حجم الخط

- Aa +

الجمعة 3 أبريل 2020 05:15 ص

حجم الخط

- Aa +

إعفاء البحرية الأمريكية لقائد حاملة طائرات حذّر من تفشى فيروس كورونا فيها

إقالة البحرية الأمريكية يوم الخميس قائد حاملة الطائرات ثيودور روزفلت، بعدما كتب خطابا يطلب فيه من البحرية اتخاذ إجراءات أقوى للسيطرة على تفشي لفيروس كورونا على متن حاملة الطائرات

إعفاء البحرية الأمريكية لقائد حاملة طائرات حذّر من تفشى فيروس كورونا فيها

أشارت بي بي سي إلى إقالة البحرية الأمريكية يوم الخميس قائد حاملة الطائرات ثيودور روزفلت، بعدما كتب خطابا يطلب فيه من البحرية اتخاذ إجراءات أقوى للسيطرة على تفشي لفيروس كورونا على متن حاملة الطائرات ولفت إلى أن العدوى قد تنتشر بشكل لا يمكن السيطرة عليها على متن سفينته، داعياً الى تقديم مساعدة فورية لعزل أفراد طاقمه. وحذّر قبطان حاملة الطائرات بريت كروزييه رؤساءه قائلًا «انتشار المرض مستمر ومتسارع». وناشدهم «نحن لسنا في حالة حرب ولا حاجة لأن يموت البحارة.

لكن وزير البحرية الأمريكية بالوكالة توماس مودلي قال إن الكابتن بريت كروزير أساء التصرف.

ومن المتوقع إعفاء الكابتن بريت كروزير كليا من منصبه لاتهامه بتسريب الوثيقة للإعلام بحسب مودلي حيث نشرت الوثيقة بصحيفة سان فرانسيسكو كرونكل ، فيما تقوم البحرية الأمريكية  في غرب المحيط الهادئ بإجلاء آلاف البحارة من حاملة الطائرات التي تعمل بالطاقة النووية «يو اس اس ثيودور روزفلت» إلى فنادق في غوام التي سمح حاكمها بنزولهم إليها شرط عدم مخالطة سكان الجزيرة. 

شاهد جنود أمريكيين في وداعهم لقائد حاملة طائرات أقيل بسبب شكواه من انتشار فيروس كورونا

وداع الكابتن بريت كروزير قائد حاملة الطائرات ثيودور روزفلت الذي أقيل من منصبه بسبب تململه من إهمال إصابات جنوده على متن حاملة الطائرات

وكشفت البحرية الأمريكية عن تسجيل 100 إصابة بفيروس كورونا المستجد (كوفيد-19) بين طاقم حاملة الطائرات البالغ عددهم نحو 4800 فرد وأنهم يعدون طاقماً أساسياً من بحارة السفينة غير المصابين لإبقائها قيد التشغيل.

-وكان القائم بأعمال وزير البحرية توماس مودلي قد أعفى كروزير من قيادة الحاملة البالغ عدد أفرادها 5000، بعد رسالة لاذعة تم تسريبها طالب فيها باتخاذ إجراءات أشد للسيطرة على تفشي فيروس كورونا على متن الحاملة بحسب ما نقلته وكالة رويترز.

وأثار القرار جدلا شديدا بعد أن أظهرت مقاطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي بحارة في الحاملة يهتفون باسم كروزير وهو يرحل وطالب موقعو التماس على الإنترنت بإعادته إلى منصبه.

وقال إسبر في أول تعليق علني على الإقالة يوم الاحد إنه يؤيدها. وقال لقناة تلفزيون (أيه.بي.سي) ”الوزير مودلي اتخذ قرارا حازما .. قرارا صعبا. لدي إيمان كامل وثقة به وبقيادة البحرية وأؤيد قرارهم“.

وكان ترامب قد وصف الخطاب يوم السبت بأنه ”غير لائق“ وقال إن كروزير فعل شيئا ”مريعا“.