لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Mon 23 Apr 2012 07:49 AM

حجم الخط

- Aa +

6 شركات خليجية بين أكبر 500 شركة عالمية

بلغت القيمة السوقية الإجمالية لـ 6 شركات من دول مجلس التعاون الخليجي، جاءت ضمن قائمة أكبر 500 شركة عالمية في نهاية مارس/آذار الماضي، نحو 210 مليار دولار

6 شركات خليجية بين أكبر 500 شركة عالمية

بلغت القيمة السوقية الإجمالية لـ 6 شركات من دول مجلس التعاون الخليجي، جاءت ضمن قائمة أكبر 500 شركة عالمية في نهاية مارس/آذار الماضي، نحو 210 مليار دولار، بارتفاع قدره في المئة 5.6 عن قيمتها السوقية في نهاية الشهر ذاته من عام 2011.

وهذه القيمة تمثل 0.8 في المئة من القيمة السوقية لأكبر 500 شركة عالمية في نهاية مارس الماضي، كما أشار التقرير الأسبوعي لبنك قطر الوطني.

وأوضح التقرير أن الشركة السعودية للصناعات الأساسية (سابك) جاءت في الترتيب في المرتبة 63 بقيمة سوقية بلغت 88 مليار  دولار، تلاها مصرف الراجحي في المرتبة 245 بقيمة سوقية بلغت 33 مليار دولار، وحققت مجموعة بنك قطر الوطني تقدماً قوياً في الترتيب (المرتبة 325 بقيمة سوقية بلغت 26 مليار دولار)، ومن ثم شركة الاتصالات السعودية (404 بقيمة 22 مليار دولار) و صناعات قطر (417 بقيمة 21 مليار دولار) و مؤسسة الإمارات للاتصالات (اتصالات) في المرتبة 459 (بقيمة 19.2 مليار دولار).

ولفت التقرير إلى أن الشركات الأميركية استحوذت تاريخياً على معظم قائمة أكبر 500 شركة حول العالم، لكن انضم إلى القائمة عدد متزايد من شركات الدول الناشئة في آسيا وأميركا اللاتينية خلال السنوات القليلة الماضية، ودخلت شركات من دول مجلس التعاون الخليجي إلى القائمة للمرة الأولى عام 2006.

وحققت 5 شركات من بين 6 شركات في دول مجلس التعاون الخليجي في القائمة تقدماً في ترتيبها في نهاية مارس الماضي، مقارنة بترتيبها في الشهر ذاته من عام 2011. وكانت مؤسسة «فاينانشيال تايمز» أصدرت قائمة أكبر 500 شركة حول العالم من حيث القيمة السوقية في نهاية مارس الماضي. وبلغت القيمة السوقية لتلك الشركات 25.3 تريليون دولار، متراجعة بنسبة في المئة 3.4 مقارنة بالعام السابق.

وأشار التقرير إلى أن أسواق الأسهم، سواء في الدول المتقدمة أو الناشئة، تعرّضت لضغوط خلال النصف الثاني من العام الماضي، نتيجة لحالة التوتر بين المستثمرين بسبب أزمة الديون السيادية في أوروبا ومخاوف من تباطؤ في نمو الاقتصاد الصيني. وتراجع «مؤشر مورغان ستانلي العالمي لأسهم الشركات الكبرى» (MSCI WILC) بنسبة في المئة 12.4 خلال الفترة بين آذار ونهاية كانون الاول (ديسمبر) من العام الماضي، وانخفضت القيمة السوقية لأكبر 500 شركة حول العالم بنسبة في المئة 12.5 إلى 22.9 تريليون دولار خلال الفترة ذاتها.
وجاءت شركة «آبل» الأميركية على قمة ترتيب أكبر الشركات العالمية بقيمة سوقية بلغت 559 بليون دولار، مرتفعةً بنسبة في المئة 74 عن قيمتها السوقية في نهاية مارس العام الماضي، وتفوقت آبل بفضل مبيعات منتجاتها الالكترونية الرائجة، على شركتي النفط إكسون موبيل الأميركية وبتروتشاينا الصينية، لتصل إلى المرتبة الأولى على رغم ارتفاع أسعار النفط.