حجم الخط

- Aa +

السبت 21 مارس 2020 10:15 ص

حجم الخط

- Aa +

النقد الدولي يتوقع آثار شديدة لفيروس كورونا على الاقتصاد العالمي بشكل مؤقت

مما سيسمح للاقتصاد العالمي بامتصاص الصدمة الحالية.

 النقد الدولي يتوقع آثار شديدة لفيروس كورونا على الاقتصاد العالمي بشكل مؤقت

أعلن رئيس قسم سياسة ومراجعة الاستراتيجية بصندوق النقد الدولي مارتن مويلايزن اليوم أن وقع جائحة فيروس كورونا العالمية سيكون شديدا، لكنها جاءت عقب فترة نمو طويلة ومعدلات توظيف مرتفعة مما سيسمح للاقتصاد العالمي بامتصاص الصدمة الحالية.
وأوضح مويلايزن في تصريح صحفي أن الهدف الرئيسي للحكومات ينبغي أن يتمثل في الحد من انتشار الفيروس بطريقة تبث الثقة في أن الصدمة الاقتصادية ستكون مؤقتة.
وقال إن البنوك والحكومات اتخذت بالفعل خطوات غير مسبوقة لتوفير السيولة للأسواق وتيسير استمرار عملها ربما بأكثر مما كنا نحتاج، لكن مثل هذه الخطوات ينبغي تنسيقها عالميا لتعظيم أثرها.
وأضاف المسؤول بصندوق النقد الدولي :" كلما كانت ردود الأفعال الصحية حيال الأزمة أفضل تنظيما وأكثر تنسيقا، كانت إمكانية عودة الثقة أسرع".

مما يذكر أن دول عديدة تسابق الزمن في مسعى لمواجهة فيروس كورونا المستجد الذي يواصل انتشاره السريع، حاصدا أرواح أكثر من 11 ألفا، بينهم نحو ستة آلاف في أوروبا، إضافة إلى أكثر من 270 ألف إصابة، في حين دعي أكثر من 800 مليون شخص في أنحاء العالم إلى ملازمة منازلهم.