لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الأربعاء 1 يوليو 2020 08:30 م

حجم الخط

- Aa +

بروج تستعد لتشغيل خزانات وقود جديدة هذا العام

بلومبرغ-أشارت توقعات شركة بروج للاستثمارات البترولية والغاز إلى احتمال تشغيل خزانات جديدة بطاقة كاملة هذا العام، مؤكدة التعاقد مع عميل واحد لتوقيع اتفاقية تأجير السعة الإضافية.

بروج تستعد لتشغيل خزانات وقود جديدة هذا العام


وقد ذكرت الشركة المتخصصة بتخزين الوقود والمدرجة في بورصة الولايات المتحدة في بيانها أن تشغيل ثماني خزانات إضافية في ميناء الفجيرة من شأنه تعزيز الطاقة الاستيعابية حتى 3.8 مليون برميل من المنتجات الخام والمكررة. كما تم التركيز على أهمية تخزين كميات كافية من النفط هذا العام بالتزامن مع تأثيرات جائحة كوفيد-19 التي قلّصت الطلب على الوقود وسبّبت فائضاً بالإنتاج العالمي.


وستبلغ السعة التخزينية لدى بروج 6.3 مليون برميل بعد استكمال مرحلة التوسع الثانية من خططها.  وستزيد الشركة قدرتها التخزينية بنحو 22 مليون برميل إضافية في إطار المرحلة الثالثة التي ستدخل حيز العمل في أواخر 2022. وقد جاء في البيان أن بروج تجري "مفاوضات متقدمة" مع عميل محتمل من أجل توقيع اتفاقية تأجير لإدارة عمليات المرحلة الثالثة المخطط لها.


يتيح تخزين النفط ومشتقاته استمرار عمليات البيع للعقود المستقبلية وتخزين المنتجات لحين ارتفاع أسعارها مجدداً. كما تخطط محطة نفط الفجيرة التي تمتلك مركز تخزين بالقرب من مراكز بروج إلى زيادة قدرتها الاستيعابية، حيث أشار مالك عزيزة، المدير التجاري للشركة، إلى أن المحطة ستستثمر مبلغاً يتراوح بين 80 إلى 100 مليون دولار أمريكي لبناء المزيد من الخزانات المخصصة للمنتجات النفطية.


وإلى جانب القدرة التخزينية الجديدة، تخطط بروج لبناء مصفاة تكرير بطاقة 25 ألف برميل يومياً لإنتاج زيت وقود يحتوي كميات كبريت منخفضة. وقالت الشركة في البيان أن المصفاة ستدخل حيز التشغيل في الربع الثالث من عام 2021 فيما أشارت بروج إلى تقارير عام 2019 التي أظهرت خسارةً بقيمة 77 مليون دولار أمريكي مقارنةً بأرباح عام 2018 البالغة 16 مليون دولار أمريكي، تبعاً للبيان الصادر عنها.  وقد بلغت تكاليف إدراجها في بورصة نيويورك 102 مليون دولار أمريكي في العام الفائت. كما سجّلت عائدات بقيمة 44 مليون دولار أمريكي، ومن المتوقع أن يرتفع هذا الرقم مع بدء تشغيل الصهاريج الجديدة.