لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الأثنين 13 أبريل 2020 06:30 ص

حجم الخط

- Aa +

اتفاق تاريخي لتخفيص انتاج النفط بين أوبك وروسيا

أوبك وروسيا تتفقان على أكبر خفض نفطي على الإطلاق وسط جائحة كورونا

اتفاق تاريخي لتخفيص انتاج النفط بين أوبك وروسيا

(رويترز) - اتفقت أوبك وحلفاء بقيادة روسيا يوم الأحد على خفض غير مسبوق لإنتاج النفط - يعادل نحو عشرة بالمئة من المعروض العالمي - لدعم أسعار الخام في خضم جائحة فيروس كورونا، وقالت مصادر إن التخفيضات الفعلية قد تصل إلى 20 بالمئة.

حطمت إجراءات كبح انتشار فيروس كورونا الطلب على الوقود ودفعت أسعار النفط للانخفاض، مما يضغط على ميزانيات منتجي الخام ويعصف بصناعة النفط الصخري الأمريكية، الأكثر انكشافا على مخاطر تدني الأسعار بسبب تكاليفها الأعلى.

وقالت المجموعة، المعروفة باسم أوبك+، إنها اتفقت على تقليص الإنتاج 9.7 مليون برميل يوميا في مايو أيار ويونيو حزيران، وذلك بعد محادثات مطولة لأربعة أيام وعقب ضغوط من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لاحتواء انخفاض الأسعار.

وفي أكبر خفض على الإطلاق لإنتاج النفط، إذ يتجاوز أربعة أمثال التخفيضات التي اتفق عليها أثناء الأزمة المالية في 2008، ستعمد الدول إلى تخفيف القيود تدريجيا لعامين حتى ابريل نيسان 2022.

وكتب ترامب على تويتر ”اتفاق النفط الكبير مع أوبك+ تم إنجازه. سيصون هذا مئات الآلاف من وظائف الطاقة في الولايات المتحدة،“ متوجها بالشكر إلى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والعاهل السعودي الملك سلمان لدفعهما بالاتفاق قدما.
وقال ”تحدثت للتو معهما... اتفاق عظيم للجميع.“

وقالت أوبك+ إنها تريد من منتجين خارج المجموعة، مثل الولايات المتحدة وكندا والبرازيل والنرويج، خفض خمسة بالمئة أخرى أو خمسة ملايين برميل يوميا.

وقالت ثلاثة مصادر في أوبك+ إن تخفيضات إنتاج النفط الفعلية قد تقارب 20 مليون برميل يوميا، عند حساب مساهمات غير الأعضاء وتخفيضات طوعية أعمق من بعض أعضاء أوبك+ ومشتريات للمخزونات الاستراتيجية.

وقالت مصادر أوبك+ إن الأعضاء الخليجيين بمنظمة البلدان المصدرة للبترول سيشرعون في تخفيضات أعمق من تلك المتفق عليها.

وقالت المصادر إن وكالة الطاقة الدولية ستعلن عن مشتريات لتزويد مخزونات أعضائها يوم الاثنين. ولم ترد وكالة الطاقة حتى الآن على طلب للتعليق.

من جانب آخر قالت وكالة الأنباء السعودية يوم الأحد إن الملك سلمان والرئيس الروسي فلاديمير بوتين ونظيره الأمريكي دونالد ترامب رحبوا بنتائج اجتماع أوبك+، وذلك في مكالمة هاتفية جمعتهم.

وبحسب الوكالة الرسمية، عبر الزعماء الثلاثة عن ارتياحهم حيال ما أثمرته جهود تحقيق الاستقرار بأسواق النفط، مشددين على ضرورة مواصلة الدول المنتجة القيام بمسؤولياتها من أجل استقرار الأسواق ودعم الاقتصاد العالمي.

وفي مكالمة هاتفية منفصلة، رحب ترامب وولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بخفض إنتاج النفط الذي أفرزه الاجتماع في خضم تداعيات تفشي فيروس كورونا.