لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الأربعاء 24 يونيو 2020 02:30 م

حجم الخط

- Aa +

الإمارات تطلق دليل نبض الاستزراع السمكي 2020

يستكشف الدليل الفرص للاستثمار في هذا المجال، وسيتم تحديثه بشكل دوري لمواكبة كافة المتغيرات وضمان استقرار القطاع لتأمين استدامة إمدادات الغذاء في الأسواق المحلية

الإمارات تطلق دليل نبض الاستزراع السمكي 2020
الإمارات تطلق دليل نبض الاستزراع السمكي 2020

أطلق في الإمارات دليل نبض الاستزراع السمكي 2020 لدولة الإمارات العربية المتحدة الذي يهدف إلى توفير مرجعية وتقييم للفرص المتاحة للاستثمار في قطاع الاستزراع السمكي في الدولة من خلال توفير دراسة لأنماط الاستهلاك في السوق المحلي والعالمي، ومواصفات الإنتاج من حيث الجودة والحجم، وتوفير سبل نجاح مزارعي الأحياء المائية في مختلف إمارات الدولة.
و أطلقت مريم بنت محمد المهيري وزيرة الدولة للأمن الغذائي الدليل خلال مشاركة مريم المهيري في اجتماع افتراضي لمناقشة مشروع "تنمية  قطاع استزراع الأحياء المائية المستدامة والمبتكرة في الإمارات العربية المتحدة" الذي نظمته منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة "الفاو" اليوم (الأربعاء 24 يونيو 2020).

وأكدت الوزيرة خلال الاجتماع إن استزراع الأحياء المائية ركيزة رئيسية للاستراتيجية الوطنية للأمن الغذائي في دولة الإمارات، حيث يمتلك القطاع فرصاً واعدةً لزيادة الإنتاج المحلي من الغذاء ، بالإضافة إلى العوائد الاقتصادية نتيجة توسيع الاستثمارات في هذا القطاع الحيوي الذي يعزز أيضاً الموارد البحرية للدولة ويحافظ على استدامتها ويساهم في توفير الغذاء الصحي والآمن والمستدام والممكن بالتكنولوجيا لكل من يعيش في دولة الإمارات.

وقالت: "إن القيادة في دولة الإمارات تولي أهمية قصوى لتعزيز الأمن الغذائي وخلق المزيد من الفرص لزيادة الإنتاج المحلي الممكن بالتكنولوجيا التي تحمل العديد من الحلول للتحديات التي نواجها وعلى رأسها شح المياه. ويشكل قطاع الاستزراع السمكي مصدراً مهماً لإنتاج الغذاء وتوفيره في ظل تنامي عدد السكان واستيراد الدولة نحو 70% من حاجتها من الأسماك سنوياً، وكذلك استغلال مواردنا المائية التي تتوافق مع توجهات الدولة نحو تحقيق الاستدامة في كافة المجالات".

شركة إماراتية تنشئ مزارع لتربية السلمون على البر

تعتزك شركة في أبوظبي استزراع السلمون في احواض مبردة على البر بأسعار يمكن أن تنافس الواردات التي تأتي من النرويج او ايرلندا.

ويستعرض دليل نبض الاستزراع السمكي 2020، المتاح على الموقع الإلكتروني لمكتب الأمن الغذائي "https://foodsecurity.gov.ae/"، العديد من المعلومات حول وضع القطاع في دولة الإمارات والفرص التي يحملها لتكون بمثابة مرجعاً للمهتمين بزراعة الأحياء المائية ومفاقس الأسماك في كل إمارات الدولة.
وتأتي مفاقس الأسماك كأحد ركائز الدليل، حيث يلقي الضوء على توافر العديد من المفاقس المخصصة لإنتاج أصبعيات الأسماك بمختلف أنواعها، حيث تتوافر في الدولة المفاقس في المزارع السمكية والمفاقس المتخصصة الضخمة التي تنتج نحو 35 مليون أصبعية. ويأتي على رأس ذلك، مفقس مركز الشيخ خليفة للأبحاث البحرية في أم القيوين.

كما استعرض الدليل العديد من مزارع الأسماك العاملة في الدولة والتي تساهم بنسبة كبيرة من إنتاج الأسماك، مثل مزرعة الجرف لتجارة الأسماك المحدودة التي تنتج 1000 طن من الأسماك والروبيان، ومزرعة فيش فارم المحدودة التي تبلغ قدراتها الإنتاجية 3000 طن سنوياً من الأسماك، ومزارع الإمارات للأسماك التي تنتج 120 طن من الأسماك وتمتلك أيضاً مفقساً ينتج 2 مليون من أصبعيات الأسماك  سنوياً.

كما يسلط دليل نبض الاستزراع السمكي الضوء على إمكانات أسواق الأسماك وقدرتها على طرح المنتجات المحلية في كل إمارات الدولة، حيث أبرز الدليل سوق الواجهة البحرية في دبي، وسوق الجبيل في الشارقة، وسوق السمك بميناء أبوظبي.

العرض والطلب لمنتجات الأسماك

تناول دليل نبض الاستزراع السمكي 2020 أيضاً منظومة العرض والطلب لمنتجات الأسماك في دولة الإمارات وفق التقديرات الحالية، وذلك من خلال تحديد أهم أنواع الأسماك التي يقبل عليها المستهلكون، ومتوسط أسعارها في مختلف أسواق الأسماك في الدولة.

اندماج 4 شركات استزراع مائي سعودية

قررت أربع شركات في قطاع الاستزراع المائي في السعودية الاندماج في صفقة تبلغ قيمتها 500 مليون ريال

واستعرض الدليل 11 صنفاً من الأسماك وهم، السكل، والهامور، والصافي العربي، والشعري العربي، والبياح، والقابض، والكنعد، والصداه، والحلوايوه، والصال (الجش)، والربيان الأبيض. وشمل ذلك وصف لأنواع الأسماك، وإمكانية الاستثمار في إنتاجه من خلال الاستزراع السمكي.