وكبير المتعاملين في جلف مينا للاستثمارات "عدنا في أوروبا لما كان عليه الحال في الربع الثاني من العام الماضي. تتركز جميع المخاوف مجدداً على اليونان وإلى أن يتبلور اتجاه واضح ستظل الأسواق العالمية شديدة التقلب. يخشى المستثمرون أخذ قرارت طويلة الأجل بشأن استثماراتهم وهو أمر غير صحي للمنطقة".

 

وتراجعت أسهم إعمار العقارية  بنسبة 1.7 بالمئة وبنك دبي الإسلامي  بنسبة 1.5 بالمئة ما وضع المؤشر تحت ضغط. وتراجع سهم ديار للتطوير  بنسبة 2.9 بالمئة.

 

وخالف سهم أرابتك  الاتجاه العام وزاد 4.7 بالمئة مرتفعاً من أدنى مستوياته في نحو سبعة أسابيع بفعل دخول صائدي الأسهم الرخيصة.

 

وقالت أرابتك اليوم إن حصة آبار فيها تبلغ 20.8 بالمئة نافية تقريراً نقل عن رئيس آبار قوله إن الحصة تبلغ 53 بالمئة.

 

وقال سامر الجاعوني المدير العام لشركة الشرق الأوسط للوساطة المالية "أسهم أرابتك المتداولة في السوق الآن قليلة جداً إذ أن آبار تشتري حصتها من خلال وحدات تابعة مختلفة ومن السهل التأثير على الحركة. إنها محض مضاربة من متعاملين صغار".

 

وأغلق مؤشر سوق دبي عند 1482 نقطة.

 

وفي قطر انخفض المؤشر 0.6 بالمئة ليغلق على أدنى مستوى منذ 29 يناير/كانون الثاني. وهبط سهم صناعات قطر بنسبة 1.7 بالمئة وسهم بروة العقارية بنسبة 1.3 بالمئة.

 

وسجل مؤشر البورصة العمانية أدنى مستوى إغلاق في 12 أسبوعاً مع تأثر المعنويات بنتائج شركات جاءت أدنى من التوقعات.

 

ونزل المؤشر 1.4 بالمئة مسجلاً أدنى مستوى إغلاق منذ 16 فبراير/شباط.

 

وهبط سهم جلفار للهندسة  بنسبة 9.5 بالمئة. وأعلنت الشركة أن صافي ربح الربع الأول بلغ 1.7 مليون ريال (4.5 مليون دولار).

 

وقال عادل نصر مدير الوساطة في المتحدة للأوراق المالية "نتائج جلفار جاءت دون توقعات السوق وصاحبتها المخاوف من الوضع العالمي ما قضى على السوق.

 

"ستظل المعنويات سلبية لفترة. الأحجام لا تدعم أي ارتداد فني في الوقت الراهن".

 

وفيما يلي إغلاق مؤشرات أسواق الأسهم في الشرق الأوسط:

 

السعودية: تراجع المؤشر 1.6 بالمئة إلى 7068 نقطة.

 

دبي: هبط المؤشر 0.4 بالمئة إلى 1482 نقطة.

 

مصر: انخفض المؤشر 0.4 بالمئة إلى 5062 نقطة.

 

أبوظبي: تراجع المؤشر 0.02 بالمئة إلى 2473 نقطة.

 

قطر: هبط المؤشر 0.6 بالمئة إلى 8489 نقطة.

 

سلطنة عمان: انخفض المؤشر 1.4 بالمئة إلى 5654 نقطة.

 

الكويت: تراجع المؤشر 0.2 بالمئة إلى 6432 نقطة.

 

البحرين: هبط المؤشر 0.3 بالمئة إلى 1157 نقطة.