حجم الخط

- Aa +

الأثنين 23 مارس 2020 04:45 م

حجم الخط

- Aa +

«في إم وير» تفتتح مكتباً في القاهرة لدعم عمليات التحول الرقمي في مصر

تواجد "في إم وير" في السوق المصرية سيعزز من قدرتها على دعم ومساعدة الشركات في إنشاء، وتشغيل، وإدارة، وربط، وحماية أي تطبيق تقوم بإطلاقه من أية بيئة سحابية

«في إم وير» تفتتح مكتباً في القاهرة لدعم عمليات التحول الرقمي في مصر
أحمد السعدي، المدير الإقليمي لدى شركة "في إم وير"

أعلنت شركة "في إم وير" عن افتتاح أول مكتب لها في مصر، وذلك في إطار سعيها لدعم وتعزيز وتيرة التحول الرقمي للشركات على امتداد عدة قطاعات، بما فيها الهيئات الحكومية والمؤسسات التعليمية ومنشآت الرعاية الصحية وقطاع الصناعة، وبما يتماشى مع الأهداف الطموحة لرؤية مصر 2030.

وتملك شركة "في إم وير" سجلاً حافلاً بالإنجازات على مستوى السوق المصرية، حيث تمكنت من مساعدة الكثير من المؤسسات لجني أقصى درجات الفائدة من التقنيات الخاصة بالمؤسسات، والمساهمة في الوقت ذاته في إعداد وتسليح جيل قادر على لعب دور جوهري في عالم تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، وفقا لبيان وصل أريبيان بزنس.

وتنظر شركة "في إم وير" إلى مصر باعتبارها إحدى الأسواق الرئيسية في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، حيث سيعمل أعضاء فريق مكتب "في إم وير" الجديد، ومقره القاهرة، على خدمة ودعم السوق المحلية والإقليمية عبر التركيز على مجموعة من الخدمات التي تتضمن الدعم، والمبيعات التجارية والفنية، وإدارة المشاريع، والاستشارات السحابية.

ولضمان توفير مجموعتها الكاملة من الحلول، إلى جانب خدمة الدعم المحلي القادرة على تغطية كامل متطلبات السوق، تعتزم الشركة توظيف أكثر من 130 شخص في مصر خلال السنة الأولى من تشغيل وإدارة مكتبها الجديد هناك.

كما أن تواجد "في إم وير" في السوق المصرية سيعزز من قدرتها على دعم ومساعدة الشركات في إنشاء، وتشغيل، وإدارة، وربط، وحماية أي تطبيق تقوم بإطلاقه من أية بيئة سحابية، ومن أي جهاز، وتعكس هذه النقطة أهمية خاصة في مصر، فهي تحتضن شريحة واسعة وكبيرة من الشباب، الأمر الذي من شأنه أن يعزز الطلب على الارتقاء بتجربة العملاء، مع إتاحة العديد من فرص العمل.

وفي معرض حديثه عن افتتاح المكتب الجديد، قال أحمد السعدي، المدير الإقليمي لدى شركة "في إم وير" في مصر وشمال إفريقيا ودول المشرق العربي: "نحن سعداء جداً بافتتاح أول مكتب لنا في مصر، وإننا على ثقة أن هذه الخطوة من شأنها تعزيز حضور تواجد "في إم وير" في مصر وفي دول الجوار ضمن الشمال الإفريقي، إذ يعكس قرارنا بافتتاح المكتب ثقتنا المطلقة في السوق المصرية، ويؤكد التزامنا بدعم خطط تنفيذ عمليات التحول الرقمي بما يتناغم مع رؤية مصر 2030".

هذا وقد ساعدت شركة "في إم وير" مصر بالمضي قدماً في دفع عجلة مبادرات عمليات التحول الرقمي، لا سيما في مجال تعزيز وتنمية المهارات والتدريب، حيث تعمل الشركة على توسيع نطاق نشر الثقافة والمعرفة بتكنولوجيا المعلومات والاتصالات في السوق المصرية عبر برامج شركائها، وعبر المبادرات الحكومية التي تم طرحها مؤخراً مثل التعاون المشترك مع المعهد القومي للاتصالات NTI، حيث وقّع كلا الطرفين على مذكرة تفاهم خلال شهر ديسمبر من العام 2019، يتم بموجبها تأسيس أكاديمية "في إم وير" لتكنولوجيا المعلومات، التي من المتوقع أن تكون الرائدة على مستوى تخصصها في منطقة للشرق الأوسط وأفريقيا. ومن شأن هذه المبادرة المساهمة في تدريب وتنمية الجيل القادم من المدرّبين وخبراء وطلاب تكنولوجيا المعلومات والاتصالات، الأمر الذي سيمكن المؤسسات في مصر من إطلاق عمليات الارتقاء الرقمي المستقبلية، وتبني الخطوات المستقبلية القائمة على منهجيات البنى التحتية المعرفة بالبرمجيات.

بالإضافة إلى ما سبق، قامت شركة "في إم وير" بإرساء أسس التعاون مع معهد تكنولوجيا المعلومات ITI في مصر، التابع لوزارة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات خلال شهر أبريل من العام 2019، وذلك بهدف توفير التدريب المهني لطلاب تكنولوجيا المعلومات والاتصالات المصريين، للمساهمة في سد الفجوة الفاصلة ما بين الدراسات الأكاديمية من جهة وبين المهارات المطلوبة في سوق العمل التنافسية التي نعيشها اليوم من جهة أخرى.