السعودية والإمارات تنشئان عملة مشفرة في 2019

مؤسسة النقد العربي السعودي تعمل مع المصرف المركزي الإماراتي لإنشاء عملة مشفرة مغطاة بالنقد في البنك المركزي وستستخدم بين البنوك السعودية والإماراتية كمدفوعات في البنوك على عدد محدد من البنوك
السعودية والإمارات تنشئان عملة مشفرة في 2019
بواسطة أريبيان بزنس
الأربعاء, 21 نوفمبر , 2018

كشف مسؤول في مؤسسة النقد العربي السعودي (البنك المركزي) أن مؤسسة النقد تعمل مع المصرف المركزي الإماراتي لإنشاء عملة مشفرة مغطاة بالنقد في البنك المركزي وستستخدم بين البنوك السعودية والإماراتية كمدفوعات في البنوك على عدد محدد من البنوك.

وتوقع نائب الرئيس للإستراتيجية والتميز بمؤسسة النقد العربي السعودي محسن الزهراني أنه في منتصف العام 2019 سيتم الانتهاء من أجزاء كبيرة من هذا المشروع، وستقوم المؤسسة بدراسة مدى ملاءمة استمراريتها والتوسع فيها بين البنوك أم لا.

وأضاف "الزهراني"، خلال مشاركته في اللقاء الأول للبلوكتشين وتطبيقاتها المستقبلية بالمنطقة الشرقية بمركز سلطان بن عبدالعزيز للعلوم والتقنية "سايتك" التابع لجامعة الملك فهد للبترول والمعادن، مساء الإثنين، أن مؤسسة النقد أطلقت مشروعاً تجريبياً بداية 2018 مع شركة ريبل الأمريكية وهي شركة لديها تقنية بلوكتشين للمدفوعات الخارجية مع عدد من البنوك المحلية، وسيتم إطلاق هذه التقنية مع عدد من البنوك المحلية قريباً للمدفوعات الخارجية مع دول مختلفة، وهي لا تستخدم أي نوع من العملات المشفرة.

وقال إن تقنية البلوكتشين ستساعد البنوك في التحويلات الخارجية لأنها أكثر أماناً وسرعة.

وأشار إلى أن مؤسسة النقد قامت بدراسة تطبيق البلوكتشين وتعمل على مشروع باستخدام هذه التقنية ولكن دون استخدام عملة مشفرة تجارية بل إنشاء عملة مشفرة من البنك المركزي في المؤسسة نفسها واستخدام تقنية البلوكتشين للمدفوعات واستخدام العملة المشفرة داخل البنك المركزي ذاته، لافتا إلى أن التقنية تعتمد على التطبيق وحالته فقد تكون التقنية مناسبة لحالات معينة، وقد تكون غير مناسبة لحالات أخرى، معتبرا البنية التحتية لتقنية البلوكتشين قريبة من تقنية الإنترنت وهي تقنية مفتوحة وعلى أساس ذلك يتم بناء تطبيقات مختلفة بتصاميم مختلفة.

وقال مستشار تقنية البلوكتشين بوزارة الاتصالات وتقنية المعلومات هشام عباس إن تقنية البلوكتشين هي تقنية مهمة جداً واستخداماتها جاذبة لكثير من القطاعات سواءً حكومية أو أهلية وقد بدأت بالفعل كثير من الشركات حول العالم بتفعيل الخطوات الأولى نحو التحول الرقمي في مجال البلوكتشين، وسيصل الاستثمار عالمياً في هذه التقنية إلى 11.7 مليار دولار بحلول 2021 وفق توقعات المختصين.

وأضاف "عباس" الوزارة تعمل لوضع إستراتيجيات لدعم تمكين التقنيات الناشئة ومنها البلوكتشين بهدف توطين التقنية، وبهدف الإسهام إيجابياً في الناتج المحلي، مشيراً إلى أن تقنية البلوكتشين تعتبر أحد أبرز خمس تقنيات من التقنيات الحديثة، وهي بالنسبة لحجم الاستثمارات تعد أهم ثالث تقنية بعد الذكاء الاصطناعي وإنترنت الأشياء، وتعتمد تقنية البلوكتشين على مفهوم قواعد المعلومات الموزعة على الطرفيات (الحواسيب) بحيث تحتفظ كل طرفية بنسخة موحدة من قواعد البيانات وترتبط فيما بينها بروابط مشفرة وموزعة لزيادة الحماية الأمنية، ويتم تحديث البيانات بالإجماع بين هذه الطرفيات دون الحاجة إلى جهة مركزية.

اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة