لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

السبت 14 مارس 2020 06:45 م

حجم الخط

- Aa +

الإمارات: 25 ألف كادر تدريسي وإداري يبدأون غدا التدريب التخصصي عن بعد

آخر أخبار الإمارات_ - يبدأ غدا الأحد 25 ألف كادر تدريسي وإداري في تلقي التدريب التخصصي المستمر "عن بعد" من خلال منظومة تقنية متطورة تطبق للمرة الأولى

الإمارات: 25 ألف كادر تدريسي وإداري يبدأون غدا التدريب التخصصي عن بعد

وام- يبدأ غدا الأحد 25 ألف كادر تدريسي وإداري في تلقي التدريب التخصصي المستمر "عن بعد" من خلال منظومة تقنية متطورة تطبق للمرة الأولى بهذه الكيفية وذلك بهدف الاستفادة من التكنولوجيا المتقدمة لخدمة لأغراض التعليم والتدريب وتوظيفها للارتقاء بكفاءة المعلمين والمعلمات والقيادات المدرسية. 

ويستمر التدريب التخصصي لغاية 19 من الشهر الجاري، وسيتكون من مجموعة من الورش التدريبية التي ستدار بالكامل عن بعد في خطوة تشكل نقلة نوعية عبر اعتماد التدريب عن بعد آلية لمواصلة التدريب واستيعاب أعداد كبيرة من المستهدفين في الميدان التربوي، بعد أن أتمت وزارة التربية والتعليم تحضيراتها، والتأكد من كفاءة المنظومة، وقدرتها على العمل.

وتأتي هذه الخطوة، امتداداً لحزمة من الإجراءات التي اتخذتها الوزارة سابقاً، ومن ضمنها اعتماد التعلم عن بعد لطلبة مدارس الدولة.

وقال وزير التربية والتعليم حسين بن إبراهيم الحمادي، إن منظومة التدريب عن بعد تشكل اليوم علامة فارقة في مسيرة تطور التعليم في دولة الإمارات، وهي خطوة رائدة تسهم في تمكين المعلم من أدوات المعرفة، واكتساب المهارات المطلوبة تحت أي ظرف، لافتاً إلى أن التدريب التخصصي، يسهم في إعداد كفاءات وطنية مؤهلة من خلال الاستعانة في تطبيق أحدث التقنيات وتطويرها، وفق احتياجات المستفيدين من موظفي وزارة التربية والتعليم والوسط التربوي.

ووفقاً للتدريب عن بعد، قسمت وزارة التربية والتعليم التدريب إلى شقين، الأول يستهدف مديري المدارس والنواب الأكاديميين ورؤساء وحدات الشؤون الطلابية وشؤون الخدمات المدرسية، أما القسم الثاني فيستهدف المعلمين والمعلمات على اختلاف تخصصاتهم وذلك سعياً من الوزارة إلى ضمان تقديم تدريب إلكتروني متكامل يحدد أدوار العاملين في الشأن التربوي على اختلاف مهامهم.

ويتيح التدريب في قسمه الأول، 5 دورات تدريبية للفئات المنضوية تحته، إذ يركز على تمكينها من أداة مايكروسوفت التعليمية على منصة Learning Curve وتدريب القيادات المدرسية على قيادة المدرسة القائمة على التعلم الافتراضي عبر مجتمعات التعلم الافتراضية والبث المباشر كذلك، ثم العمل على تنفيذ التعليم عن بعد عبر منصة Learning Curve وصولاً إلى إجراء تقييم فعلي لتلك التجربة.

أما الفئة الثانية المستهدفة في التدريب، فهي المعلمون، وسيتم عقد برنامج التدريب التخصصي باستخدام التدريب عن بعد عبر تطبيق استراتيجيات التعليم عن بعد وتفعيل مفهوم الصفوف التفاعلية الافتراضية وفق أفضل الممارسات العالمية في جميع المراحل الدراسية، وتطبيق مجتمعات التعلم الافتراضية عبر تقديم تطبيقات عملية على أدوات مايكروسوفت ويليها دخول جميع المعلمين والمدربين إلى الورشة الإلكترونية والتي تحمل عنوان «مدخل للتعليم عن بعد» في منصة التدريب Learning Curve التعليمية من خلال البث المباشر، وسيتم أيضاً تنفيذ التدريب من قبل اختصاصيي التدريب عبر جلسات البث المباشر، ويليها دخول جميع المعلمين والمدربين إلى الورشة الإلكترونية، مدخل للتعليم عن بعد في منصة التدريب .Learning Curve

كما سيتم تدريب جميع المعلمين والمدربين على الأدوات المستخدمة في التعليم عن بعد عبر الورشة الإلكترونية المقدمة في منصة التدريب، ثم ينخرط المشاركون في ورشة إلكترونية عن كيفية تصميم التعلم في سياق التعليم عن بعد عبر منصة التدريب، ويلي ذلك ورشة البث المباشر للتطبيق على تصميم التعلم، وسيتم تدريب المعلمين فيها من قبل مدربي المجتمعات الافتراضية، فضلاً عن تنفيذ تدريب عملي على التعلم عن بعد عبر منصة التدريب، وسيشهد اليوم الأخير للتدريب إجراء تقييم إلكتروني لمنظومة التعلم عن بعد