صندوق الاستثمارات السعودي يعلن أعضاء المجلس الاستشاري لمبادرة مستقبل الاستثمار

صندوق الاستثمارات العامة -أكبر صندوق سيادي في السعودية- يعلن تشكيل المجلس الاستشاري لمبادرة مستقبل الاستثمار للعام 2018 والذي يضم 11 رئيساً تنفيذياً من مختلف دول العالم
صندوق الاستثمارات السعودي يعلن أعضاء المجلس الاستشاري لمبادرة مستقبل الاستثمار
بواسطة أريبيان بزنس
الخميس, 30 أغسطس , 2018

كشف صندوق الاستثمارات العامة -أكبر صندوق سيادي في السعودية- أمس الأربعاء عن تشكيل المجلس الاستشاري لمبادرة مستقبل الاستثمار للعام 2018 والذي يضم 11 رئيساً تنفيذياً من مختلف دول العالم وذوي تأثير كبير في قطاع التقنية والمال والأعمال.

وقالت وكالة الأنباء السعودية (واس) إنه من المقرر انعقاد مبادرة مستقبل الاستثمار في مدينة الرياض في الفترة من 23 إلى 25 أكتوبر/تشرين الأول 2018، حيث ستركز على الاستفادة من الاستثمارات لخلق الفرص والقطاعات الجديدة، إضافة إلى رعاية الابتكار ورسم مستقبل الاقتصاد العالمي.

وسيسهم تنوع خبرات أعضاء المجلس الاستشاري في تعزيز مكانة مبادرة مستقبل الاستثمار للعام 2018 كمنصة رائدة وفريدة من نوعها عالمياً، إضافة إلى استكشاف فرص النمو الجديدة، ويقوم المجلس الاستشاري بصورة منتظمة بتقديم الإرشادات الإستراتيجية اللازمة لمختلف جوانب المبادرة، كما سيعمل على تعزيز الفرص المستقبلية المطروحة على مجموعة القادة العالميين الذين سيحضرون المبادرة.

ويضم المجلس الاستشاري الشخصيات الآتية: مؤسس ورئيس مجلس إدارة شركة إعمار العقارية محمد علي العبّار، الرئيس والرئيس التنفيذي في شركة ماستركارد أجاي بانغا، ورئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي في مجموعة فيرست إيسترن للاستثمار فكتور تشو، والرئيس في شركة أرييل للاستثمار ميلودي هوبسون، والمؤسس الرئيس التنفيذي لثرايف غلوبال أريانا هافينغتون، والرئيس التنفيذي لشركة سيمنس جو كايسر، والرئيس التنفيذي ونائب رئيس مجلس الإدارة لشركة العليان المالية لبنى العليان، والرئيس التنفيذي لمجموعة سوفت بنك ستيفن شوارزمان، ماسايوشي سون، والرئيس التنفيذي لمجموعة كريدي سويس تجاني تيام، والشريك المؤسس في صندوق فاوندرز بيتر ثيل.

وقال الرئيس التنفيذي لشركة ماستركارد إنكوربوريتد عضو المجلس الاستشاري لمبادرة مستقبل الاستثمار 2018 أجاي بانغا "تستكشف الشركات والجهات الحكومية يوماً بعد يوم دور التكنولوجيا والشراكات في قيادة الابتكار الجديد وخلق فرص جديدة، من شأنها أن تسهم في النمو الاقتصادي والاجتماعي، ولقد أثبتت مبادرة مستقبل الاستثمار مكانتها كمنصة تجمع القادة ورواد المجال لمناقشة حاجات المستقبل والمضي قدماً نحو الازدهار. ومثل هذه المناسبات والفعاليات هي ما يحفّز فعلاً على الإنجاز الحقيقي".

