شركة الطاقة الشمسية سراج باور تدخل إلى سوق أبوظبي

العقد تم توقيعه مع شركة هيبورث‘ لتأجير وتركيب ألواح شمسية باستطاعة 1.16 ميجاواط لمدة 20 عاماً
شركة الطاقة الشمسية سراج باور تدخل إلى سوق أبوظبي
الثلاثاء, 29 يناير , 2019

وقعت سراج باور أولى اتفاقياتها للتأجير التجاري في إمارة أبوظبي مع شركة ’هيبورث‘ التي تنتج وتوفر حلول الأنابيب البلاستيكية.


تنص الاتفاقية على تولي ’سراج باور‘ مهام تركيب وتمويل وتشغيل نظام طاقة شمسية باستطاعة 1.16 ميجاواط على اثنتين من منشآت ’هيبورث‘ في أبوظبي وفق عقد تأجير أجله 20 عاماً، وبما يغطي نحو 25% من احتياجات المنشآت إلى الكهرباء، ويحول دون إطلاق 1,100 طن من الانبعاثات الكربونية خلال العام الأول للتشغيل بحسب بيان من الشركة.


وتتمتع أبوظبي، مدعومة بمبادرة ’مصدر‘ التي كانت قد أطلقتها قبل ما يزيد عن 12 عاماً، بمكانة عالمية رائدة في مجال الطاقة الشمسية، وقد أتت الدورة الأخيرة من "أسبوع أبوظبي للاستدامة" لتعزز مكانة الإمارة كلاعب عالمي بفضل المشاريع العملاقة التي طورتها ’مصدر‘ بالتعاون مع دائرة الطاقة في أبوظبي في أنحاء مختلفة من العالم. وأشار رئيس دائرة الطاقة إلى أن أبوظبي استثمرت مبلغ 8 مليار درهم إماراتي في مجال الطاقة المتجددة حتى الآن. وفي حين كانت المشاريع الضخمة محور تركيزها، إلا أنها نجحت بتطوير إطار تنظيمي وبيئة تنافسية عززت إطلاق المزيد من الحلول التجارية والصناعية صغيرة الحجم في السوق.


وكانت ’سراج باور‘ قد رسخت مكانتها عام 2018 كرائدة في توزيع نظم الطاقة الشمسية تحت مظلة مبادرة "شمس دبي" التي أثمرت عن تركيب وتمويل وتشغيل وحدات طاقة شمسية باستطاعة غير مسبوقة، مما أفضى إلى تعزيز محفظة مشاريع الشركة باستطاعة إجمالية فاقت 50 ميجاواط. وتسعى حالياً إلى توليد الزخم ذاته الذي نجحت في توليده في دبي، وتشجيع مزيد من الشركات في أبوظبي على تركيب وحدات الطاقة الشمسية فوق أسطح مبانيها لتكون في طليعة هذا التحول الهام.


وبهذه المناسبة، قال لوران لونجي، الرئيس التنفيذي لشركة ’سراج باور‘: "يسعدنا أن نستهل العام الجديد بإبرام أولى صفقاتنا للطاقة الشمسية في أبوظبي، بعد نجاحنا في توفير حلول الطاقة الشمسية فوق أسطح أهم المنشآت في دبي العام الماضي. وتعكس هذه الخطوة التوسعية الهامة مدى تنامي الطلب على الطاقة الشمسية في الإمارة من جهة، ومدى التزامنا بالمساهمة في نشر حلول الطاقة الشمسية فوق أسطح المباني والمنشآت في الدولة من جهة أخرى، وذلك في إطار سعينا لدعم الجهود الطامحة التي تبذلها الإمارات لتحقيق المزيد من أهداف الاستدامة، لاسيما وأننا نلمس زخماً إيجابياً واضحاً في السوقين المحلية والإقليمية، مع إقبال كبير على الطاقة النظيفة في القطاع الخاص، ما يمهد الطريق كي نواصل توفير حلولنا وفق نموذجنا المبتكر والفريد للتأجير في مختلف القطاعات، الأمر الذي يثمر في نهاية المطاف عن تنمية أعمالنا".


وبدوره، قال ريتشارد نخلة، مدير عام ’هيبورث‘، معلقاً على الاتفاقية: "تعكس شراكتنا مع ’سراج باور‘ التزامنا بالابتكار في عملياتنا بهدف التصدي للتحديات التي يفرضها واقع عالمنا الحالي. وجاء قرارنا باعتماد الطاقة النظيفة كنتيجة للتكاليف الكبيرة المترتبة على استهلاك الطاقة الكهربائية في عملياتنا الإنتاجية، ما دفعنا للبحث عن حلول من شأنها خفض التكاليف والحد من بصمتنا الكربونية في آن معاً، وكان اختيارنا قد وقع على ’سراج باور‘ منذ عام 2016 لنوقع اتفاقية مدتها 20 سنة لتزويدنا بأنظمة وحدات طاقة شمسية باستطاعة 1 ميجاواط وتركيبها على أسطح منشآتنا، وفي عام 2018 وسعنا نطاق شراكتنا عبر رفد منشأتنا لركن السيارات في دبي بـ80 كيلوواط. ويسرنا اليوم أن نمضي قدماً في توسيع آفاق هذه الشراكة في أبوظبي منطلقين من إدراكنا لقدرات ’سراج باور‘ الرائدة في نظم توزيع الطاقة الشمسية، وإبداعها في ابتكار حلول تلبي احتياجاتنا الخاصة. ويغمرنا الفخر بكوننا السباقين إلى الاستفادة من حلول الطاقة الشمسية الموزعة في أبوظبي، لنغدو مثالاً يحتذى به في السوق".
ويشار إلى أن فريق ’سراج باور‘ يتألف من خبراء مخضرمين يتمتعون بخبرات تفوق عقدين من الزمان في العمل ضمن قطاع الطاقة المتجددة، بمن فيهم لوران لونجي الذي لعب دوراً فائق الأهمية في إنشاء محطة ’شمس 1‘ بأبوظبي قبل نحو 10 سنوات، والتي كانت أولى محطات الطاقة الشمسية في المنطقة، وأكبرها عالمياً وقت دخولها حيز التنفيذ.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة