حجم الخط

- Aa +

Mon 16 Jun 2014 07:58 AM

حجم الخط

- Aa +

عبد بيبي: الهدايا الرقمية هي المستقبل

أطلقت شركة HoneyBee Tech Ventures موقع YouGotAGift للهدايا الرقمية وبطاقات المعايدة ويرى الريادين الذين أطلقوا المشروع أن قطاع الهدايا الرقمية سينمو بشكلٍ كبير في منطقة الشرق الأوسط مدفوعاً بشكلٍ كبير من الإمارات والمملكة العربية السعودية.

عبد بيبي: الهدايا الرقمية هي المستقبل
فريق YouGotAGift

لم تصدر فكرة "YouGotAGift" عن شبان مبتدئين أو خريجي جامعة صغار السن. بل نبعت من خبرة مجموعة رجال أعمال ذو شهية ريادية كبيرة الذين قاموا مرة تلو الأخرة بإطلاق مشاريع ناجحة والذين اعتادوا على تغذية الأفكار الجديدة وتحويلها إلى أعمال كبيرة. هم العقل المدبر وراء "زاوية" (Zawya). اجتمع عبد بيبي وحسين مكية وإحسان جواد وزيد جواد في مكانٍ واحدٍ وعزموا على تكرار تجربة النجاح فقاموا بتأسيس شركة "هوني بي تك فنشيرز" (Honeybee Tech Ventures) التي تهتم بإنشاء مجموعة أعمال إلكترونية والتي تهدف إلى مساعدة ودعم وتطوير ريادي الأعمال والمشاريع الإلكترونية الناشئة. معاً، قام هذا الفريق بإطلاق عدة مشاريع إلكترونية:Laimoon.com وRoundmenu.com هذان الموقعان حازا على اهتمام كبير في العالم العربي. أما أحدث مشاريع هؤلاء الريادين هو موقع YouGotAGift للهدايا الرقمية وبطاقات المعايدة الذي أُطلقه بيبي ومكية في أواخر عام 2013. تحدثنا إلى عبد بيبي، أحد مؤسسي الموقع وشريك في HoneyBee Tech Ventures لمعرفة المزيد عن هذا المشروع.

من يعمل في قطاع الأعمال الناشئة (Startups) وريادة الأعمال (Entrepreneurship) يعلم أن رواد الأعمال الذين أطلقوا مشروعاً ناجحاً سيعودون مرة تلو الأخرة لإعادة التجربة وتكرار النجاح الذي حققوه في البداية. سواء كان إدمان على طعم النجاح لا عودة عنه أو شهية ريادية لا يشبعها شيء، لا بد من القول إن الريادة تنعكس بشكلٍ إيجابي على الاقتصاد.

مجموعةٌ من هؤلاء الرواد هم بغنى عن التعريف. هم العقل المدبر وراء إحدى أشهر قصص النجاح للشركات المحلية العربية النشوء "زاوية"(Zaywa) الموقع المتخصص في تقديم المعلومات الاقتصادية في المنطقة العربية والذي استحوذت عليه مجموعة "تومسون رويترز" العالمية عام 2012. هم حسين مكية وإحسان جواد وزيد جواد. انضم إليهم عام 2008 ريادي أعمال متسلسل آخر وخبير العلامات التجارية عبد بيبي الذي يملك أكثر من 20 عاماً من الخبرة في تأسيس وتطوير العلامات التجاري والعمل مع أكبر الأسماء كـ "إتصالات" و"دبي تي في" و"مجموعة دبي القابضة" و"MBC" و"Wolff Olins" وأحد مؤسسي Future TV.

قامت هذه المجموعة بتأسيس شركة "هوني بي تك فنشيرز" (Honeybee Tech Ventures) التي تهتم بإنشاء مجموعة أعمال إلكترونية والتي تهدف إلى مساعدة ودعم وتطوير ريادي الأعمال والمشاريع الإلكترونية الناشئة. وأطلقوا موقع التوظيف Laimoon.com وموقع لصفقات المطاعم Roundmenu.com.

ويقول بيبي:" أنا وشركائي قضينا وقتٌ طويل في الإمارات وشهدنا على نمو هذا البلد وتحوله من رمال على مدّ النظر إلى طرقات إسفلتية تعلو أطرافها ناطحات سحاب لا تنتهي. وقد قدم لنا هذا البلد الكثير وحان الوقت لرد الجميل ولهذا أنشئنا شركة حاضنة ومسرّعة للنمو والتي تهدف إلى دعم تطوير وانجاح الشركات الناشئة في الإمارات. تعتبر الإمارات اليوم الوجهة المثالية بين الشباب الذين يسعون لتأسيس أعمالهم وللعيش بفضل بنيتها التحتية المتطورة ونظراً للأمن والاستقرار ولأنها أرض الفرص."

أما أجدد القادمين إلى Honeybee فهو موقع YouGotAGift (أو وصلتك هدية) الذي اسسه بيبي ومكية وأُطلقاه رسمياً في تشرين الأول/أكتوبر 2013. ويسمح الموقع للمستخدمين بشراء وإرسال الهدايا الرقمية وبطاقات المعايدة عبر الإنترنت.

نمو التجارة الإلكترونية والهدايا الرقمية

تعد منطقة الشرق الأوسط من أسرع المناطق نمواً وأكثرها ديناميكيةً في العالم من ناحية عدد مستخدمي الإنترنت. وأظهرت المنطقة في الآونة الأخيرة اهتماما كبيراً بالتسوق عبر الإنترنت مدفوعةً بشكل أساسي من الإمارات العربية المتحدة والمملكة العربية السعودية حيت تساهم هاتين الدولتين بحوالي 65% من التجارة الإلكترونية في المنطقة. ويعود ذلك بشكلٍ كبير إلى اعتياد المواطنين على استخدام بطاقات الائتمان على الإنترنت للقيام بأعمالهم اليومية كدفع الفواتير الشهرية وتخليص المعاملات الحكومية وغيرها عدا عن انتشار الهواتف الذكية وتوفّر سرعات إنترنت عالية والذي تدعمه بنية تحتيّة متطورة وسرعة الخوادم والسّعة وضمان الاتصال بالإضافة إلى زيادة أمان المعاملات المصرفية الإلكترونية وتطورها وتقدّم خدمة العملاء عدا عن انتشار الكمبيوترات اللوحية والهواتف الذكيّة وسهولة الولوج إلى شبكة الإنترنت.

كما تشير الأرقام أن قيمة التجارة الإلكترونية عبر الهواتف الذكية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا آخذة بالارتفاع ومن المتوقع أن تصل إلى 5 مليار دولار بحلول 2015. وأظهر تقرير صدر عن مؤسسة Payfort لحلول الدفع المقدمة أن أكثر من 60% من المتبضعين عبر الإنترنت نسبوا عمليات شرائهم عبر الانترنت إلى الأسعار التنافسية والصفقات المغرية، بينما قال حوالي 56% أن سهولة تجربة الشراء والاختيار عبر الإنترنت كانت سبب مشاركتهم.

ويقول بيبي: "دخلنا إلى هذا المجال مع "HoneyBee Tech Ventures" لأننا أدركنا أهمية التجارة الإلكترونية ولاحظنا نموها الهائل في المنطقة. كما رأينا أن ثقافة وسلوك المستهلكين العرب بدأتا بالانفتاح ومع أكثر من 60% من سكان المنطقة العربية بين سن الـ 15 و35 هؤلاء هم الأشخاص الذين يتبنون هذه الحضارة الإلكترونية، فإن فرص النجاح كبيرة جداّ شرط أن نستمع إلى توجهات السوق وتلبية احتياجات المستهلكين بشكلٍ صحيح."

وصلتك هدية!

لم تكن فكرة بطاقات الهدايا (Gift Card) فكرة منتشرة في بلادنا ولكن الآن أينما تذهب تجد أن المتاجر والمجمعات التجارية توفر هذه البطاقات نظراً لحاجة المتبضعين إلى خيارات تعطيهم الحرية والمرونة في اختيار الهدايا. وقد شهد قطاع بطاقات الهدايا نمواً هائلاً عالمياً فقدرت قيمته هذا القطاع بحوالي $19 مليار دولار عام 1999 أما اليوم فقد وصلت قيمته إلى أكثر من $140 مليار دولار. ورغم أن قطاع بطاقات الهدايا الإلكترونية لا زال يشكل أقل من 5% من القيمة الكلية إلا أنه آخذ بالارتفاع خاصةً مع نمو التجارية الإلكترونية وانتشار الهواتف الذكية والأجهزة اللوحية. كما أن أحد حسنات هذه البطاقات الإلكترونية هي سرعة توصيلها من خلال إرسالها عبر البريد الإلكتروني أو وسائل التواصل الاجتماعي.

ومع تغيّر سلوك المستهلك وزيادة اعتماده على الأجهزة الإلكترونية واستخدامه لهذه الأجهزة للقيام بمعظم أعماله وللتواصل خلال فترات الأعياد والمناسبات من خلال الرسائل النصية والواتساب (WhatsApp) زاد الوعي حول هذه الممارسات وانتشرت شعبية الهدايا التي كانت تعتبر أنها غير تقليدية في السابق نظراً إلى خلوها من الطابع الشخصي بعد أن قامت الشركات بجهود كبيرة وإضافة خاصيات جديدة تسمح للمستخدمين بتخصيص هذه الهدايا وإضفاء لمساتهم الشخصية.

في أواخر عام 2013، قام اثنان من هؤلاء الريادين، عبد بيبي وحسين مكية، بإطلاق مشروع إلكتروني جديد وهو "YouGotAGift" (وصلتك هدية) للهدايا الإلكترونية بعد أن لاحظا نجاح هذا القطاع في الخارج مع تطبيق "راب" (Wrapp) السويدي المنشأ للهدايا الرقمية وبطاقات الهدايا للأصدقاء. واحتل التطبيق عناوين الصحف في ذلك الوقت لتخطيه المليون مستخدم خلال 14 شهراً وبيعه أكثر من 7.4 مليون هدية مع أكثر من 100,000 هدية في الأسبوع الواحد.

يقدّم "YouGotAGift" لمستخدميه فرصة اختيار هدايا من أكثر من 60 متجر مسجلين على الموقع وارسالها عبر البريد الإلكتروني أو الفيسبوك أو الرسالة النصية. ويعلّق بيبي قائلاً:" أجرينا عدة إحصائيات ودرسنا السوق العربي وكانت نتيجة هذه الدراسات أن أكثر من 70% من الأشخاص يقومون بإعادة إهداء الهدايا التي يتلقونها أو لا يستخدمونها. وتشكل بطاقات الهدايا الحل المناسب لهذه المشكلة حيث تعطي حرية الاختيار للأشخاص والقدرة على تخصيص هذه الهدايا وإعطائها طابع شخصي من خلال إضافة بطاقة معايدة أو رسالة صوتية أو فيديو."

 يعتمد الموقع على تصميم بسيط، ممتع، وسهل الاستخدام. أما خطوات شراء الهدية، فتخلو من التعقيدات. على المستخدم في البداية اختيار البلد الذي يريد أن يرسل إليه الهدية (الإمارات، لبنان، قطر، والسعودية) وبعد ذلك يختار المتجر وقيمة الهدية التي تتراوح ما بين 100 درهم و1000 درهم (مع حرية إضافة أي مبلغ). وبعد ذلك يقوم المستخدم بإضافة رسالة شخصية ومن ثم الشروع في عملية الدفع واختيار قناة الإرسال (بريد إلكتروني، الفيسبوك أو رسالة نصية). بالإضافة إلى ذلك، يستطيع المستخدم اختيار تاريخ إرسال الهدية مما يمنحه الكثير من المرونة والحرية وفقاً إلى بيبي.

كما يوفر الموقع الهدايا العائلية والتي تقدم بطاقات لحضور ياس واتر وورلد وفيراري وورلد وسكي دبي وغيرها. بالإضافة إلى ذلك، يحتوي الموقع على لائحة هدايا الأعراس (Wedding Registry) وهدايا المجموعة (Group Gifts) وهدايا الشركات (Corporate Gifting). ويضيف بيبي:" أصبح اليوم بإمكان الشركات أن تمنح موظفيها الهدايا بطريقة أسهل فعوضاً عن ارسال أحد موظفي الموارد البشرية إلى المول وخسارة الوقت والبحث عن الهدية التي يمكن أن لن يستخدمها الموظف."

نمو ثابت وأكيد

بعد مرور أقل من عام على إطلاق المشروع، شهد الموقع نمواً ثابتاً بنسبة 25% شهرياً وأكثر من 3000 مستخدم مسجل وحوالي 15000 مستخدم جديد مع متوسط الهدية الواحدة بقيمة 450 درهم إماراتي. وتأتي أكثر من 68% من المبيعات تأتي من الخارج وذلك بسبب عدد الوافدين العالي في المنطقة حيث يبحث أصدقاء وأقرباء هؤلاء عن طريقة لإرسال الهدايا إلى أحبائهم الذين يقطنون في المنطقة. وحتى الآن، تعاقد الموقع مع 60 علامة كبرى ومتجر مثل Virgin Megastore وBoutique 1 وS*uce وiSTYLE ودور سينما VOX وGaleries Lafayette وToys R US وغيرها مثل المنتجعات الصحية والمكتبات ومتاجر اللوازم الرياضية والمفروشات والشركات السياحية والمجوهرات. كما أضاف الموقع مؤخراً هدايا تدعم القضايا البيئية من متجر "أعطي غاف" (Give a Ghaf).

ويقول بيبي بحماسة: "نحن نعمل باستمرار على تطوير وتوسيع خدماتنا. لقد بدأنا في سوق الإمارات وتمكنّا من التوسع إلى المملكة ولبنان وقطر في وقتٍ قياسي. كما نحاول الاستماع باستمرار إلى السوق والاستجابة إليه من خلال إضافة المزيد من المتاجر والخدمات. ولذلك أطلقنا مؤخراً التطبيق الخاص بنا على هواتف العاملة بنظام الأندرويد والـ IOS لهواتف الآيفون نظراً للارتفاع عدد المتبضعين عبر الهواتف الذكية. كما نعمل حالياً على إطلاق الموقع باللغة العربية لتلبية حاجات جميع المستخدمين في المنطقة."

أما بالحديث عن أهمية وسائل التواصل الاجتماعي بالنسبة لـ YouGotAGift، يعلّق بيبي: "تلعب هذ الشبكات دوراً كبيراً في مجال عملنا. لنأخذ الفيسبوك على سبيل المثال، هذه الشبكة تسلط الضوء على أهم الأحداث والمناسبات لدى الأصدقاء من أعياد الميلاد إلى التخرج الجامعي والزواج والمواليد الجدد وغيرها. ومن خلال تبادل الأصدقاء الهدايا الإلكترونية عبر الموقع يزداد الوعي حول علامتنا التجارية وتنتشر بين الأصدقاء وأصدقاء الأصدقاء والدوائر الاجتماعية المحيطة بهم. وذلك يجعلها مثالية لمجال عملنا فهي في صلبه. ورغم أن الحركة عبر هذه الشبكات لم تترجم إلى مبيعات وأرقام حقيقية إلا أنها ساهمت بشكلٍ كبير في نشر علامتنا التجارية"

ويقول ختاماً:" راقبوا السوق جيداً. خلال الأعوام القادمة، ستشهد المنطقة المزيد من الانفتاح على العالم الإلكتروني وسترتفع ثقتها بالمعاملات المالية عبر الإنترنت. ومن يدري؟ ربما ستكون الهدايا الرقمية هي المستقبل."