لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الخميس 30 Jul 2020 03:30 م

حجم الخط

- Aa +

2441 بالمئة قفزة لسعر سهم كوداك مع الإعلان عن قرض حكومي أمريكي لتصنيع أدوية

قرض حكومي بقيمة 765 مليون دولار لخفض اعتماد المختبرات الأميركية على مزودين من الخارج في اعلان ترامب عن صفقة مع الشركة قفز سهم Kodak بأكثر من 60% في تداولات ما بعد الإغلاق في وول ستريت، بعد أن أعلن الرئيس الأميركي ترامب أن الحكومة عقدت صفقة مع الشركة لإنتاج المعدات الطبية اللازمة لمكافحة تفشي جائحة كورونا. سجل سهم كوداك أفضل يوم له على الإطلاق بعد أن تضاعفت قيمة السهم أكثر من 3 أضعاف خلال الجلسة النظامية يوم أمس. ووصلت القيمة السوقية للشركة إلى نحو 347 مليون دولار عند الإغلاق، وكانت قيمتها السوقية تبلغ نحو 115 مليون دولار قبل تداولات يوم الثلاثاء.

2441  بالمئة قفزة لسعر سهم كوداك مع الإعلان عن قرض حكومي أمريكي لتصنيع أدوية

أشارت بلومبرغ إلى أن قفزة أسهم كوداك جعل قيمتها السوقية تصل إلى ملياري دور بعد فوزها بقرض خكومي لتصنيع مكونات عامة- تعرف اسم جينيريك، لتصنيع علاج لفيروس كورونا المستجد.

 وأوقف التداول بسهم كوداك 6 مرات بعد تقلبات حادة في سعره وصلت إلى 655% يوم أمس الأربعاء حيث جرى تداول أكثر من 110 مليون سهم لكوداك. ولفتت بلومبرغ إلى أن قرابة 79 ألف شخص اشترى أسهم الشركة عبر تطبيق روبن هود خلال 24 ساعة بحسب موقع Robintrack.net. (يوفر تطبيق روبن هود تداولات بدون رسوم في أسواق الأسهم في الولايات المتحدة الأمريكية)

وتثار تساؤلات بحدوث تداول غير قانوني لأسهم الشركة بالاستناد لمعلومات حول نية ترامب منح القرض للشركة خاصة من أشخاص مقربين من ترامب أو الكونغرس.  وكسب جيمس كونتيننزا الرئيس التنفيذي للشركة قرابة 80 مليون لدى قيامه بشراء الأسهم قبل إعلان ترامب، فأصبح يملك 650 ألف سهم أكسبته 80 مليون دولار بحسب بيانات السوق.

وقالت الشركة أنها ستنشئ ذراع جديدة لها تحت اسم Kodak Pharmaceuticals وستوسع المنشآت الحالية في  روتشستر ونيويورك وسانت بول بولاية مينيسوتا.

ومنحت الحكومة الأميركية الشركة قرضا بقيمة 765 مليون دولار، لبدء انتاج مكونات الأدوية بموجب قانون الإنتاج الدفاعي.

وقال ترامب في مؤتمر صحفي "إن ‏إدارته توصلت لاتفاق تاريخي مع شركة "كوداك" من أجل إنتاج الأدوية اللازمة لتلك الأزمة"، مضيفا "سوف نعيد وظائفنا وسنجعل أميركا أكبر منتج ومورد طبي على مستوى العالم."

وأشارت أ ف ب تخوض مجموعة «إيستمان كوداك» الشهيرة في مجال التصوير، القطاع الصيدلاني بمساعدة قرض حكومي بـ765 مليون دولار لخفض اعتماد المختبرات الأميركية على مزودين من الخارج.

وستنتج «كوداك» مكونات أساسية للقطاع الصيدلاني تعاني عجزاً منتظماً في الولايات المتحدة، كما جاء في بيان صادر عن الوكالة الأميركية لتمويل التنمية العالمية (دي إف سي). ويشكل المشروع منعطفاً جديداً لمجموعة «كوداك» التي أُسست عام 1888.

وقال الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، خلال مؤتمر صحافي: «هذه النسبة، 25%، مهمة. وتشكل محطة حاسمة في نقل صناعة المنتجات الصيدلانية إلى الولايات المتحدة».

وكانت المجموعة المعروفة، خصوصاً بأفلامها، قد فوّتت على نفسها التحول إلى التصوير الرقمي، وأعلنت إفلاسها مطلع عام 2012.