لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الخميس 4 أكتوبر 2018 10:30 ص

حجم الخط

- Aa +

توطين الوظائف الإدارية في قطاع التعليم الأهلي بالسعودية

وزير التعليم السعودي يلزم قطاع التعليم الأهلي المتمثل في المدارس الأهلية والعالمية بتوطين الوظائف الإدارية والإشرافية

توطين الوظائف الإدارية في قطاع التعليم الأهلي بالسعودية

قرر وزير التعليم السعودي، أمس الأربعاء، إلزام قطاع التعليم الأهلي (الخاص) المتمثل في المدارس الأهلية والعالمية بتوطين الوظائف الإدارية والإشرافية.


وشدد الوزير أحمد العيسى على ضرورة إسناد الأعمال الإشرافية والمهام الإدارية والوظائف المتعلقة بالنشاط الطلابي إلى معلمين سعوديين، وذلك في موعد أقصاه نهاية الفصل الدراسي الحالي.

وتشمل الوظائف المستهدفة بالتوطين في قطاع التعليم الأهلي كلاً من قادة المدارس والوكلاء والمرشدين الطلابيين ورواد النشاط والوظائف المرتبطة بأعمال إدارية وأي وظائف أخرى يمكن إحلال الكوادر الوطنية فيها.

كما وجه الوزير بمراجعة التأشيرات الممنوحة للمدارس الأهلية والعالمية والتأكد من وجود مواطنين يمكنهم شغل الوظائف التي تود المدارس استقدام أجانب للعمل بها.

وشدد الوزير أيضاً على أهمية متابعة تنفيذ هذا القرار بتشكيل فرق إشرافية لمتابعة التزام المدارس، ورفع تقرير بما يتم بشأنه قبل نهاية الفصل الحالي من العام الدراسي 1439 - 1440.

ويقول محرر أريبيان بزنس للشأن السعودي إن توطين الوظائف الإدارية والإشرافية في قطاع التعليم الأهلي هو الخطوة الأولى في توطين كامل قطاع التعليم الأهلي والخاص في المملكة.

وبحسب إحصائية حديثة صادرة عن الهيئة العامة للإحصاء، يبلغ عدد العاملين في قطاع التعليم الخاص في المملكة نحو 188719 موظفاً يعملون في نحو 9327 منشأة ويشكل العاملون الأجانب حوالي 44 بالمئة من هذه الوظائف.