حجم الخط

- Aa +

الخميس 26 سبتمبر 2019 04:30 م

حجم الخط

- Aa +

قفزة جديدة لبورصة مصر خلال التعاملات الصباحية

بورصة مصر تواصل ارتفاعها خلال بداية التعاملات يوم الخميس للجلسة الثانية على التوالي، فيما وصف رئيس بورصة مصر تراجعات سوق المال خلال أول ثلاث جلسات من هذا الأسبوع بأنها ”رد فعل غير مبرر وليس له معنى على مستوى أسواق المال“.

قفزة جديدة لبورصة مصر خلال التعاملات الصباحية

رويترز- واصلت بورصة مصر ارتفاعها خلال بداية التعاملات يوم الخميس للجلسة الثانية على التوالي وسط مشتريات من قبل المؤسسات العربية ووفرة في السيولة.

ونجحت مشتريات الأجانب والعرب في وقف نزيف خسائر البورصة المصرية يوم الأربعاء لتلتقط السوق أنفاسها وترتفع بعد ثماني جلسات متتالية من الهبوط الذي تزايدت حدة وتيرته في الجلسات الثلاث الأخيرة.

ووصف محمد فريد رئيس بورصة مصر تراجعات سوق المال خلال أول ثلاث جلسات من هذا الأسبوع بأنها ”رد فعل غير مبرر وليس له معنى على مستوى أسواق المال“.

وقال فريد الذي تدرس إدارته حاليا منهجيات المؤشر إي.جي.إكس 100 في مقابلة تلفزيونية في وقت سابق يوم الخميس إن ”البورصات لا تُقيم باليوم“ مضيفا أن ما سيحدث في الجلسات القادمة ”يُترك لقوى العرض والطلب في سوق المال“.

وبحلول الساعة 0858 بتوقيت جرينتش، ارتفع المؤشر المصري الرئيسي 2.09 بالمئة ليصل إلى 13877.9 نقطة بعد أن صعد في الدقائق الأولى للجلسة بنحو 2.3 بالمئة، ومالت تعاملات العرب للشراء بينما اتجهت معاملات المصريين والأجانب للبيع. وتجاوزت قيم التداولات 300 مليون جنيه.

وقال إيهاب رشاد نائب رئيس مجلس إدارة مباشر كابيتال هولدينج للاستثمارات المالية ”ارتفاعات الأمس عززت من موقف عملاء الشراء بالهامش بما انعكس إيجابيا علي تخفيض معدلات التسييل.
”استمرار الأداء الإيجابي يعزز المكاسب ويدعم الثقة... إذا قرر المركزي تخفيض سعر الفائدة اليوم وحدث هدوء سياسي سيكون ذلك بمثابة شرارة الانطلاق للبورصة“.

وأظهر استطلاع للرأي أجرته رويترز أن من المرجح أن يخفض البنك المركزي المصري أسعار الفائدة بين 50 و150 نقطة أساس في اجتماعه يوم الخميس، مع استمرار تراجع التضخم وبعد خفض مجلس الاحتياطي الاتحادي (البنك المركزي الأمريكي) أسعار الفائدة مجددا في الأسبوع الماضي.

وكسبت أسهم البنك التجاري الدولي 2.5 بالمئة وبالم هيلز 2.6 بالمئة والمصرية للاتصالات 1.8 بالمئة وهيرميس اثنين بالمئة.

ونزلت أسهم القلعة 1.5 بالمئة بعد تكبدها خسائر بقيمة تزيد عن 500 مليون جنيه في الربع الثاني من هذا العام.

وخسرت أسهم أوراسكوم للاستثمار 0.4 بالمئة وطلعت مصطفى 0.6 بالمئة وحديد عز 1.1 بالمئة وبايونيرز 0.2 بالمئة.

وقال إبراهيم النمر من نعيم للوساطة في الأوراق المالية ”المؤشر الرئيسي اقترب من مستويات 14000-14100 نقطة وهي منطقة صعبة الاختراق من المرة الأولى... لا أعتقد أن السوق ستكون قادرة على مواصلة الصعود“.