لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الأحد 29 مارس 2020 09:00 ص

حجم الخط

- Aa +

40 ألف نسمة قيد الحجر الصحي في بيوتهم بعد اختلاطهم برجل دين رفض العزل الصحي

توفي رجل بأعراض مرض فيروس كورونا وتبين أنه تسبب بنشر المرض لقرابة 40 ألف شخص بعد أن عاد من ألمانيا ورفض البقاء في بيته للحجر الصحي وزار مهرجانا كبيرا للسيخ

40 ألف نسمة قيد الحجر الصحي في بيوتهم بعد اختلاطهم برجل دين رفض العزل الصحي

ونقلت بي بي سي أن الرجل رفض البقاء في منزله بعد عودته من ألمانيا وتهرب من الحجر الصحي  ليزور مهرجانا حاشدا في منتصف الشهر الجاري.

وأخضعت السلطات الهندية، أكثر من 40 ألف شخصا في 20 قرية تابعة لإقليم البنجاب (شمال)، للحجر الصحي، تحسبًا من تفشي فيروس كورونا في وسطهم.

ووفقا لخبر أوردته هيئة الإذاعة البريطانية "بي بي سي"، الجمعة، فإن رجل دين يبلغ 70 عامًا لم يقم بعزل نفسه بعد زيارة أجراها لألمانيا وإيطاليا، وعقب وفاته تبين أنه فقد حياته بسبب فيروس كورونا.

وشارك رجل الدين "بالديف سينغ" شارك قبل وفاته بفترة قصيرة في مهرجان "هولا موهالا" الذي تحتفل به طائفة السيخ، واستمر المهرجان لمدة 6 أيام وشارك فيه حوالي 60 ألف شخص. وأوضح أن 19 شخصا من أقرباء سينغ ثبت إصابتهم بالفيروس، وتم التوصل إلى 550 شخصا كان المتوفى على تماس مباشر معهم، وأغلقت مداخل ومخارج 15 قرية في المنطقة التي كان يقطن فيها.

ولفت إلى أن 5 قرى في منطقة مجاورة أخضعت أيضا للحجر الصحي.وبناء على آخر تحديث لـ Worldometer فإن الهند سجلت 861 إصابة يوجد قرابة 50 منها في البنجاب حيث أقيم المهرجان المذكور.

ويعتقد أن عدد الحالات الفعلية للإصابة بكورونا في الهند، التي تعتبر أحد البلدان التي لديها  أقل معدل اختبارات لكشف الفيروس، يمكن أن يكون أعلى بكثير.