حجم الخط

- Aa +

الأحد 16 سبتمبر 2018 12:15 م

حجم الخط

- Aa +

تداول: شركات أجنبية لإدراج الصكوك والسندات الدولية في السوق السعودية

المدير التنفيذي لشركة السوق المالية السعودية يقول إن مركز إيداع الأوراق المالية يقوم حاليا بالتفاوض مع مجموعة من شركات التسجيل الأجنبية بهدف إدراج السندات والصكوك الدولية التابعة لإدارة مكتب الدين العام في وزارة المالية في تداول

تداول: شركات أجنبية لإدراج الصكوك والسندات الدولية في السوق السعودية

قال المدير التنفيذي لشركة السوق المالية السعودية (تداول) إن مركز إيداع الأوراق المالية يقوم حالياً بالتفاوض مع مجموعة من شركات التسجيل الأجنبية بهدف إدراج السندات والصكوك الدولية التابعة لإدارة مكتب الدين العام في وزارة المالية في "تداول".

وأضاف خالد الحصان، لصحيفة "الاقتصادية" السعودية أنه "بعد المرحلة الأولى من إدراج الصكوك والسندات المحلية في (تداول)، نعمل حالياً على إدراج الصكوك والسندات الدولية، وهذا يتطلب ربط مركز إيداع الأوراق المالية مع مجموعة من بيوت التسجيل في العالم من أجل السماح للتداول بها في السوق السعودية، حيث إن من يملك هذه الأوراق المالية هم الأجانب".

وأكد "الحصان" أنه بعد الانتهاء من التفاوض مع مجموعة شركات التسجيل الأجنبية، سيكون بمقدور "تداول" إدراج الإصدارات الدولية لإدارة مكتب الدين العام في وزارة المالية حتى لو كانت ملكيتها من قبل مستثمرين أجانب.

وأشار إلى أن البدء في الإدراج سيكون تدريجياً حال التوقيع مع شركة أو شركتين ومن ثم تتوالى بقية الإدراجات.

ويقدر إجمالي أدوات الدين السعودية الدولية بحوالي 52 مليار دولار (حوالي 195 مليار ريال)، في حين بلغت قيمة الطلبات والإقبال عليها 202 مليار دولار (757 مليار ريال)، أي بتغطية 388 بالمئة.

وكانت شركة السوق المالية السعودية (تداول) بدأت في أبريل/نيسان الماضي بإدراج أدوات الدين الحكومية -السندات والصكوك المحلية بالريال- في السوق السعودي.