وقال رئيس مجلس الإدارة والرئيس التنفيذي في مجموعة فيرست إيسترن للاستثمار عضو المجلس الاستشاري لمبادرة مستقبل الاستثمار 2018 فكتور تشو "حققت مبادرة مستقبل الاستثمار في عامها الافتتاحي 2017 نجاحاً عظيماً في مد الجسور بين الشرق والغرب، وقد ضمت هذه المنصة أبرز قادة الفكر والأعمال من مختلف بقاع العالم لتبادل وجهات النظر حول القضايا والتحديات العالمية، الحالية منها والمستقبلية، وأصبحت المبادرة الآن حدثاً لا يُفوّت لرواد الأعمال والفاعلين من مختلف الجهات ولأولئك الذين يريدون فهماً أعمق وأفضل لعالمنا الذي يسير بخطى حثيثة نحو العولمة".

وصرحت مُؤسِسة شركة ثرايف غلوبال ورئيستها التنفيذية وعضوة المجلس الاستشاري لمبادرة مستقبل الاستثمار 2018 أريانا هافينغتون "أثبتت مبادرة مستقبل الاستثمار منذ انطلاقتها الأولى العام الماضي أنها حدث لا غنى عنه في عالم الأعمال، خصوصاً بالنسبة لأولئك المهتمين بمعرفة واقع ومستقبل الابتكارات والأفكار الإبداعية على مستوى العالم، ومنذ انطلاق المبادرة وصولاً إلى يومنا هذا، حدثت الكثير من التطورات وزادت التقنيات المبتكرة بشكل يجعل أهمية مبادرة مستقبل الاستثمار تبرز بشكل جليّ وواضح، لكونها تضم مجموعة فريدة من القادة العالميين الذين يعملون على تطوير مستقبل البشرية، كما أتطلع بشغف للعمل مع فريق مبادرة مستقبل الاستثمار للعام 2018 لإعداد جدول أعمال لا يقتصر على استعراض أفضل الأفكار الناشئة وحسب، بل سيساعد الرواد والقادة على إحداث فرق إيجابي حقيقي على نطاق عالمي".

وسيتضمن برنامج مبادرة مستقبل الاستثمار لهذا العام: جلسات حوارية يديرها مجموعة من أبرز الخبراء، هدفها استكشاف أهم التوجهات الاقتصادية في العالم، وثلاثة منتديات تتناول مواضيع التقدم في مجال الصحة، التقنية الغامرة، مستقبل المناطق الحضرية، و12 ورشة عمل متعددة التخصصات ستبحث التوجهات الاستثمارية والتجارية الناشئة، مع استكشاف فرص النمو الجديدة.

وأوضح الصندوق أنه سيتم الإعلان عن المزيد من التحديثات حول برنامج مبادرة مستقبل الاستثمار للعام 2018 فيما يتعلق بالشركاء والمتحدثين، خلال الفترة القادمة.

وكان صندوق الاستثمارات العامة رعى في أكتوبر/تشرين الأول 2017 لأول مرة مبادرة مستقبل الاستثمار وهو مسعى لتقديم أكبر مصدر في العالم للنفط كوجهة استثمارية عالمية رائدة.

وجمعت "مبادرة مستقبل الاستثمار" في نسختها الأولى أكثر من 3500 شخص من 88 دولة، وكشف ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز آل سعود حينها عن مشروع مدينة نيوم التي ستقام على مساحة 26 ألفاً و500 كيلومتر مربع، والتي ستعتمد على توليد الكهرباء بالكامل من الطاقة المتجددة، وتركز على صناعات مثل الطاقة والمياه والتكنولوجيا الحيوية والغذاء والتصنيع المتقدم والترفيه، وبتكلفة 500 مليار دولار وتمتد من السواحل السعودية المطلة على البحر الأحمر حتى مصر والأردن.


اشترك بالنشرةالإخبارية

اشترك بنشرة أخبار أريبيان بزنس لتصلك مباشرة أهم الأخبار العاجلة والتقارير الاقتصادية الهامة في دبي والإمارات العربية المتحدة ودول الخليج

أخبار ذات صلة