فتح تحقق في تأخر صرف رواتب وعلاوة منسوبي وزارة التربية السعودية

وزير التعليم السعودي يأمر بفتح التحقيق وبشكل عاجل في أسباب تأخير صرف رواتب موظفي الوزارة لشهر يناير الجاري وعدم إنفاذ الأمر الملكي القاضي بإعادة صرف العلاوة السنوية بوضعها وإجراءاتها السابقة اعتباراً من مطلع 2019
فتح تحقق في تأخر صرف رواتب وعلاوة منسوبي وزارة التربية السعودية
بواسطة أريبيان بزنس
الثلاثاء, 29 يناير , 2019

وجه وزير التعليم السعودي حمد آل الشيخ أمس الإثنين بفتح التحقيق وبشكل عاجل في أسباب تأخير صرف رواتب موظفي الوزارة لشهر يناير/كانون الثاني 2019 وعدم إنفاذ الأمر الملكي القاضي بإعادة صرف العلاوة السنوية بوضعها وإجراءاتها السابقة اعتباراً من 1/1/2019.


وشدد الوزير في خطابه المعمم على وكالات الوزارة المعنية على بضرورة رفع تقرير متكامل عن الموضوع الذي لم يبلغ للوزير بوقت كافٍ.

وذكرت صحيفة "الوطن" السعودية أن الخطوات العملية التي وجه بها وزير التعليم الجديد لاقت ارتياحاً وتفاؤلاً في الوسط التعليمي خاصة ما يتعلق بصرف علاوة الموظفين كاملة، وعدم اقتصارها على عدة أيام كما صرح بذلك المتحدث الرسمي للوزارة يوم الأحد الماضي في تغريدة عبر تويتر لاقت استهجاناً كبيراً وانتقادات واسعة وكبيرة من منسوبي الوزارة، وهو ما دعا الوزير إلى نشر تغريدة لاحقة أكد فيها أنه انسجاماً مع التوجيهات السامية وعملاً بما يحقق المصلحة العامة وبغض النظر عن أي أسباب لم يتم بموجبها صرف العلاوة السنوية للشهر الجاري كاملة، وجّه المعنيين بصرف الفارق المتبقي من العلاوة لموظفي وموظفات وزارة التعليم كافة، على أن تصرف بشكل عاجل جداً.

وجاء ذلك بعد أن أكد عدد من منسوبي وزارة التعليم أنه تم إيداع العلاوة السنوية، مساء السبت الماضي، وأن المبلغ الذي تم إيداعه يشكل ستة أيام فقط من مبلغ العلاوة السنوية والتي يفترض أن يتم إيداعها كاملة مع راتب شهر يناير/كانون الثاني 2019.

وكان العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود أصدر، في أكتوبر/تشرين الأول 2018، أمراً ملكياً يقضي بإعادة صرف العلاوة السنوية "على ما رأته اللجنة المالية برئاسة صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان، ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء، بإعادة صرف العلاوة السنوية بوضعها السابق".

وكانت الرياض، التي تعرضت لضغوط جراء انخفاض أسعار النفط منذ 2014، ألغت العلاوات -التي تعادل راتب شهر- في سبتمبر/أيلول 2016. وأعادت المملكة صرف العلاوة لبعض الموظفين الحكوميين في أبريل/نيسان 2017.

والعلاوة السنوية هي نسبة زيادة تضاف سنوياً إلى رواتب موظفي القطاع العام وفق درجاتهم ومرتباتهم، بحيث يزداد راتب الموظف كل عام بنسبة ثابتة لحين تقاعده عن العمل.

وتتراوح العلاوة السنوية للموظفين الحكوميين في السعودية ما بين 135 ريالاً (36 دولاراً) لموظفي المرتبة الأولى لتصل إلى 865 ريالاً (230 دولاراً) لموظفي المرتبة الخامسة عشر، كانت تضاف إلى رواتبهم بداية كل عام هجري لحين 2016 عندما بدأت التغييرات تلاحق موعد وطريقة صرفها.


اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة