لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الثلاثاء 7 يوليو 2020 05:00 م

حجم الخط

- Aa +

ارتفاع التوتر بين الصين والولايات المتحدة مع وصول حاملة طائرات الأسطول السابع رونالد ريجان

قال قائد حاملة طائرات أمريكية لرويترز، امس الاثنين، إن حاملتي طائرات تجريان تدريبات في بحر الصين الجنوبي المتنازع على أجزاء منه، تحت أنظار سفن البحرية الصينية التي رُصدت قرب الأسطول.

ارتفاع التوتر بين الصين والولايات المتحدة مع وصول حاملة طائرات الأسطول السابع رونالد ريجان

وأضاف الأميرال جيمس كيرك، قائد حاملة الطائرات «نيمتز» في مقابلة هاتفية من على متن الحاملة التي تجري تدريبات للطيران في الممر المائي، مع حاملة طائرات الأسطول السابع «رونالد ريجان»، «لقد رأونا، ورأيناهم».

وقال كيرك إن التواصل مع السفن الصينية لم يشهد أي حوادث. وأضاف «نتوقع دائماً تفاعلاً احترافياً وآمناً بيننا... نعمل في مياه مزدحمة جداً، فيها الكثير من حركة الملاحة البحرية من كل الأنواع».وقالت وزارة الخارجية الصينية، إن الولايات المتحدة أرسلت سفنها عمداً إلى بحر الصين الجنوبي لاستعراض عضلاتها، واتهمتها بمحاولة دق إسفين بين دول المنطقة.

واتهمت بكين واشنطن بأنها أرسلت سفنها الحربية عمداً إلى بحر الصين الجنوبي لاستعراض عضلاتها ومحاولة دق إسفين بين دول المنطقة.

وقالت الصين إن الولايات المتحدة الأميركية لديها «دوافع خفية» وراء نشر حاملتي طائرات في بحر الصين الجنوبي، فيما يعد أحدث استعراض للقوة العسكرية بين الدولتين حتى الآن. وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية الصينية زهاو ليجيان أمس الاثنين إن أميركا حركت قوات عسكرية إلى المياه التي تقول بكين إنها خاصة بها. وتزعم أيضاً كل من عدة دول في المنطقة أحقيتهما في الجزر بحسب صحيفة ساوث تشاينا مورننينغ بوست.