لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الثلاثاء 21 Jul 2020 08:30 ص

حجم الخط

- Aa +

مطاعم دجاج"كنتاكي"تختبر وجبة دجاح بدون عظام تولدها طابعة ثلاثية الأبعاد

أعلنت مطاعم كنتاكي للدجاج المقلي عن اتفاقية مع ثري دي بايو برينتنغ سولوشنز الروسية -3D Bioprinting Solutions- لإنتاج وجبة قطعة الدجاج- نجتس من خلايا لحم الدجاج ومواد نباتية بمذاق شهي

مطاعم دجاج"كنتاكي"تختبر وجبة دجاح بدون عظام تولدها طابعة ثلاثية الأبعاد

ويأتي إعلان مطاعم  دجاج كنتاكي "كي اف سي" الأميركية، في سعي منها بالتعاون مع الشركة الروسية، للمساهمة في المنافسة العالمية لتقديم بدائل آمنة وأخلاقية للحوم الدجاج خريف هذا العام لتؤمن المنتجات من المختبر إلى المطعم بدلا من إرسالها من المزارع المكتظة بالحيوانات إلى المطعم، وستقتصر على قطع الدجاج- نجتس وليس على قطع كاملة فيها عظام مثل الأفخاذ.

وقالت الشركة الروسية في بيان صحفي "من المقرر بالفعل  تقديم منتج نهائي للتقييم في خريف عام 2020 في موسكو".
ولم يتضح بعد متى ستتوفر هذه الوجبة للجمهور. وقالت رايسا بولياكوفا ، المدير العام لشركة كي إف سي في روسيا ، في البيان الصحفي إنها "تعمل على إتاحتها لآلاف الأشخاص في روسيا ، وإذا أمكن حول العالم".

عندما سُئلت عن الطباعة الحيوية لأجنحة وأرجل الدجاج الأكثر شهرة في KFC ، قالت إيرينا غوشينا مديرة الاتصالات في الشركة إنه لم يكن من الممكن بعد إعادة إنتاج العظام داخل اللحم.

وتستخدم هذه الطابعات منتجات تصنع بالمختبر من  خلايا بروتين حيوانية مع البروتين النباتي وتقدم بمذاق طيب يضاهي طعم الوجبات الحالية من الدجاج لدى الشركة.

 وتسعى الشركة لضمان تقديم ذات المكونات في منتجاتها الأصلية دون التسبب بضرر للحيوانات خلال تربيتها كما هو شائع حاليا.


 وستستخدم خلايا الدجاج والمواد النباتية "لإنتاج مكونات بطعم لحم الدجاج تقريبًا دون إشراك الحيوانات" ، وفيما ستقدم كنتاكي KFC الخبز والتوابل،سيتم "طباعة" المكونات في قطع الدجاج باستخدام تقنية 3D Bioprinting Solutions.

وتحظى زراعة اللحوم في المختبرات باستخدام الخلايا الحيوانية شعبية كبيرة في السنوات الأخيرة حيث يبحث المستهلكون في جميع أنحاء العالم عن طرق أخلاقية وسليمة بيئياً لتناول اللحوم دون اللجوء إلى بدائل اللحوم النباتية.

ومزارع المواشي والدواجن هي طرق لا تتمتع بالكفاءة في تحويل البروتين النباتي إلى بروتين حيواني حيث تهدر كميات كبيرة من الغذاء النباتي بإطعامها للحيوان كوسيط في هذه العملية. كما أن كلفة هذه العملية على البيئة كبيرة نظرا لما تولده من غازات ضارة مثل غازات الدفيئة التي يتسبب بها غاز الميثان وغيره من الغازات الضارة الناتجة عن تربية المواشي بأعداد كبيرة.

يذكر أن شركة بيوند ميت Beyond Meat وهي شركة لحوم بديلة، قفزت أسهمها لمستويات هائلة (يتم تداوله باسم BYND). بعد الطرح الأولي العام الماضي وكانت الشركة حددت سعر الاكتتاب العام عند 25 دولارًا للسهم،  وأصبح اليوم بأكثر من 255 دولار، ويتأرجح منذ طرحه في شهر مايو 2019 بين مستوى 140 و250 دولار للسهم.