لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الأربعاء 29 Jul 2020 08:15 ص

حجم الخط

- Aa +

الإمارات: 915 حادث و حالة وفاة بسبب الإطارات والحمولة الزائدة

الإحصائية الصادرة عن الإدارة العامة للتنسيق المروري بوزارة الداخلية : وقوع 915 حادث العام الماضي، نتيجة لعدم صلاحية الإطارات، وعدم إجراء الصيانة الدورية للمركبة والحمولة الزائدة، وأسفرت هذه الحوادث عن وقوع 97 حالة وفاة وإصابة 1281 شخص بإصابات مختلفة، في العام الماضي.

الإمارات:  915 حادث و حالة وفاة بسبب الإطارات والحمولة الزائدة
الإمارات:  915 حادث و حالة وفاة بسبب الإطارات والحمولة الزائدة
الإمارات:  915 حادث و حالة وفاة بسبب الإطارات والحمولة الزائدة

أعلنت وزارة الداخلية عن اطلاق حملة  التوعية المرورية الموحدة الثالثة 2020 على مستوى الدولة، وجاء في البيان معطيات الإحصائية الصادرة عن الإدارة العامة للتنسيق المروري بوزارة الداخلية والتي كشفت عن وقوع 915 حادث العام الماضي، نتيجة لعدم صلاحية الإطارات، وعدم إجراء الصيانة الدورية للمركبة والحمولة الزائدة، وأسفرت هذه الحوادث عن وقوع 97 حالة وفاة وإصابة 1281 شخص بإصابات مختلفة، في العام الماضي.

ودعا اللواء المهندس المستشار محمد سيف الزفين رئيس مجلس المرور الاتحادي في وزارة الداخلية السائقين ومستخدمي الطريق إلى الالتزام بقواعد وأنظمة السير والمرور، وأخذ الحيطة والحذر أثناء القيادة في فترة الصيف وضرورة إجراء الصيانة الدورية لمركباتهم، والتأكد من سلامة الإطارات، وعدم استخدام الإطارات المستعملة، وضرورة التقيد بحدود الحمولة المسموح بها على سطح المركبة، حتى يجنبوا أنفسهم وغيرهم مخاطر التعرّض للحوادث المرورية، وما ينجم عنها من إصابات وخسائر في الأرواح والممتلكات، لافتاً إلى أن التزام بالقانون يسهم في الحفاظ على سلامتهم وسلامة الآخرين.

وجاء إطلاق وزارة الداخلية ممثلة في مجلس المرور الاتحادي حملة التوعية المرورية الموحدة الثالثة لعام 2020؛ تحت شعار " صيف مروري آمن " عبر تقنية الاتصال عن بُعد، وعلى وسائل التواصل الاجتماعي، وذلك ضمن مبادرات قطاع المرور لتحسين السلامة على الطرق، وتوعية شرائح المجتمع بالأضرار الناتجة عن الحوادث المرورية، وما ينجم عنها من وفيات وإصابات وأضرار مادية ومعنوية، وتستمر الحملة خلال الإجازة الصيفية.

وأوضح اللواء الزفين أن الحملة تجسد إستراتيجية وزارة الداخلية لجعل الطرق أكثر أماناً، وذلك ترجمة لرؤية القيادة الشرطية لبلوغ أعلى مستويات السلامة المرورية لجميع مستخدمي الطريق، ونشر الوعي المروري بأهمية الصيانة الدورية للمركبة والتأكد من صلاحية الإطارات وسلامة المكابح، للحفاظ على أمن وسلامة مستخدمي الطّريق، لاسيما أن حرارة الصيف الشديدة تؤثر سلباً في أداء الإطارات والمركبات الأمر الذي يتطلب الالتزام بالصيانة ومواعيد الفحص، خصوصّاً قبيل انطلاق السّائقين في رحلات طويلة.