لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الثلاثاء 23 يونيو 2020 09:00 ص

حجم الخط

- Aa +

غوغل يحتفي بـ هدى شعراوي إحدى أهم الناشطات المصريات

اسست نور الهدى محمد سلطان الشعراوي، التي اشتهرت باسم هدى شعراوي، مدرسة الاتحاد النسائي التى أسستها هدى رائدة الحركة النسوية، ضمن مجموعة من المؤسسات الخيرية أنشأتها بهدف النهوض بالفتيات والسيدات المصريات. المقال منشور فى يناير 1950، بمناسبة الذكرى الثانية لرحيل “شعراوي”، وفيه يتحدث الكاتب عن إخفاق الهيئات النسائية وقتذاك فى الاحتفاء بالذكرى كما ينبغى وتستحق امرأة يراها فخر نساء الشرق أجمع.

غوغل يحتفي بـ هدى شعراوي إحدى أهم الناشطات المصريات

من هي نور الهدى محمد سلطان الشعراوي التي يحتفي بها غوغل في صفحته اليوم مع عدد من النساء اللاتي ساهمن في نشاطات مختلفة لدعم المرأة في التعليم و الرياضة و الموسيقى؟

هدى شعراوي رائدة النهضة النسائية في العالم العربي حين قادت دخول المرأة إلى مجالات الحياة وأولها التعليم مستفيدة من شخصيتها القوية وجعلت تدعو سيدات النساء للمشاركة في النشاطات الوطنية بقدر ما أمكن لهن من إعداد المظاهرات والإسعاف والتبرع بالمال. وبدأت العمل في استنهاض المرأة المصرية والعربية.

ولم تبخل هدى شعراوي بأي تضحية مالية أو شخصية أوغيرها في سبيل تحقيق أهداف سامية أهمها تحسين أحوال المرأة المصرية خاصة والمرأة العربية عامة بكل جراءة لتقود نخبة من السيدات المصريات مع إنشاءها الاتحاد النسائي عام 1923م الذي لعب دورا كبيرا لتحقيق حقوق المرأة المصرية.

وساهمن هدى شعراوي في المطالبة بحق الترشيح والتصويت للمرأة المصرية وبناء المدارس والمعاهد التعليمية فبفضل جهودها فتحت أبواب التعليم أمام الفتيات المصريات في المدارس ويحصلن على العلوم والفنون المختلفة.

وطالبت هدى شعراوي أثناء استقبال المصريين لسعد زغلول عام 1921 إلى رفع السن الأدنى لزواج الفتيات ليصبح 16 عاما، وكذلك للذكور ليصبح 18 عاما، وضبط قيود الطلاق من قبل الرجل، مع عملها ضد تعدد الزوجات، كما دعت إلى خلع غطاء الوجه وقامت هي بخلعه.

ولم تقتصر جهودها على مصر بل كانت رائدة النهضة النسائية في جميع العالم العربي ولها الفضل في إعداد جيل جديد من المرأة المصرية المثقفة.