لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

السبت 12 سبتمبر 2020 08:45 ص

حجم الخط

- Aa +

الاشتباه بشاب واحد وراء قفزة الاصابات بفيروس كورنا في انكلترا

ألمحت صحف انكليزية أمس أن لايتون ميجاس وهو شاب لعوب لم يتلزم بالحجر الصحي بعد عودته من إيبيزا ثم أقام حفلة منزلية ، قد تسبب في ارتفاع حاد في كوفيد في بولتون مما أثار مخاوف حكومية دفعت بإصدار اجراءات صارمة لمنع التجمعات.

الاشتباه بشاب واحد وراء قفزة الاصابات بفيروس كورنا في انكلترا
الاشتباه بشاب واحد وراء قفزة الاصابات بفيروس كورنا في انكلترا
الاشتباه بشاب واحد وراء قفزة الاصابات بفيروس كورنا في انكلترا
الاشتباه بشاب واحد وراء قفزة الاصابات بفيروس كورنا في انكلترا
الاشتباه بشاب واحد وراء قفزة الاصابات بفيروس كورنا في انكلترا
الاشتباه بشاب واحد وراء قفزة الاصابات بفيروس كورنا في انكلترا

ذهب لايتون ميجاس ، 23 عامًا ، إلى الجزيرة الإسبانية لقضاء إجازته الصيفية وخالط العشرات وعاد في 20 أغسطس، ولم يتقيد بالقواعد والاجراءات الحكومية وهي الخضوع للحجر الصحي لمدة أسبوعين في منزله في بلدة لانكشاير لظنه أنه غير مصاب بفيروس كورونا بسبب عدم ظهور أعراض لديه، لكن تبين أنه كان مصابا بل نقل العدوى إلى العشرات مما قد يكون وراء قفزة كبيرة في الاصابات في منطقة بولتون بحسب صحيفة ديلي ميل.

وبدلاً من  الالتزام بالحجر المنزلي غادر  ميجاس منزله عدة مرات للذهاب إلى المتاجر  بل وأقام حفلة منزلية حضرها أصدقاؤه.

وتمت مخالفة الشاب بدفع غرامة  1000 جنيه إسترليني بعد أن علمت شرطةمانشستر بالمخالفات وتعقبته بعد بضعة أيام.

أكد ميجاس أنه تم تغريمه بعد أن أمضى ستة أسابيع في إيبيزا قبل العودة إلى بلده بحسب صحيفة صن التي وصفت الشاب بـ أبله كورونا -Covidiot.

وتباهى الشاب على حسابه على انستاغرام بصور تظهره وهو  يستلقى في حمام سباحة مع ثلاث فتيات ويظهر مقطع آخر له يلهو مع فتاة على متن قارب حفلة.

ميجاس شارك أيضًا مع نجم إيست إندرس دين جافني في حفل غير قانوني آخر في يونيو ، اشتكى: "أود أن أقول إنني بالتأكيد خضعت للتدقيق الزائد لكوني شابًا، فهم ماكانوا ليعلموا لولا قيام الجيران بتبليغ الشرطة، وهناك  عدد كبير من الأشخاص الذين أعرفهم لم يقوموا بالحجر الصحي بعد عودتهم من ايبيزا". وتذرع بالقول:"ما فعلته في الواقع هو أنني كنت أقوم بالاحتفال لكنني كنت في الواقع في منزلي مع الأشخاص الذين كنت في إجازة معهم." وتباهى بصور ماجنة على حسابه على انستغرام بحبه للحفلات مع نشر لقطات فيديو وصور لتلك الحفلات التي لم تتقيد باجراءات الوقاية من نشر الفيروس.


كما زعم ميجاس أنه لم يكن مصابًا بفيروس كورونا لأنه لم يكن لديه أي أعراض - على الرغم من أن 30 في المائة من المصابين لا يعانون من أعراض.


قال: "لم أعاني من أي أعراض". "كنت أريد في الواقع أن أذهب للاختبار ولكن لم يكن هناك أي اختبار في بولتون وكان أقرب أقرب لي هو بلاكبيرن. إنها طريق طويل للقيادة إذا كنت تعلم أنك لست مريضًا "بحسب زعمه.


أعادت الحكومة البريطانية فرض القيود لمنع انتشار مرض «كوفيد-19» في أجزاء من مانشستر الكبرى، شمال إنجلترا،  الاسبوع الماضي بعد رفعها وسط سلسلة انتكاسات مفاجئة. وقال وزير الصحة مات هانكوك إن إجراءات التباعد الاجتماعي ستظل مطبقة في منطقتي بولتون وترافورد، وقال في بيان «في أعقاب التغير الكبير بمعدلات الإصابة في الأيام
القليلة الماضية، تقرر أن تظل القيود القائمة مفروضة على بولتون وترافورد في الوقت الراهن».