لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

Wed 7 Jan 2015 10:22 AM

حجم الخط

- Aa +

منتدى المفكرين العالميين يختار أميرة بن كرم لعضوية مجلس المستشارين لعام 2015

أعلن مجلس إدارة منتدى المفكرين العالميين، عن اختيار سعادة أميرة بن كرم، رئيس مجلس إدارة مجلس سيدات أعمال الشارقة، لعضوية المنتدى، الذي يعتبر مركزاً فكرياً ومنصة غير هادفة للربح تعمل على جمع القادة الحاليين والمستقبليين لبحث شؤون الحوكمة، والمجتمع، والتقدم، والمستقبل.

منتدى المفكرين العالميين يختار أميرة بن كرم لعضوية مجلس المستشارين لعام 2015
سعادة أميرة بن كرم وسعادة إليزابيث فيليوبولي، المؤسس والرئيس التنفيذي لمنتدى المفكرين العالميين

أعلن مجلس إدارة منتدى المفكرين العالميين، عن اختيار سعادة أميرة بن كرم، رئيس مجلس إدارة مجلس سيدات أعمال الشارقة، لعضوية المنتدى، الذي يعتبر مركزاً فكرياً ومنصة غير هادفة للربح تعمل على جمع القادة الحاليين والمستقبليين لبحث شؤون الحوكمة، والمجتمع، والتقدم، والمستقبل.

ويتكون مجلس مستشاري منتدى المفكرين العالميين الذي يتم اختيار أعضائه سنوياً، من 28 عضواً كحد أقصى، ينحدرون من مختلف الخلفيات والقطاعات بما في ذلك قطاعات الأعمال، والأوساط الأكاديمية، والإعلام، ووكالات المجتمع المدني المحلية والدولية الرائدة.

وتم الإعلان رسمياً عن اختيار رئيسة مجلس سيدات أعمال الشارقة لشغل عضوية مجلس المستشارين في منتدى المفكرين العالميين خلال لقاء عُقد في الشارقة في ديسمبر الماضي بين سعادة أميرة بن كرم وسعادة إليزابيث فيليوبولي، المؤسس والرئيس التنفيذي لمنتدى المفكرين العالميين.

وأكدت إليزابيث فيليوبولي أن اختيار أميرة بن كرم لهذا المنصب الدولي الرفيع جاء تقديراً لجهودها في تعزيز مشاركة المرأة الإماراتية بشكل خاص، والمرأة في المنطقة العربية عموماً، في قطاعات الأعمال المختلفة، وإشرافها على إطلاق العديد من المبادرات والبرامج التدريبية وورش العمل التي ساهمت في تشجيع السيدات العربيات على المشاركة الفاعلة في التنمية الاجتماعية والاقتصادية.

وأشارت فيليوبولي إلى أن مجلس المستشارين يعمل على دعم منتدى المفكرين العالميين من خلال تقديم الرؤى والأفكار القيّمة حول البيئة الاقتصادية، والسياسية، والأكاديمية والاجتماعية المحلية بما يساعد في تصميم مختلف فعاليات وبرامج المنتدى، وتحديد اتجاه نمو المنظمة.

من ناحيتها، قالت أميرة بن كرم، في تصريح لها بهذه المناسبة: "أنا فخورة بدعوتي لعضوية منتدى المفكرين العالميين وتمثيل مجلس سيدات أعمال الشارقة والمرأة في إمارة الشارقة ودولة الإمارات العربية المتحدة في هذه المنصة الدولية البارزة، التي جاء وصولنا إليها بفضل دعم قرينة صاحب السمو حاكم الشارقة سمو الشيخة جواهر بنت محمد القاسمي، رئيس المجلس الأعلى لشؤون الأسرة، المؤسس والرئيس الفخري لمجلس سيدات أعمال الشارقة، للمرأة الإماراتية وتشجيعها على المساهمة الفاعلة في التنمية الاقتصادية لضمان النمو المتواصل للشارقة والإمارات، وسيُسهم تواصلنا مع منتدى المفكرين العالميين في فتح المجال أمامنا لبحث ومناقشة الموضوعات التي ستعود بالنفع الكبير على سيدات الأعمال في دولة الإمارات والمنطقة".

وأكدت أميرة بن كرم على أهمية إيجاد منصات عالمية مشتركة ووسائل تتيح للمرأة التعبير عن وجهة نظرها وآرائها، وأضافت: "أسهمت المرأة إلى حد كبير في عالم الأعمال، وهنا تكمن أهمية الاستماع لصوتها. ويتمثل هدفنا الرئيسي في مجلس سيدات أعمال الشارقة في مساعدة المرأة على تطوير إمكانياتها، وأتطلع قدماً إلى العمل مع منتدى المفكرين العالميين لتسهيل هذه العملية".

وتنضم سعادة أميرة بن كرم إلى هذه المجموعة المرموقة من القادة الدوليين في مجلس الإدارة إلى جانب كل من سمو الأميرة سمية بنت الحسن، رئيس مدينة الحسن العلمية والجمعية العلمية الملكية ورئيس مجلس أمناء جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا، وفيكتوريا بودسون، المؤسس والمدير التنفيذي لبرنامج المرأة والسياسة العامة في كُلِّية كيندي بجامعة هارفارد، وهيفاء فاهوم الكيلاني، رئيس مجلس إدارة المنتدى العربي الدولي للمرأة، وغيرهم من الشخصيات الاقتصادية والأكاديمية حول العالم.