لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

السبت 1 أغسطس 2020 09:45 ص

حجم الخط

- Aa +

فاجعة للبناني يعمل بالسعودية بوفاة زوجته الحامل بتوأم بعد انتظار 17 عاما

تصدر اسم ميرنا غمراوي الشبكات الاجتماعية في لبنان بعد أن نقلت تقارير أن الشابة الحامل توفيت مع توأمين في بطنها في الشهر الثامن بسبب انقطاع الكهرباء بلبنان، لأنها كانت بأمس الحاجة للتهوية أو التكييف للتخفيف من عبء حملها في الصيف الحار.

فاجعة للبناني يعمل بالسعودية بوفاة زوجته الحامل بتوأم بعد انتظار 17 عاما

وكانت الشابة #ميرنا_غمراوي التي تصدر وسم باسمها الشبكات الاجتماعية في لبنان،  تعيش في منطقة البداوي شمالاً، وفارقت الحياة ليل الخميس، وهي حامل بتوأم في شهرها السابع بعد انتظار 18 عامًا من دون حمل، نتيجة ضيق تنفسها ليلًا جراء انقطاع التيار الكهربائي عن منزلها، وانطفاء أجهزة التكييف في ظل الارتفاع الكبير بدرجات الحرارة، ونقل مواقع صحف محلية عن والدها بالقول "وفاة ميرنا قضاء وقدر، ضيق تنفس شديد بسبب الحمل وارتفاع حرارة الطقس".

ميرنا التي كانت تعمل مدرسة في التعليم المهني وزوجها مغترب يعمل في السعودية. وأشار قريب للمتوفاة أن ميرنا قد توفيت إثر حالة صحية تعاني منها في جهازها التنفسي، وفارقت الحياة ليلاً، رغم توفر الكهرباء وأجهزة التكييف، إذ عانت من ضيق شديد بالتنفس، ولم تلحق العاملة لديها بإسعافها بواسطة الأوكسيجين الاصطناعي، ولم تستطع فرقة إسعاف الصليب الأحمر إنقاذها قبل الوصول بها إلى المستشفى، ففارقت الحياة مع الجنينين في بطنها، من دون أن تحقق حلمها بالإنجاب.