حجم الخط

- Aa +

الأحد 6 أكتوبر 2019 05:30 م

حجم الخط

- Aa +

اتصالات الإمارات تستعرض قدرات الجيل الـ5 في جيتكس للتقنية

سلطت شركة "اتصالات" الإماراتية الضوء على تقنيات الذكاء الاصطناعي والروبوتات المتطورة والواقع الافتراضي والواقع المعزز وإنترنت الأشياء وغيرها.

اتصالات الإمارات تستعرض قدرات الجيل الـ5  في جيتكس للتقنية

وام- تستعرض شركة "اتصالات" خلال مشاركتها في اسبوع جيتكس للتقنية بدورته الـ 39 العديد من التكنولوجيات المتطورة المبنية على شبكة الجيل الخامس وتسلط الضوء على تقنيات الذكاء الاصطناعي والروبوتات المتطورة والواقع الافتراضي والواقع المعزز وإنترنت الأشياء وغيرها.

ومن ضمن العروض التي تقدمها "اتصالات" سيارة إسعاف متصلة بشبكة الجيل الخامس /5G/ تقوم بإرسال البيانات الحيوية إلى المستشفى بهدف إعداد الأطقم الطبية في أقسام الطوارئ الطبية لاستقبال المريض قبل وصوله.

ولهواة الألعاب الإلكترونية تستعرض "اتصالات" أحدث تقنيات الألعاب عبر الجيل الخامس والحوسبة السحابية /Cloud Gaming/ .

كما تم استخدام تقنيات الواقع الافتراضي عبر الـ 5G لقيادة سيارة فورمولا1 والتحكم من بها عن بعد من داخل جناح "اتصالات" مع وجود السيارة في منطقة بعيدة خارج المعرض وقد أثبت ذلك بصورة عملية فريدة من نوعها مدى سرعة 5G وفاعلية زمن الاستجابة المنخفض /ultra-low latency/ التي تمتاز بها هذه الشبكة.



ومن ضمن التكنولوجيات التي تعكس أحدث ما توصلت إليه الأبحاث العالمية في قطاع التنقل منظومة الكرسي المتحرك لأصحاب الهمم /Wheem-I/، ويتم عرضها لأول مرة في العالم في جناح "اتصالات" بالتعاون مع شركة Italdesign التي عرضت في جيتكس الماضي بجناح "اتصالات" العربة الطائرة الأولى من نوعها في العالم.

وتعمل منظومة Wheem-I على نقل أصحاب الهمم من مستخدمي الكراسي المتحركة اليدوية خفيفة الوزن من مكانٍ لآخر داخل نطاق المدينة، وتتم قيادته عبر أنظمة الذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء المتطورة بصورة شبه ذاتية.

وفي مجال تقنية الإنسان الآلي /الروبوت/، تقدم "اتصالات" روبوتات متقدمة تحمل بعض الخصائص البشرية مثل قدرتها على التفاعل وإجراء المحادثات مع البشر بصورة مستقلة تشبه الإنسان إلى حد مذهل، و يسمى هذا النوع منها بـ "الروبوتات الاجتماعية" /Social Robotics/ ومن ضمنها الروبوت "فورهات" وهو أكثر الروبوت الاجتماعية تطوراً في العالم ويستخدم تقنيات ثورية جديدة تمكنه من التفاعل والتخاطب مع الناس وأن يكون رفيقاً اجتماعياً للبشر عبر التحدث والاستماع والحفاظ على التواصل البصري.

و على نطاق الروبوتات الشبيهة بالبشر /Humanoid/ فقد جهزت " اتصالات " لزوارها في جيتكس كل من الروبوت "سلمى" والروبوت "أوين" وهما يعملان من خلال تكنولوجيا Mesmer للروبوتات التي تجمع فيما بين تكنولوجيات الأنظمة والمنصات الروبوتية وبرمجيات الرسوم المتحركة ثلاثية الأبعاد، بحيث يكون الناتج روبوتا يتمتع بخصائص شبه بشرية، وبصورة لم يسبق لها مثيل. 

وفي قطاع التجزئة عرضت "اتصالات" تقنيات ثورية مبتكرة لتكنولوجيا الذكاء الاصطناعي عبر الجيل الخامس، ومن أكثرها تميزاً تقنية الرقاقة NFC المزروعة داخل اليد وهي الوسيلة المستقبلية لإجراء العديد من المعاملات مثل الدفع أو تشغيل السيارة وغير ذلك.. وتم عرض منظومات قطاع التجزئة ذاتية التشغيل ومنظومة لتعداد وتحليل المتسوقين.