لاحظنا أنك تحجب الإعلانات

واصل دعمك للصحافة اللائقة بتعطيل أدوات حجب الإعلانات

في حال وجود استفسار عن سبب ظهور هذه الرسالة ، اتصل بنا

حجم الخط

- Aa +

الثلاثاء 23 Jun 2020 08:15 م

حجم الخط

- Aa +

اعتقال الرئيس التنفيذي لشركة وايركارد بعد اختفاء ملياري دولار من حسابات الشركة

اعتقل أمس ماركوس برون الرئيس التنفيذي لشركة وايركارد الذي استقال يوم الجمعة الماضي بعد فضيحة يجري أطلاق لقب إنرون الألمانية نسبة إلى أكبر فضيحة أمريكية في التلاعب بالسجلات المالية والمحاسبية وقتها.

اعتقال الرئيس التنفيذي لشركة وايركارد بعد اختفاء ملياري دولار من حسابات الشركة
اعتقال الرئيس التنفيذي لشركة وايركارد بعد اختفاء ملياري دولار من حسابات الشركة

ألقت السلطات في ميونخ بألمانيا القبض على ماركوس برون الرئيس التنفيذي السابق لشركة وايركارد، بعد اختفاء نحو 2.1 مليار دولار من شركة المدفوعات الرقمية، في الفضيحة التي هزت قطاع المال في ألمانيا بحسب فاينينشيال تايمز.

وتلفت الصحيفة أن ماركوس براون قد يكون قام بالتلاعب المالي لجذب المستثمرين والزبائن علما أن الشركة وصلت قيمة أسهمها في ذروتها إلى 24 مليار جنيه استرليني وأصبح براون على الورق مليارديرا وفقا للصحيفة التي أشارت إلى مزاعم براون السابقة بأن الشركة تعتمد على أحدث تقنيات الذكاء الاصطناعي فيما تبين للصحيفة أن ملفات إكسل هي أداة غالبية الموظفين حسب ما تبين.

وألقي القبض على ماركوس براون، الذي استقال الأسبوع الماضي، في إطار التحقيق بشأن السلوك المحاسبي للشركة، وفقا لما قاله النائب العام.

قضية شركة وايركارد الألمانية لخدمات الدفع بدأت بإقرار الشركة وجود ودائع بقيمة 1.9 مليار يورو (2.1 مليار دولار) في حساباتها لا يمكن توثيقها وهو ما اضطرها إلى تأجيل إعلان نتائجها المالية للعام الماضي.

أدلة التلاعب في الحسابات المالية ظهرت مع اقرار وايركارد بأن تكون الـ1.9مليار يورو التي قيدتها في حسابات الضمان، لا وجود لها.

ويحقق الادعاء العام في ميونخ مع الرئيس التنفيذي السابق لوايركارد، ماركوس براون وثلاثة مديرين في  الشركة للاشتباه في إدراجهم معلومات  مضللة للمستثمرين في إشعارين إلزاميين للبورصة.


وشهد الشهر الماضي هبوط أسهم "وايركارد" إلى أدنى مستوى في أكثر من عامين بعد أغلاق شريك تجاري مقره دبي أبوابه، حتى مع تهوين شركة المدفوعات الألمانية من شأن تأثير ذلك على العمليات.

ونزلت الأسهم بعد تغريدة أشارت إلى إشعار تصفية بتاريخ 11 مايو في صحيفة "غولف توداي" من "العلم" التي مقرها دبي، وأكد أحد العاملين بالصحيفة نشر الإشعار في نسختها المطبوعة بحسب رويترز. و"العلم" واحدة من شركاء "وايركارد" في هندسة الشبكات من أجل عمليات الدفع.

 جاء ذلك بعد إشارة صحيفة"فايننشال تايمز" إلى مخالفات محاسبية واجراءات إفصاح مضللة من "وايركارد"، حول شركات أجنبية تابعة وشركاء تجاريين من أطراف ثالثة.