روسيا تسابق السعودية وتصبح أكبر موردي النفط إلى الصين

روسيا تصبح أكبر مورد للنفط الخام إلى الصين في مايو 2019 مدعومة بطلب قوي من شركات التكرير الخاصة بجانب انخفاض إمدادات إيران
روسيا تسابق السعودية وتصبح أكبر موردي النفط إلى الصين
روسيا هي أكبر منتج للنفط الخام في العالم
بواسطة رويترز
الثلاثاء, 25 يونيو , 2019

(أريبيان بزنس/ رويترز) - أصبحت روسيا أكبر مورد للنفط الخام إلى الصين في مايو/أيار الماضي مدعومة بطلب قوي من شركات التكرير الخاصة بجانب انخفاض إمدادات إيران.

وأظهرت بيانات من إدارة الجمارك الصينية اليوم الثلاثاء أن الواردات من روسيا بلغت 6.36 مليون طن في مايو/أيار 2019 بما يعادل 1.50 مليون برميل يومياً.

وعلى أساس عدد البراميل يومياً، ارتفعت الواردات 4 بالمئة مقارنة مع الفترة نفسها قبل عام، لكنها استقرت مقارنة مع أبريل/نيسان حين بلغ إجمالي واردات الصين من النفط الخام مستوى قياسياً على أساس شهري.

وبالنسبة للخمسة أشهر الأولى من العام، بلغت الشحنات من روسيا 30.54 مليون طن أو 1.48 مليون برميل يومياً، مرتفعة 9.8 بالمئة على أساس سنوي وفقاً لما أظهرته بيانات الجمارك.

وانخفضت إمدادات إيران للصين إلى 254 ألفا و16 برميلاً يومياً في مايو/أيار من 789 ألفاً و137 برميلاً يومياً في أبريل/نيسان و763 ألفاً و674 برميلاً يومياً قبل عام.

وتوقفت شركتا النفط الصينيتان الكبيرتان سينوبك وسي.ان.بي.سي عن شراء النفط من إيران في مايو/أيار بعد انتهاء أجل إعفاءات كانت ممنوحة من العقوبات الأمريكية.

وهبطت الواردات من السعودية 25 بالمئة الشهر الماضي مقارنة مع مستواها قبل عام إلى 1.108 مليون برميل يومياً مقابل 1.53 مليون برميل يومياً في أبريل/نيسان.

والصين -ثاني أكبر اقتصاد في العالم بعد الولايات المتحدة- هي أكبر مستورد للنفط الخام في العالم، في حين تعد السعودية أكبر مصدر للنفط الخام في العالم وثاني أكبر منتج للخام في العالم بعد روسيا.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج