السعودية تطلق أول مشروع لتحويل النفايات الصلبة إلى طاقة في 2023

الشركة السعودية الاستثمارية لإعادة التدوير المملوكة لصندوق الاستثمارات العامة تعتزم إطلاق مشروع أول محطة في المملكة لمعالجة النفايات الصلبة وتحويلها إلى طاقة خلال 2023
السعودية تطلق أول مشروع لتحويل النفايات الصلبة إلى طاقة في 2023
بواسطة أريبيان بزنس
الثلاثاء, 03 سبتمبر , 2019

تعتزم الشركة السعودية الاستثمارية لإعادة التدوير الحكومية إطلاق مشروع أول محطة في المملكة لمعالجة النفايات الصلبة وتحويلها إلى طاقة خلال العام 2023.

وذكرت صحيفة "الاقتصادية" السعودية أن ذلك يأتي ضمن مساعي الشركة -المملوكة لصندوق الاستثمارات العامة- لتحقيق هدف المملكة المتمثل في تطوير مرافق جديدة لتحويل النفايات إلى طاقة وفقاً لرؤية السعودية 2030 إلى جانب توليد الطاقة الكهربائية وتنويع مصادر إنتاجها.

ولم تفصح الشركة عن تفاصيل المشروع أو موعد ترسيته، إلا أنها أكدت على الحاجة إلى تحديد أسعار التعرفة والمخططات اللازمة للحصول على التمويل المناسب للمشروع، وقالت إن هذا المشروع سيوفر فرصاً استثمارية كبيرة للشركات المحلية والدولية في قطاع التكنولوجيا النظيفة وإدارة النفايات.

وقال جيرون فنسنت الرئيس التنفيذي للشركة السعودية الاستثمارية لإعادة التدوير إن عملية تحويل النفايات إلى طاقة هي الحل للنفايات التي لا يمكن إعادة تدويرها، إذ تعد بديلاً من طمر النفايات مع الاستفادة من إمكانية توليد الطاقة من عملية الحرق.

وأضاف "سعر حرق النفايات الصلبة يبلغ حالياً نحو 400 ريال (106 دولارات) للطن الواحد وهو أكثر تكلفة بنحو 40 مرة من سعر طمر النفايات الحالي"، موضحاً أن عملية حرق النفايات تعد خياراً أقل تفضيلا تليها عملية إعادة التدوير، لكن في الوقت نفسه ستكون هناك حاجة إليها في المستقبل كملاذ أخير لبعض أنواع النفايات.

وتابع "أولوياتنا الآن هي تحويل النفايات من مكب النفايات وزيادة التدوير إلى أقصى حد، حيث إن المكب والحرق سيدمران مواد قيمة؛ لذا يجب تقليلها إلى الحد الأدنى.. والمهم في هذه المرحلة تحديد أسعار التعرفة والمخططات اللازمة للحصول على التمويل المناسب لمشروع تحويل النفايات إلى طاقة، ونتوقع أن نكون مستعدين لهذا اعتباراً من 2023".

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج