لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الأثنين 20 يوليو 2020 11:15 ص

حجم الخط

- Aa +

طيران الإمارات تحافظ على أسعار التذاكر المخفضة مع بداية تعافي السفر الجوي

طيران الإمارات تحافظ على الأسعار التنافسية لتذاكر الرحلات مع بداية عودة الحياة إلى طبيعتها

طيران الإمارات تحافظ على أسعار التذاكر المخفضة مع بداية تعافي السفر الجوي


أعلنت طيران الإمارات، شركة الطيران الوطنية الإماراتية التي تتخذ من دبي مقراً لها، عن استئناف رحلاتها الجوية إلى أكثر من 50 وجهة عالمية.


وبهذه المناسبة، قال بطرس بطرس، نائب رئيس أول "طيران الإمارات" لدائرة الاتصالات المشتركة والتسويق والعلامة التجارية: "على الرغم من استئناف رحلاتنا إلى أكثر من 50 وجهة، إلا أن ذلك لا يعني عودة الرحلات المنتظمة إلى سابق عهدها".
وتعهدت الناقلة بالحفاظ على أسعارٍ تنافسية للتذاكر بالتزامن مع الاستئناف التدريجي لرحلاتها الجوية، بعد انتهاء الإغلاق التام الذي تم فرضه على السفر الجوي لقرابة ثلاثة أشهر بسبب جائحة كوفيد-19.


وتوقع الاتحاد الدولي للنقل الجوي (إياتا) أن تتكبد شركات الطيران خسائر صافية تفوق قيمتها الإجمالية 84 مليار دولار أمريكي هذا العام، نتيجة تفشي الجائحة. وأن هذه الخسائر ستكون الأكبر في تاريخ الطيران.
وأعلن بطرس بطرس في مؤتمر"عالم الذكاء الاصطناعي" الذي عُقد مؤخراً في دبي، أن الناقلة تركز حالياً على توفير خدماتها وسط استمرار أزمة جائحة كوفيد-19.


وقال بهذا الصدد: "يمكنني القول بأن أسعارنا تنافسية للغاية. ويدرك الجميع أن طيران الإمارات لا تسعى في هذه المرحلة إلى كسب الأرباح. بل نتطلع حالياً إلى توفير خدماتنا، التي أطلقناها مع بداية تفشي الجائحة عندما قمنا بتسيير رحلات خاصة لإعادة المواطنين العالقين في الخارج إلى دولتهم الإمارات. كما أعدنا بعض المواطنين مجاناً. أما بالنسبة لأسعار التذاكر، فتحددها حركة السوق، ومن الطبيعي أن تكون التكلفة أعلى من السابق. حيث يصبح من الصعب تزويد الطائرات بالوقود مع استمرار فرض الإجراءات الاحترازية للحد من تفشي الجائحة".


وتجدر الإشارة إلى أن طيران الإمارات، التي تُعد أكبر شركة طيران في منطقة الشرق الأوسط والتي تدير أسطولاً من 270 طائرة ذات جسم عريض، أوقفت عملياتها التشغيلية في أواخر مارس الماضي كجزء من عمليات الإغلاق التام التي تم فرضها في جميع أنحاء العالم في محاولة للحد من تفشي فيروس كورونا المستجد.
من جانبه، قال تيم كلارك، رئيس شركة طيران الإمارات: "قامت طيران الإمارات بتقليص عُشر قوتها العاملة نتيجة أزمة جائحة كوفيد-19، ويمكن أن ترتفع هذه النسبة إلى 15% أو بتسريح 9 آلاف موظف لدينا".


أسعار منخفضة
أعادت طيران الإمارات طائرتها الأيرباص الشهيرة A380 إلى الأجواء الأسبوع الماضي، واستأنفت رحلاتها الجوية إلى أكثر من 50 وجهة. ومن الجدير بالذكر أن الناقلة كانت تسير رحلاتها إلى نحو 157 وجهة قبل بداية الجائحة. وعلق بطرس على ذلك بالقول: "على الرغم من استئناف رحلاتنا إلى أكثر من 50 وجهة، إلا أن ذلك لا يعني عودة الرحلات إلى سابق عهدها. نحن نحاول توفير خدماتنا بأقل تكلفة ممكنة على الركاب. ولا تزال أسعارنا منخفضة للغاية مقارنةً بالتكاليف".