لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الأثنين 7 سبتمبر 2020 07:30 ص

حجم الخط

- Aa +

اكتشاف مكتبة رقمية ضخمة لـ داعش لاتزال توزع عبر الإنترنت

اكتشاف مكتبة رقمية ضخمة لـ داعش لاتزال توزع عبر الإنترنت

كشف معهد الحوار الإستراتيجي في بريطانيا، أن مكتبة رقمية ضخمة لا تزال توزع عبر الإنترنت بطرق نشطة للتحريض على شن هجمات حول العالم. ولفت المعهد أن اكتشف أكبر مكتبة رقمية ضخمة تعود للتنظيم الإرهابي: «داعش»، وتوزع ما تحويه من وثائق وأشرطة وصور تابعة للتنظيم من خلال الشبكات الاجتماعية مثل تويتر وفيسبوك وتولد روابط فورية عبر تلغرام. وتضم المكتبة أكثر من تسعين ألف مادة يطلّع عليها نحو 10 آلاف زائر شهرياً.

وكان حجمها هائلا وتتألف من 4 آلاف مجلد حجمها تيرابايت ونصف مع محتوى متعدد اللغات من العربية والإنكليزية والألمانية والروسية والتركية والبشتو وبنغالية.

وتعتمد المكتبة على توزيع لامركزية من خلال برنامج نكست كلاود Nextcloud، وأدوات أخرى.

تقدم المواد شروحا لكيفية التخطيط للعمليات الإرهابية المختلفة التي حصلت في أوروبا والولايات المتحدة الأميركية فضلا عن شرح لكيفية اختطاف طائرة وأعمال ارهابية أخرى.

وعلّق نائب مدير المعهد مصطفى عيّاد بأن: «هذا الأرشيف يحتوي على كل ما تريد معرفته عن كيفية التخطيط للهجمات وتنفيذها، أي في الأساس كل الأمور التي تحتاجها لتصبح إرهابياً أفضل» بحسب صحيفة الأخبار.

وأطلق المعهد على المكتبة اسم «مخزن الخلافة». ومعلوم أن هؤلاء الباحثين أمضواً أشهراً لدراسة طريقة تطوّر الأرشيف وأسلوب إدارته وهوايات زائريه. وبات من المؤكد أن الأرشيف موزع في نظام لا مركزي، وبامكان اي مستخدم تداول محتوى المكتبة عبر الإنترنت وهذا ما يجعل طريقة حجبها بالأمر المستحيل. كما أنه يقدم مواد للزوار طابعها دعائي عن التنظيم وعقيدته وعن الحياة في ظل حكم «داعش». وقد أبلغ الباحثون مكتب المدعي العام الأميركي عن المكتبة، ولم تعلّق السلطات في مدينة نيويورك على الأمر، مقابل تحرّك شرطة لندن للتدقيق عبر مسؤولين مختصين.

ويضم أكبر ملف في المكتبة  دليلا باسم حقيبة المجاهد والذي يجمع مواد تدريب على كل من حرب الشوارع والمدن والأسلحة ، والاستراتيجية ، والإنتاج الكيميائي ، وتصنيع القنابل ، بالإضافة إلى التهرب من الخدمات الأمنية وخداعها سواء عبر الإنترنت أو خارجها دليل مصور بعنوان "200 نصيحة" ، يزود المهاجمين المحتملين بمعرفة حول إخفاء الأسلحة ، وصناعة متفجرات بدائية ، وتعطيل المراقبة ، وتضميد الجروح ، وفنون الدفاع عن النفس.