لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الخميس 28 مايو 2020 05:15 م

حجم الخط

- Aa +

هذا ما سيفعله دونالد ترامب بالشبكات الاجتماعية وشركات الإنترنت اليوم

هاجم دونالد ترامب تويتر بعد تحذير الطائر الأزرق بشأن مصداقية تغريدة للرئيس الأمريكي فيما يستعد ترامب خلال ساعات لإصدار قرار قد يقلب عالم الشبكات الاجتماعية رأسا على عقب

هذا ما سيفعله دونالد ترامب بالشبكات الاجتماعية وشركات الإنترنت اليوم

تسربت مسودة أمر تنفيذي سيصدر اليوم ونشرت رويترز ومصادر أخرى فحوى المسودة تلك. ونشرت عدة مصادر تسريبا لمسودة القرار التنفيذي الذي سيصدره ترامب ضد منصات الشبكات الاجتماعية ويتضمن نزع الحصانة التي تحميلها مما ينشره المشتركون في الخدمة من مواد مضللة أو ممنوعة وما إلى ذلك.

وكانت الشبكات الاجتماعية محمية حتى اليوم من تبعات ما ينشر فيها وتتملص من المسؤولية عن ذلك بموجب الحماية الواردة في الفقرة رقم 230 الواردة في القانون الاتحادي.


ويحاجج معسكر ترامب من الجمهوريين والمحافظين أن تدخل تويتر فيما ينشر ووضع علامة تقييم له تمثل تدخلا تحريريا ولذلك سيقصي الأمر التنفيذي هذه المنصات من حماية الفقرة 230.

وذكرت كيت كلونيك  twitter.com/Klonick  استاذة القانون المساعدة في في جامعة ييل  أنها حصلت على نسخة من المسودة أي انه جرى تسريبها لها.

ويستعد ترامب لإصدار أمر تنفيذي ضد الشبكات الاجتماعية وشركات التقنية، ويخص كل من غوغل وتويتر وفيسبوك وسيخضع هذه الشركات للتحقيق ويفتح باب سيل من الدعاوى القضائية ضدها بزعم أنها تمارس الرقابة ضد المحافظين بحسب تقارير في الصحافة الأمريكية.

ونشر ترامب تغريدة يقول فيها إن اليوم سيكون يوما هاما للشبكات الاجتماعية والإنصاف.

تمخض ذلك في أعقاب قيام تويتر بعرض تغريدات ترامب مع وضع علامة تحذير أسفل التغريدة ومع أخرى لاحقة بموجب سياسته الجديدة حول مكافحة المعلومات المضللة، وأظهر تبليغ تويتر علامة زرقاء تحت تغريدة ترامب مشككا في صحتها مع الاقتراح على المتابعين بأن يحصلوا على الوقائع حول الاقتراع عبر البريد.

ترامب يهدد بإغلاق الشبكات الاجتماعية بسبب رقابة تويتر وفيسبوك يؤيده

فيما أعلن مؤسس فيسبوك مارك زوكربيرغ عن تأييده للرئيس ترامب في ترامب بعد فرض تويتر رقابة على تغريدات الرئيس الأمريكي وتذيللها بملاحظات تشكيك بصحتها، هدد الرئيس الامريكي بإغلاق أو تنظيم الشبكات الاجتماعية لتقييد تدخلاتها في الانتخابات الأمريكية

ويلفت تقرير رويترز إلى أن القرار سيتضمن نزع الحماية رقم 230 الواردة في القانون الاتحادي.

ويستثني القانون الاتحادي منصات الانترنت من المسؤولية القانونية عن ما ينشره المشتركون، وفي حال إلغاء ذلك الاستثناء ستصبح الشبكات الاجتماعية وشركات التقنية  خاضعة للمساءلة ودعاوى قضائية كثيرة، مع منح وسائل الإعلام التقليدية صلاحية تقديم المطالبات والشكاوى للجنة الاتصالات الفيدرالية حول قيام الشبكات الاجتماعية بالاستفادة من محتوى الصحف والمواقع الاخبارية وإعادة نشره لكسب حركة الإنترنت لصالحها.

وهدد ترامب أنه سينظم الشبكات الاجتماعية ويغلق الشركات التي يرى أنها تفرض رقابة على الأصوات المحافظة.

ويتساءل سيناتور معارض لسياسات الشبكات الاجتماعية بالقول إنه تتنصل الشبكات الاجتماعية من المسؤولية عما ينشر فيها لتنال حماية القانون بذلك، لا يحق لها أن تتدخل بفرض رقابة والتصرف مثل الناشرين.