حجم الخط

- Aa +

الأثنين 29 Apr 2019 12:00 م

حجم الخط

- Aa +

لقطات صادمة لركل طفلة وضربها في حضانة أمريكية

تم فتح تحقيق من قبل الشرطة بعد حادثة ركل مدرسة لطفلة في الخامسة من عمرها بعد أن اختبأت وراء مكتبة في الصف في مدرسة بلوجاكيت فلينت بولاية كنساس

لقطات صادمة لركل طفلة وضربها في حضانة أمريكية

أعلنت المدرسة فضل المعلمة كريستال سميث التي أظهرت لقطات فيديو قيامها بضرب الطفلة أكثر من مرة.

وأخبرت الطفلة أهلها أنها تعرضت لضرب على يد معلمتها ، وظهرت كدمات على يد الطفلة التى تبلغ من العمر 5 سنوات وقالت إنها تعرضت للركل والضرب في مكتبة المدرسة ونشرت لقطات للحادثة التي وقعت في مدرسة بلوجاكيت فلينت الابتدائية بمقاطعة جونسون يوم 21 فبراير الماضي.

ولدى توجه الأم إلى المدرسة تبين أن ابنتها اشتكت إلى معلمة أخرى تعرضها للضرب إلا أن ذلك لم يؤدي إلى أي شيء.

وزعمت المعلمة سميث لدى مواجهة أهل الطفلة لها بأن الفتاة هي من فعلت ذلك بنفسها وانها لم تضربها ، بل قالت أن الفتاة تعدت عليها وقامت بركلها، لكن شريط فيديو حصلت عليه الأم وقناة تلفزيونية كشف أن المعلمة سحبت الفتاة من يديها نحو المكتبة وقامت بركلها على ظهرها ويديها .

  ويتابع النائب العام في المدينة الحادثة بعد رفع دعوى مدنية نيابة عن الطفلة بعد أن تبين أن شكوى الطفلة وأهلها لم تلقى أي متابعة من المدرسة ولم يتم إبلاغ الأهل بأي إجراءات عقب كشف الحادث.