لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

السبت 21 مارس 2020 02:00 م

حجم الخط

- Aa +

طبيب كندي يضاعف الاستفادة من أجهزة التنفس الاصطناعي بحيلة ماكرة

آخر أخبار فيروس كورونا المستجد، الطبيب آلان غوتثيير وهو أخصائي تخدير في مشفى مونتاريو تمكن خلال 10 دقائق من مضاعفة استخدام أجهزة التنفس الاصطناعي الموجودة في المستشفى

طبيب كندي  يضاعف الاستفادة من أجهزة التنفس الاصطناعي بحيلة ماكرة

نقلت سي بي سي أن طبيبا كنديا تمكن من رفع قدرة المستشفى التي يعمل بها على تزويد الاوكسجين لمرضى فيروس كورونا المستجد من خلال حيلة ذكية لجعل الجهاز يزود مريضين بذات الوقت بدلا من مريض واحد عقب المعاناة من نقص شديد في هذه الأجهزة مع ارتفاع أعداد المرضى الذين يحتاجون للتنفس الاصطناعي لعلاجهم من فيروس كورنا مع توقعات بنفاذ الأجهزة خلال 15 يوما!

ويشير الطبيب آلان غوتثيير وهو أخصائي تخدير في مشفى مونتاريو، ولديه درجة دكتوراة في ميكانيك الأنظمة التنفسية، إلى أنه راقب حيلة من لقطات يوتيوب نشرها طبيبين أمريكيين سنة 2006 .

 (صورة لمرضى في ايطاليا يخضعون للعلاج وتزويدهم بالاكسجين بأجهزة التنفس الاصطناعي)

للاستفادة من جهاز تنفس اصطناعي واحد لاستخدامه لمريضين بذات الوقت لكن ينوه إلى أن ذلك يستدعي مراقبة لصيقة لتنفس المريضين وضمان التوازن في توزيع الأوكسجين، مع شرط أن يكون وزن كل مريض قريب من وزن المريض الآخر.

ونظرا لأن الحاجة هي أم الاختراع فقد لقي ابتكار الطبيب إشادة واسعة  نظرا لحاجة  20% من المصابين بفيروس كورونا للدخول إلى المستشفى لمشاكل تنفسية وحاجتهم للبقاء لأسابيع يلزم خلالها توفير دعم تنفسي و أجهزة تنفس اصطناعي.

فيروس كورونا المستجد يدفع لإطلاق أجهزة تنفسية من المصادر المفتوحة

أطلق مشروع لتطوير وتصنيع أجهزة تنفس اصطناعي مفتوحة المصدر لمواجهة نقص الاجهزة نظرا للحاجة الكبيرة إلى هذه الأجهزة التي أصبحت مطلوبة في مواجهة وباء كورونا.

وقد تستنفذ طاقة أنظمة الصحة بالطلب الكبير على أجهزة التنفس الاصطناعي مما يؤدي إلى نقص كبير فيها، خاصة في الدول التي لا يتوفر فيها أنظمة صحية جاهزة لجاحة الحالية مع فيروس كورونا المستجد.